لأول مرة في تاريخها… خسف كبير وتصدع يهـ.ـدد بشطر القارة الإفريقية إلى نصفين (فيديو)

28 ديسمبر 2021آخر تحديث : الثلاثاء 28 ديسمبر 2021 - 3:12 مساءً
OBK
أخبار العرب والعالم
لأول مرة في تاريخها… خسف كبير وتصدع يهـ.ـدد بشطر القارة الإفريقية إلى نصفين (فيديو)

تركيا بالعربي – وكالات

لأول مرة في تاريخها… خسف كبير وتصدع يهـ.ـدد بشطر القارة الإفريقية إلى نصفين (فيديو)

ظهر صدع كبير يمتد لعدة أميال على نحو مفاجئ، في جنوب غرب كينيا في القارة الأفريقية. حيث تسبب الصدع الآخذ بالتمدد، في انهيار طريق “نيروبي- ناروك”، بالتزامن مع ظهور نشاط زلزالي في المنطقة.

وشهد شرق القارة السمراء تصدعا عملاقا في سطح القشرة الأرضية، قد ينتج عنه كوارث تهدد مستقبل ثاني أكبر قارات العالم من حيث المساحة وعدد السكان، ويشطرها إلى نصفين.

وبحسب باحثين، فإن القارة الأفريقية مهددة بالانقسام إلى نصفين خلال مدة زمنية قد تصل إلى ملايين السنين.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” عن لوسيا بيريز دياز، الباحثة في قسم “الديناميكا” بجامعة “رويال هولواي” البريطانية قولها: “الأرض كوكب دائم التغير، وقد يكون هذا التغير غير ملحوظ بالنسبة لنا في بعض الأحيان”.

وتسبب التصدع في ابتلاع المياه التي كانت موجودة بسبب الفيضانات، ما أدى لمزيد من التشققات، ما دفع الجيولوجي الكيني للتنبؤ بتوسع الصدع الجيولوجي المتواجد على الجانب الشرقي من القارة، والذي سيحل محله المحيط بشكل أكثر من المتوقع.

كيف تشكل الصدع؟
ينقسم الغلاف الصخري للأرض إلى عدد من الصفائح التكتونية والتي لا تكون ثابتة، وإنما تتحرك فوق بعضها البعض بسرعات متفاوتة، بفعل الضغط المتولد عند الحدود التي تفصل بين هذه الصفائح.

وقد تتسبب هذه القوى في تفكيك الصفائح أيضا، وتشكيل صدع أو شرخ، وبالتالي إنشاء حدود جديدة للصفائح، كما يحدث الآن مع التصدعات في شرق إفريقيا مثلاً، والممتدة لمسافة 3 آلاف كيلومتر من خليج عدن في الشمال باتجاه زيمبابوي في الجنوب، لتنقسم القارة السمراء إلى جزأين هما الصفيحة الصومالية والنوبية.

ويمتد نشاط الصدع في شرق أفريقيا على طول إثيوبيا وكينيا وتنزانيا، حيث تشير دراسات إلى أن تحركات الصفائح قد بدأت من منطقة “عفر” شمال إثيوبيا منذ 30 مليون سنة، وانتشرت جنوباً نحو زيمبابوي، بمعدل يتراوح بين 2.5 إلى 5 سنتيمترات سنويا.

انقسام القارة الأفريقية

يتميز صدع شرق أفريقيا بأنه فريد من نوعه، إذ يتيح للعلماء مراقبة المراحل المختلفة التي مرت بها عملية تشكله، بدءا من الجنوب حيث معدلات تمدد الصفائح منخفضة، وكذلك الأمر بالنسبة للنشاطين البركاني والزلزالي.

وتغطى أرضية الوادي المتصدع بالصخور البركانية عند الاتجاه نحو منطقة “عفر”، وهو ما يشير إلى ضعف الغلاف الصخري إلى درجة التفتت.

وعند تفتت القشرة، سيتشكل محيط جديد بتجميد المواد المنصهرة، الناتجة عن تكسر الصفائح.

وبعد مرور عشرات الملايين من السنين، سيتقدم قاع البحر على طول الصدع، وستصبح القارة الإفريقية أصغر حجما، وستتشكل جزيرة كبيرة في المحيط الهندي، تضم أجزاء من إثيوبيا والصومال والقرن الأفريقي.

وتعتبر أفريقيا هي القارة الأكبر ضمن النتوءات الجنوبية الثلاثة الكبري لليابسة في الكُرة الأرضية، ويفصلها البحر المتوسط عن قارة أوروبا، وترتبط بقارة آسيا من جهة أقصى الشمال الشرقي عن طريق قناة السويس، ويبلغ عرضها 163 كيلومتر (101 ميل).

وظهرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي لقطات للتصدع في القشرة الأرضية، الذي وقع قبل عامين ، علق عليها الجيولوجي الكيني ديفيد أحيدي، بأن الصدع الذي وقع في شرق أفريقيا خلق شرخا عملاقا يمكن أن يواصل توسعه، ويؤدي مستقبلا إلى انقسام القارة إلى نصفين.

تركيا تقلب خارطة العالم و تنجح في إطلاق ثاني قمر صناعي محلي إلى الفضاء

خاص موقع تركيا بالعربي وقناة ترك تيوب (اشترك الان)

أعلن وزير النقل والبنية التحتية التركي عادل قره إسماعيل أوغلو، أن بلاده زادت من أسطولها الفضائي بعد إطلاقها القمر الصناعي “تورك سات 5 بي” بنجاح، مؤكدا أن العالم بدأ يشعر بقوة تركيا في الفضاء، خاصة بعد ارتفاع عدد أقمار تركيا الصناعية للاتصالات إلى 5 وإجمالي عدد أقمارها الصناعية إلى 8.

وقال الوزير خلال حفل بمقر شركة توركسات بالعاصمة أنقرة بحضور نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، بمناسبة إطلاق القمر من قاعدة كاب كانافيرال في ولاية فلوريدا الأمريكية إن القمر توركسات 5 بي اجتاز مراحله الحساسة في رحلته إلى الفضاء.

وأضاف أن توركسات 5 سيصل لمداره في حزيران/يونيو القادم وبعد شهر ونصف الشهر من الاختبار سيبدأ عمله، موضحا أنه سيوفر الاتصال لنقاط برية وبحرية وجوية كان من الصعب الوصول لها قبل ذلك.

ولفت إسماعيل أوغلو إلى أن الأعمال جارية على قدم وساق من أجل القمر الصناعي “توركسات 6 إيه” من أجل إرساله لمداره حول الأرض العام القادم، مشيرا إلى أن تركيا ستكون واحدة من بين 10 دول في العالم تصنع أقمارها الصناعية بنفسها.

وأوضح الوزير أن الشركتين التركيتين “أسيلسان” وتوساش” و”توبيتاك الفضاء” تعمل سوية من أجل صناعة القمر الصناعي “توركسات 6 إيه”.

ويبلغ وزن الإطلاق للقمر 4.5 أطنان، وسيشمل نطاق خدمته مناطق الخليج العربي والبحر الأحمر والبحر المتوسط وشمال وشرقي إفريقيا ونيجيريا وجنوب إفريقيا والدول المجاورة لتركيا، ويعمل على نطاق التردد الجديد المعروف باسم (Ku).

حصرياً في تركيا .. أول صاروخ جوْ بحْر تحمله مقاتلاتٌ ضخمة يدمر الغواصات في أعماق البحار

في تطور جديد كشفت رئاسة الصناعات الدفاعية التركية ، تسليم طائرتين مقاتلتين من طراز P-72 Marine Patrol إلى قيادة القوات البحرية ، كجزء من مشروع Meltem-3. والتي تعتبر عنصرا استراتيجيا سيعزز قدرات قواتنا البحرية، كما تعد قوة مضاعفة مهمة للسيطرة على حدود بحار تركيا الثلاثة وحمايتها من أي تهديد.

ويمكنها إطلاق طوربيد MK-54 بميزات أكثر حداثة بالإضافة إلى إلى الطوربيد MK-46 ، والذي سيوفر استخدامًا فعالاً في الحرب المضادة للغواصات مع قدرتها الاستيعابية الأكبر.

وفي هذا السياق صرح قائد القوات الجوية البحرية التركية الأدميرال ألبر ينيل أيضًا أن ثالث ورابع مقاتلة دورية بحرية من طراز P-72 دخلت الخدمة في الأيام الأخيرة، وأشار إلى أن هذه المقاتلات يمكنها البقاء من ساعتين إلى أربع ساعات في الطلعة الواحدة ، ويجري تحديثها لتكون قادرة على البقاء لفترة أطول ، وتستطيع الانتقال إلى منطقة العمليات بسرعة عالية .

وتعمل صناعات الدفاع التركية على تسليم القوات البحرية ثماني طائرات من نفس الطراز خلال العامين القادمين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.