ترحّيل لاجئين سوريين إلى دمشق

26 ديسمبر 2021آخر تحديث :
إعلان
الحدود بين بيلاروسيا وبولندا
الحدود بين بيلاروسيا وبولندا

ترحّيل لاجئين سوريين إلى دمشق

ذكرت وسائل إعلام أمريكية أن السلطات البيلاروسية رحلت عددًا من اللاجئين السوريين، المعارضين لنظام الأسد، إلى دمشق، رغم معرفتها بحجم الأخطار التي تترتب على ذلك.

ونقلت إذاعة “NPR” الأمريكية عن مهاجرين سوريين أن السلطات رحلت عددًا من السوريين قسرًا إلى دمشق، رغم مناشدات أطلقوها لإيقاف ترحيلهم، لكونهم من المطلوبين لنظام الأسد، وفقًا لموقع “الحرة” الأمريكي.

وأضافت المصادر أن المهاجرين وضعوا بين خيارين أحلاهما مر، إما الرحيل طوعًا، أو الاعتقال وتسفيرهم رغمًا عنهم، وبالفعل تم ترحيل عدد منهم ضمن رحلة شركة “أجنحة الشام” إلى دمشق، في الثامن من الشهر الجاري.

وأوضحت المصادر أن سبعة مهاجرين سوريين تمكنوا من الهرب، عبر نوافذ المنزل الذي يقيمون فيه، بعد مداهمته من قبل السلطات، لإجبارهم على الرحيل.

إعلان

وسبق أن أكدت تقارير حقوقية أن 54 مهاجرًا في بيلاروسيا قدموا من محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، ما يعني أن عودتهم إلى دمشق تشكل خطرًا على حياتهم.

وتعرض آلاف المهاجرين، من عدة بلدان، أبرزها سوريا والعراق، لمخاطر كبيرة، خلال الأشهر القليلة الماضية، أثناء محاولاتهم المستمرة عبور الحدود البيلاروسية مع بولندا، بسبب البرد والجوع، وقد قضى عدد منهم خلال تلك الرحلة الصعبة.

المصدر: الدرر الشامية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.