تعرف إليها… قوانين وعقـ.ـوبات جديدة حول الأسـ.ـلحة البيضاء في تركيا

13 يناير 2022آخر تحديث : الخميس 13 يناير 2022 - 2:10 مساءً
تعرف إليها… قوانين وعقـ.ـوبات جديدة حول الأسـ.ـلحة البيضاء في تركيا

تركيا بالعربي – متابعات

تعرف إليها… قوانين وعقـ.ـوبات جديدة حول الأسـ.ـلحة البيضاء في تركيا

أرسلت إدارة الهجرة والجوازات في تركيا، في 10 من كانون الثاني الحالي، رسائل نصية باللغة العربية لحاملي بطاقة “الحماية المؤقتة”، تحثهم على الالتزام بالقواعد وقوانين الدولة التركية.

و”الحماية المؤقتة” هي شكل من أشكال الحماية، طُوِّرت بناء على قرار اللجنة التنفيذية للأمم المتحدة رقم “100” لسنة 2004، لإيجاد حلول فورية في حالات النزوح الجماعي، بحسب إدارة الهجرة التركية.

وجاء في نص رسالة إدارة الهجرة: “بموجب قوانيننا، يحظر حمل الأدوات الحادة أو الثاقبة، وتطبق العـ .ـقوبات القضائية والإدارية اللازمة على من لا يلتزم بهذا الحظر، لكي لا يواجه الأجانب الذين يعيشون في بلادنا مثل هذه العـ .ـقوبات، يجب عليهم الامتثال الدقيق للقواعد وللقوانين”.

وأُرسلت هذه الرسالة إثر الأحداث الأخيرة في البلاد، كان أولها في ولاية أضنة، بعد توقيف الشرطة التركية ثمانية سوريين، على خلفية ظهورهم في تسجيل مصوّر على مواقع التواصل الاجتماعي، وهم يسيرون في شارع بولاية أضنة جنوبي تركيا، حاملين أسـ .ـلحة بيضاء.

وأُلقي القبض على جميع المشاركين في الحادث، في 7 من كانون الثاني الحالي، وسُلّموا إلى مركز الترحيل بعد اتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، بحسب بيان الوالي.

وفي الحادثة الثانية، نشرت وسائل إعلام تركية مقطعًا مصوّرًا يظهر سوريين في مدينة نيفشهير يحملون أسـ .ـلحة بيضاء كُتب عليها: “البكارة عيال الهواشم 515”.

وتبيّن بالبحث أن المقطع صُوّر في أثناء المغادرة من حفل زفاف سوري في مركز المدينة، ونُشر على منصة “تيك توك”، في 12 من كانون الأول 2021.

وعلى إثره أصدر المكتب الإعلامي لولاية نيفشهير التركية بيانًا صحفيًا، أوضح فيه معلومات حول اعتقال مجموعة سوريين في الولاية يحملون أسـ .ـلحة بيضاء، بعد انتشار مقطع مصوّر لهم في أثناء وجودهم بأحد الشوارع.

ما الأدوات التي تعتبر أسـ.ـلحة وفق القانون التركي؟

بحسب قانون العـ .ـقوبات التركي رقم “5237”، فإن السـ .ـلاح في أبسط تعريف له هو أداة تُستخدم للهجوم أو الدفاع عن النفس.

ووفق ما ترجمته عنب بلدي، تنص المادة السادسة من قانون العقـ .ـوبات على أنواع الأسـ .ـلحة، بعنوان “Tanımlar” (التعاريف) في بند “f Silah deyiminden” (مصطلح السـ .ـلاح)، وهي:

– الأسـ .ـلحة النـ .ـارية.

– المتفـ .ـجرات.

– أدوات القـ .ـطع، أو الثقـ .ـب، أو الجـ .ـرح، التي تُستخدم في الهجـ .ـوم والدفاع.

– أي أدوات أخرى تُستخدم في الهجـ .ـوم والدفاع الفعليين، حتى لو لم يتم تصنيعها للأغراض الهجـ .ـومية والدفاعية.

– المواد الحـ .ـارقة، والكـ .ـاوية، والجـ .ـارحة، والخـ .ـانقة، والسـ .ـامة، والنـ .ـووية، والمشـ .ـعة والكيـ .ـماوية، والمواد البيولوجية، التي تسبّب مرضًا دائمًا.

العـ.ـقوبات المطبّقة على حاملي السـ.ـلاح

تُحظر حيازة الأدوات التي ذُكرت سابقًا والتي توصف بأنها أدوات الجـ .ـريمة، كما يعتبر حملها جـ .ـريمة، بحسب قانون الجنح التركي.

ووفقًا للقانون:

– تُفرض غـ .ـرامة إدارية قدرها 189 ليرة تركية، وتسري هذه العـ .ـقوبات على سكين الجيب، والقبضـ .ـات الحـ .ـديدية، والسكاكين، والعصي، والأدوات الثـ .ـاقبة والقاطعة، وجميع الأدوات التي يمكن أن تسبب الضـ .ـرر.

– يُعاقَب من يبيع أو يعمل كوسيط في بيع، وشراء، وحمل أو حيازة سكاكين أو أدوات أخرى أو ما شابه ذلك، بغرامة مالية، ويوقَف قضائيًا مدة لا تقل عن 25 يومًا، وفي حال عدم دفع الجزاء المالي المستحق، يُسجن من ستة أشهر إلى سنة واحدة.

– باستثناء غرض الاستخدام المسموح به مسبقًا، فإن السكاكين أو غيرها من الأدوات أو ما شابهها، يُغرَّم حاملها ماليًا، ويوقف قضائيًا مدة لا تقل عن 25 يومًا، وفي حال عدم دفع الجزاء المالي المستحق، يُسجن من ستة أشهر إلى سنة واحدة.

– في حال كانت السـ .ـكاكين أو غيرها من الأدوات، أو ما في حكمها، خطيـ .ـرة من ناحية العدد والجودة، تزداد العقـ .ـوبة من النصف إلى الضعف.

– يعاقَب كل من يحمل أسـ .ـلحة، وسكاكين، وأدوات أخرى محددة في الفقرة الثالثة من المادة “4” من القانون رقم “6136”، لغرض وحيد، هو استخدامها في هجـ .ـوم، بالسـ .ـجن لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر أو غرامة مالية قضائية.

وبحسب ما قاله المحامي السوري- التركي ساهر حسين أوغلو لعنب بلدي، “في حال كان الفرد أجنبي الجنسية، يعتبر حمله أي نوع من الأسـ .ـلحة البيضاء المذكورة في القانون أعلاه، تهديدًا للدولة، وتُتخذ إجراءات أُخرى بحقه”.

وشهدت العديد من الولايات التركية في السنوات الماضية حالات اعتـ .ـقال لسوريين لقيامهم بانتهـ .ـاكات أو إساءات أو للاشـ .ـتباه بهم بقـ .ـضايا أمنية في تركيا، واتخذت الحكومة التركية إجراءات قانونية تجاههم، في حين تستغل المعارضة التركية أي تسجيل أو مشكلة يقع فيها السوريون لتأجيج الرأي العام ضد اللاجئين.

وصل عدد السوريين المقيمين في تركيا منذ 2013 حتى 2021 إلى نحو أربعة ملايين سوري، بحسب إحصائيات دائرة الهجرة.

المصدر: عنب بلدي

بالفيديو زلزال تركيا العسكري.. قدراتنا العسكرية ستتضاعف خلال 2022 لأول مرة منظومات و صواريخ جديدة محلية بالكامل (شاهد)

خاص موقع تركيا بالعربي وقناة ترك تيوب (اشترك الان)

في سابقة جديدة عززت الصناعات الدفاعية التركية قدرة الجيش وقوات الأمن بالعديد من الأسلحة والمعدات المحلية خلال العام المنصرم 2021.

وسلمت رئاسة الصناعات الدفاعية التركية التابعة لرئاسة الجمهورية، الجيش والقوات الأمنية، العديد من الأسلحة والمعدات على مدار عام 2021.

وفي إطار الجهود المبذولة في مجال الصناعات الجوية والفضائية تم تسليم القوات المسلحة الطائرتين المسيريتين الهجوميتين “أقينجي” و”آق صونغور”، الى جانب تسليم مسيرات “بيرقدار تي بي 2″ و”العنقاء” و”كارغو”.

كما أجريت اختبارات ناجحة على مسيرات “ألباغو” الانتحارية، فيما بدأت مرحلة الاختبار على مسيرات “بويغا”.

وبدأ مشروع إنتاج المسيرة المسلحة “بيرقدار تي بي 3″، في وقت تم فيه الانتهاء من التصميم المفاهيمي للمقاتلة المسيرة ميوس “MİUS”.

وأتم النموذج الأولي الثالث للمروحية المحلية “غوك بي” أول اختبار طيران له بنجاح، فيما تواصلَ تسليم المرحلة الثانية من المروحية الهجومية “أتاك”.

وسلمت الصناعات الدفاعية التركية، قيادة القوات البحرية 3 طائرات دوريات من طراز “P-72” في إطار مشروع “ملتم-3”.

وتم بنجاح، إجراء اختبارات الطيران لصاروخ التجارب المطور بتكنولوجيا المحركات الهجينة، وبدء تأسيس مركز اختبار وتقييم أنظمة الطائرات المسيرة بقضاء قلعه جيك بالعاصمة أنقرة.

وفي إطار مشاريع الدفاع الجوي تم تسليم منظومة الدفاع الجوي منخفضة الارتفاع “حصار A ” بكافة عناصرها.

كما أجريت اختبارات على منظومة الدفاع الجوي متوسطة الارتفاع “حصار O ” ووصلت لمرحلة الإنتاج التسلسلي، وأجريت اختبارات الإطلاق على منظومة الدفاع الجوي طويلة المدى متعددة الطبقات “سيبر”.

وأجريت اختبارات الإطلاق على الأهداف المتحركة لكل من منظومة الدفاع الجوي المتنقلة “سونغور”، وصاروخ “أتماجا” المضاد للسفن الذي أصبح جاهزاً للتسليم.

إضافة الى نجاح أول عملية إطلاق من مقاتلة لصاروخ بوزدوغان “جو-جو”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.