سوريون يتلقون إنذارات بالجملة من الشرطة التركية .. وأهم الأسباب

23 ديسمبر 2021آخر تحديث : الخميس 23 ديسمبر 2021 - 10:52 صباحًا
سوريون يتلقون إنذارات بالجملة من الشرطة التركية .. وأهم الأسباب

سوريون يتلقون إنذارات بالجملة من الشرطة التركية .. وأهم الأسباب

ما زالت حملة السلطات التركية على منازل السوريين في تركيا للتثبت من عناوين السكن مستمرة، زار موظفون من المؤسسات الحكومية التركية مع فرق من الشرطة التركية منازل بعض السوريين المقيمين في ولاية اسطنبول والمناطق التابعة لها، للتحقق من عناوين السوريين المقيمين، وبحثًا عن غير المسجلين منهم في الولاية.

وبحسب ما علم موقع تركيا بالعربي من عائلات سورية في الولاية، فقد وصلت الشرطة التركية إلى عناوين سكنهم في منطقة اسنيورت وسانجاك تيبي، للتأكد من قيام العائلات السورية بتثبيت عناوينهم ووثقت الأشخاص المقيمين في العناوين، واستطاعت الوصول إلى سوريين يقيمون بشكل مخالف في المنطقة.

وتستمر الشرطة التركية بالتحقق من عناوين السوريين المقيمين في الولاية، بزيارة منازلهم.

حتى أصحاب المنازل

ولم يقتصر موضوع التبليغات على السوريين من حملة الكملك أو المستأجرين للمنازل في إسطنبول، بل امتد ليشمل مُلّاك المنازل، حيث رصد موقع أورينت منشوراً جاء فيه: “زارنا البوليس في المنزل في مدينة انطاليا وتأكد من كملكي أنا وزوجتي وأعطانا ورقة تبليغ وقعنا عليها بمراجعة إدارة الهجرة خلال ثلاث أيام.. علماً بأنني صاحب المنزل والمنزل باسم شركتي وعنواني في النفوس والهجرة صحيح ولدي كملك من انطاليا وكل أوراقي سليمة يرجى المساعدة”.

وبين مطمئنٍ ومحذّرٍ له، طالب المعلقون صاحب المنشور باصطحاب محامٍ أو ترجمان والتوجه إلى مديرية الأمن، فيما أخبره البعض أن المشكلة ربما تتعلق بالتأمين “السيكورتا”.

خطر إلغاء قيود الكملك

واشتكى العديد من السوريين من عدم توفر مواعيد فورية لتحديث البيانات، مشيرين إلى أنهم باتوا معرّضين لخطر إلغاء قيود الكملك في حال لم يتمكنوا من تحديث بياناتهم خلال المدة التي حددتها الشرطة لهم، فيما دعا آخرون للذهاب إلى مراكز التحديث مع ورقة (التبليغ) التي منحتهم إياها الشرطة وتقديمها هناك، لافتين إلى أنه من الممكن قبول المراكز بها بدلاً من حجز موعد.

وكان منبر منظمات المجتمع المدني في تركيا نشر الأسبوع الماضي، بياناً تضمن نتائج الاجتماع المنعقد بين إدارة هجرة إسطنبول مع المؤسسات السورية الفاعلة في الولاية لمناقشة تسجيل عناوين اللاجئين السوريين حملة بطاقة الحماية المؤقتة “الكملك”.

وجاء في بيان نشره “المنبر”، تأكيد رئيس هجرة إسطنبول (بيرم يالنسو)، بأنه سيتم التحقق الأمني من وجود الأشخاص في العناوين المسجلة في النفوس في جميع أنحاء تركيا، وقال إنه يتوجب على الأشخاص أصحاب الحماية المؤقتة الذين يحملون “كملك” خارج إسطنبول ويقيمون في إسطنبول العودة لولاياتهم، وفي حال لم تتم عودتهم سيتم إنذارهم وفي حال عدم تثبيت عنوانهم الحقيقي في ولايتهم ستقوم إدارة الهجرة بتجميد بطاقة الحماية أو إبطالها نهائياً.

إدارة هجرة إسطنبول توجه إنذارا أخيرا للسوريين تحت الحماية المؤقتة

عقدت إدارة هجرة إسطنبول، اجتماعا موسعا لعددٍ من المؤسسات السورية الفاعلية في إسطنبول، لمناقشة تسجيل عناوين اللاجئين السوريين حملة بطاقة الحماية المؤقتة “الكملك”.

وحسبما أفاد منبر منظمات المجتمع المدني في تركيا، في بيان عبر صفحته على موقع “فيسبوك” الثلاثاء، أكد رئيس هجرة إسطنبول بيرم يالنسو أنه سيتم التحقق الأمني من وجود الأشخاص في العناوين المسجلة في النفوس في جميع أنحاء تركيا.

وأشار البيان إلى أهم توصيات الاجتماع، والتي تضمنت:

1- على الأشخاص أصحاب الحماية المؤقتة الذين يحملون كملك خارج اسطنبول ومقيمين في اسطنبول العودة لولاياتهم، وفي حال لم تتم عودتهم ستقوم إدارة الهجرة بارسال إنذار لهم، وفي حال عدم تثبيت عنوانهم الحقيقي في ولايتهم ستقوم إدارة الهجرة بأخذ الاجراءات بتجميد بطاقة الحماية وقد تصل لإبطال بطاقة الحماية المؤقتة.

2- أما بالنسبة للأشخاص أصحاب بطاقة الحماية المؤقتة في اسطنبول ولم يقوموا بتثبيت سكنهم عليهم الإسراع في تثبيت سكنهم وفي حال لم يتم التجاوب سيتم ارسال إندار عبر رسائل SMS وفي حال عدم التجاوب ستقوم إدارة الهجرة بأخذ الاجراءات بتجميد بطاقة الحماية وقد تصل لإبطال بطاقة الحماية المؤقتة.

3- أما بالنسبة لمن انتقل لعنوان جديد في إسطنبول، فعليه الاسراع في تثبيت عنوانه الجديد في النفوس، (علما أنه بإمكان أي شخص التأكد من عنوانه عبر بوابة E-Devlet ويكفي تثبيت العنوان في النفوس ولا حاجة لتثبيت العنوان في إدارة الهجرة).

وأما بالنسبة للأشخاص الموجودين في اسطنبول ولا يوجد لديهم بطاقة حماية بإمكانهم الذهاب لمركز إدارة الهجرة في Tuzla واختيار ولاية من أجل استخراج بطاقة حماية مؤقته لهم من الولايات المتاحة.

وبالنسبة لأصحاب الحماية المؤقته المبطلة المتواجدين في اسطنبول بإمكانهم استخراج البطاقة لمرة واحدة فقط عبر زيارتهم لمركز إدارة الهجرة في Tuzla ويقومون باختيار ولاية ضمن الولايات المتاحة أما بالنسبة لباقي الولايات عليهم مراجعة إدارة الهجرة التي تقوم بدراسة الحالة واستخراج الكملك ضمن الولاية أو تقوم بتحويل الشخص لولاية أخرى متاحة.

وبخصوص شروط تقييم الشخص صاحب الكملك المبطل فيكون التقييم ضمن الشروط التالية:

• مسجل في الجامعة.

• لديه أقارب من الدرجة الأولى مقيمة في الولاية أب أو أم زوجة وأطفال ومقيدة في الولاية.

أما بالنسبة للمتواجين في اسطنبول من الحاصلين على بطاقة الحماية المؤقتة من خارج إسطنبول، فلديهم أربع استثنائات فقط للنقل:

1- الحاصل على أذن العمل ويحق لأي شخص حصل على أذن العمل التقديم على طلب النقل بعد حصوله على الأذن 90 يوم.

2- طالب مدرسة مسجل في مدارس اسطنبول قبل عام 2018 – 2019 يحق له ولعائلته من الدرجة الأولى نقل الكملك (بطاقة الحماية المؤقتة).

3- لم الشمل في حال وجود أقارب من الدرجة الأولى أب وأم وأطفال.

4- الطالب الجامعي المسجل في جامعات اسطنبول يحق نقل الكملك (بطاقة الحماية المؤقتة) له وحده فقط.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التعليقات 3 تعليقات

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
  • محمد ضياء الدين مكي

    محمد ضياء الدين مكيمنذ 5 أشهر

    اب وأم لدينا اعمارنا فوق ال٦٠ كملك اسطنبول لدبنا ابن عمره ٢٨سن يحمل كملك اديرنا ونحن بأمس الحاجة لوجوده معنا هل باامكانه نقل الكملك لاسطنبول

  • محمد ضياء الدين مكي

    محمد ضياء الدين مكيمنذ 5 أشهر

    اب وأم لدينا اعمارنا فوق ال٦٠ كملك اسطنبول لدبنا ابن عمره ٢٨سن يحمل كملك اديرنا ونحن بأمس الحاجة لوجوده معنا هل باامكانه نقل الكملك لاسطنبول

  • بدر

    بدرمنذ 3 أشهر

    طب انا اجو على بيتي اومالقوني بل بيت وقفولي الدريسه اورحت على النفوس او على اليابنجي كلن حاولو ايثبتوني على نفس الدريسه ما غدرو بيقولو انتا شالك البليس شو العمل