“900 ألف سوري حصلوا على الجنـ.ـسية التركية” .. ما حقيقة ذلك ؟

7 يناير 2022آخر تحديث : الجمعة 7 يناير 2022 - 2:21 مساءً
الجنسية التركية
الجنسية التركية

تركيا بالعربي – متابعات

“900 ألف سوري حصلوا على الجنـ.ـسية التركية” .. ما حقيقة ذلك ؟

ادّعى زعيم حزب الظفر التركي أوميت أوزداغ أنّ “عدد السوريين الحاصلين على الجنـ .ـسية التركية يبلغ 900 ألف شخص”.

أوزداغ نشر تغريدة عبر حسابه بموقع تويتر بتاريخ 27 كانون الأول/ديسمبر تضمنت مقطعا مصوراً له وهو يزور أحد المحال التجارية السورية في ولاية إزمير التركية، ويوجه عددًا من الأسئلة لصاحب المحل ذي الأصول السورية والحاصل على الجـ .ـنسية التركية، بطريقة استفزازية وعنصرية وكأن صاحب المحل مجرم أو شخص ملاحق.

وأرفق أوزداع في تغريدته تعليقاً قال فيه: “جاء هذا إلى تركيا منذ 7 سنوات. لا يعرف التركية إلا قليلًا جدًا. وحصل على الجـ .ـنسية التركية. ولديه رخصة سلاح. وافتتح متجرًا للمجوهرات في إزمير. هناك 900 ألف شخص مثله. ألا تدرك تركيا الخطر التي هي فيه؟”.

0.337521001641467332unnamed32copy - تركيا بالعربي

وأثارت تغريدة أوزداغ والتسجيل الذي شاركه فيها جدلاً واسعاً في تركيا، ما دفع شرطة ولاية إزمير التركية للتقدم بشكوى جنائية إلى مكتب المدعي العام ضده بثلاث تهم، وهي التحريض على الكراهية والعداوة، وإساءة استخدام النفوذ، وانتهاك خصوصية الحياة الخاصة.

دحض الادعاء
أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً باستخدام الكلمات المفتاحية المرتبطة بالادعاء أنّ “900 ألف سوري حصلوا على الجنـ .ـسية التركية”، فتبين أنّ الادعاء مضلل.

حيث أظهرت نتائج البحث باللغة التركية أن موقع milliyet التركي نشر بتاريخ 12 تشرين الأول/أكتوبر 2021، تقريراً تضمن معلومات وإحصائيات من وزارة الداخلية التركية، حول اللاجئين السوريين في تركيا.

وبحسب التقرير، فإن عدد اللاجئين السوريين الذين حصلوا على الجنـ .ـسية التركية منذ عام 2011 وحتى 2021 وصل إلى 174726 شخص.

وأشار التقرير ذاته إلى أن عدد اللاجئين السوريين القاطنين في تركيا يزيد عن 3 ملايين 688 ألفاً، وذلك حتى الأول من آب/أغسطس 2021.

“العنصري الحاقد” يستخدم التضليل كسـ .ـلاح في وجه اللاجئين
يستخدم أوزداغ الذي يصفه الإعلام التركي بـ”العنصري الحاقد على الأجانب المتواجدين على الأراضي التركية لا سيما السوريين”، المعلومات المضللة في دعايته التحريضية ضد اللاجئين السوريين، ما دفع المديرية العامة لإدارة الهجرة التركية في وقت سابق لنفي بعض تلك الادعاءات، وإعلانها عن عزمها تقديم شـ .ـكوى جنائية بحقه.

وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2020 ، نشر أوزداغ تغريدة على حسابه الشخصي في تويتر، تضمنت صورة ظهر فيها عشرات الرجال والنساء، مصطفّين في طابور أمام بنك (HALKBANK) التركي. يوحي من خلالها بأن السوريين يتلقون مساعدات مالية من الحكومة التركية.

وعلّق أوزداغ على الصورة بقوله: “اللاجئون السوريون الذين كانوا على دور المساعدة الاجتماعية أمس واليوم في مدينة الريحانية/هاتاي، صديقي الذي أرسل الصورة لي أخبرني بأن مشاهد مماثلة تحدث أمام PTT و Ziraat Bank.”

ونشرت منصة (تأكد) وقتذاك تحقيقاً مفصلاً ومدعماً بمراجع وتصريحات تركية رسمية أثبتت فيه أن المساعدات المالية التي يتلقاها بعض اللاجئين السوريين في تركيا عبر (HALKBANK) إنما هي مساعدات مقدمة من الاتحاد الأوروبي، وليس من الحكومة التركية.

ثاني مفاجئة تركية للعام 2022 أول طائرة هجوم نفاثة تشبه إف 16 (فيديو)

خاص موقع تركيا بالعربي وقناة ترك تيوب (اشترك الان)

مع انطلاق 2022 تركيا تعلن عن المزيد من المفاجآت ، حيث كشف تيميل كوتيل المدير العام لشركة صناعات الطيران التركية توساش عن عزم بلاده إطلاق أول طائرة هجوم نفاثة وخفيفة ستستخدم في أغراض التدريب العسكري للجيش التركي ، وأعلن أن الاختبارات الأرضية ستنتهي خلال العام الجاري. كما ذكر Kotil أنهم بصدد بيع ثماني عشرة طائرة هورجيت إلى ماليزيا أيضا.

وفيما يتعلق بمشروع HÜRJET ، أعلن كوتيل أن الاختبارات الأرضية للمقاتلة ستبدأ خلال يناير الجاري و ستدخل هذه المقاتلة المصنوعة بالكامل بأيادي تركية في الجو في تاريخ 18 مارس ألفين وثلاثة وعشرين ، وتطرق أيضا إلى أنهم يعملون على تطوير نسخة أحدث هجومية مسلحة تسمى ب هورجيت سي وأنه من المقدر أن يستمر العمل على إنتاجها حتى ألفين وسبعة وعشرين .

كما صرح بأن هورجيت المقاتلة التركية سيجري دمجها ضمن منظومة حاملة الطائرات التركية تي جي غي أناضولو التي ستدخل الخدمة خلال 2022 أيضا.

كما كشف عن عدة تكوينات ومخططات يتم الآن العمل عليها من ضمنها التدريب على الاستعداد للقتال ، الهجوم الخفيف (أو الدعم الجوي القريب) ،وكذلك الدوريات الجوية (المسلحة وغير المسلحة) ، والطائرات المتوافقة مع حاملات الطائرات.

مفاجأة تركيا للعام 2022 أول مقاتلة بدون طيار تسبق الصوت تحمل أكثر من 1.5 طن من الصواريخ

في تطور جديد غير مسبوق قال سلجوق بايراكتار، كبيرُ مسؤولي التكنولوجيا في شركة بايكار، التي تطور وتنتج أنظمة المركبات الجوية بدون طيار، إن الشركة ستطلق أول طائرة مقاتلة بدون طيار نفاثة قبل عام 2023، أي قبل الموعد المحدد مسبقاً.

مشيرا إلى أن الطائرة النفاثة بدون طيار ميوس ستكون قادرة على حمل أكثر من طن ونصف من الحمولة، كما أنها ستجري المزيد من المهام الاستراتيجية.

ستقدمُ المسيرة النفاثة الجوية الوطنية بدون طيار (ميوس ) والمركبات الجوية غير المأهولة التي طورتها صناعة الدفاع التركية مساهمةً كبيرةً لقوات الأمن التركية.

وقد أصبحت تركيا واحدةً من أكثر الدول نشاطًا من حيث التحكم في المجال الجوي من خلال المركبات الجوية غير المأهولة والتي تم تضمينها في قائمة الجرد في السنوات الأخيرة.

وبفضلِ الطائرات غير المأهولة والطائرات المسلحة بدون طيار والتي يمكنها التنافس مع الدول المتقدمة في الطبقة التكتيكية والعملية، تقوم القوات المسلحة التركية (TSK) بتدمير الأهداف التي تشكل خطرا على أمن البلاد بكل سهولة ودون خسائر.

ووفقًا لبايراكتار، فقد انخفضت الحوادثُ الإرهابيةُ إلى حدٍّ كبيرٍ في العامين الماضيين مع بدء استخدام الطائرات بدون طيار، والتي تم تطوير 58 منها من قبل بايكار، بشكلٍ فعالٍ جدًا.

وصرّح بايراكتار بأن 15 منها تحلق في السماء حاليًا، مضيفًا أن عددها سيرتفع تدريجيًّا إلى 58 مسيرة مقاتلة.

أكبر مدمرة حربية تصنعها تركيا وقطر بإمكانات محلية تعاون كبير لإنتاج السفن الحربية العملاقة

في تطور لافت أعلنت وزارة الدفاع القطرية، انطلاق السفينة الحربية “الأبرار فويرط” التابعة للبحرية القطرية.

وقالت الوزارة إن قائد القوات البحرية الأميرية القطرية اللواء الركن بحري عبد الله بن حسن السليطي، برفقة قائد القوات البحرية التركية الأدميرال عدنان أوزبال، دشنا السفينة الحربية القطرية “الأبرار فويرط” من نوع “lct80”.

ووقَّعت القوات البحرية القطرية، في مارس/آذار 2018، ثلاث اتفاقيات مع شركة الأناضول لبناء السفن لتوريد 4 سفن تدريب للضباط المرشحين الذين سيدرسون في الكلية البحرية التي تتبع القوات الأميرية القطرية.

وتعززت العلاقات على المستوى العسكري، في يونيو/ حزيران 2017؛ إذ دخلت اتفاقية التعاون العسكري حيز التنفيذ بعد تصديق البرلمان التركي عليها، واعتمادها من الرئيس رجب طيب أردوغان.

وتشهد العلاقات التركية القطرية تطورا متناميا وتعاونا متواصلا على مختلف الأصعدة، مع وجود تناغم سياسي كبير واتفاق في وجهات النظر، تجاه كثير من القضايا الإقليمية والدولية، لا سيما قضايا الشرق الأوسط.

تركيا تكمل بنجاح إنتاج 6 غواصات بإمكانات محلية بالكامل وتقنيات ذاتُ مستوىً عالمي

أكملت شركة كوتش ديفونما KoçDefunma التركية تسليم المشروع ، الذي يتضمن أنظمة 6 غواصات جديدة من فئة Reis ، من خلال استكمال اختبارات الإنتاج وقبول المصنع.

وأشارت الشركة إلى أنها عملت على تزويد الغواصات بتقنيات مبتكرة تعزز دفاع البلاد ، بتسليم الأنظمة المطورة للجيل الجديد من الغواصات في تركيا. ضمن نطاق برنامج الغواصات الجديد (YTDP) ، الذي تم تنفيذه لغرض بناء 6 غواصات من فئة Reis في حوض بناء السفن بولاية غولجوك .

تم تسليم جميع الأنظمة التي طورتها الشركة بخبرتها الهندسية والتقنية الخاصة ، من خلال إكمال جميع الاختبارات اللازمة قبل الإبحار.

بدأت تركيا بالعمل على إنتاج الغواصات في أغسطس آب عام 2011 ، واستغرق هذا الإنجاز الكبير جهودا منقطعة النظير، بمعدل توطين يزيد عن 75 في المئة.

اكتسبت الغواصات الجديدة المرشحة لتكون نجمة القوات البحرية التركية في المياه الوطنية والدولية تقنيات دفاعية ذات مستوى عالمي، وذلك بناء على حلول هندسية وجهود متواصلة من البحث والتطوير،

وعبرت صناعات الدفاع التركية عن فخرها بهذا الإنجاز ، مؤكدة الانتهاء من أداء تدريبات المستخدم والصيانة بنجاح في نطاق كل هذه المشاريع، بما في ذلك تسليم قطع الغيار، في وقت مبكر.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.