لحماية والدته ومطعمهم من السـ.ـرقة… طفل يطـ.ـلق النـ.ـار على وجه لـ.ـص بلا تردد

20 ديسمبر 2021آخر تحديث : الإثنين 20 ديسمبر 2021 - 3:13 مساءً
OBK
أخبار العرب والعالم
لحماية والدته ومطعمهم من السـ.ـرقة… طفل يطـ.ـلق النـ.ـار على وجه لـ.ـص بلا تردد

تركيا بالعربي – متابعات

لحماية والدته ومطعمهم من السـ.ـرقة… طفل يطـ.ـلق النـ.ـار على وجه لـ.ـص بلا تردد

التقطت كاميرا مراقبة لحظة درامية سحب فيها صبي أمريكي يبلغ من العمر 14 عاماً مسـ .ـدساً وأطـ .ـلق النـ .ـار على لص في وجهه، بينما كان يحاول ســ.رقة نقود من مطعم بيتزا تملكه عائلة الصبي في فيلادلفيا، كبرى مدن ولاية بنسلفانيا الأمريكية.

حيث استخدم الطفل حركة سريعة لا نراها إلا في الأفلام، وذلك بعدما أطـ .ـلق النار على وجه اللص بلا تردد، بحسب ما نشرته صحيفة New York Post الأمريكية، الخميس 16 ديسمبر/كانون الأول 2021.

فيما وقعت تلك المواجهة العنيفة في حوالي الساعة 9:30 مساءً بالتوقيت الشرقي للولايات المتحدة من يوم الخميس 9 ديسمبر/كانون الأول في مطعم Bold Pizza الواقع بشارع سبرينغ غاردن، إذ دخل واحد من ثلاثة رجال سـ .ـرقوا للتو صيدلية قريبة من مطعم البيتزا.

في حين يظهر مقطع الفيديو السـ .ـارق وهو يمد يده إلى ماكينة تسجيل المدفوعات النقدية ويتشاجر مع الموظفة قبل أن يسحب ابنها البنـ .ـدقية ويطلق النـ .ـار.

لاحقاً تبين أن هذه الموظفة كانت هي والدة الصبي، بحسب بعض وسائل الإعلام الأمريكية.

من جهتها، تتبعت الشرطة أثر الدم الذي قادهم إلى المشتبه به في محطة مترو أنفاق على بعد حوالي ثلاثة مبانٍ. ونُقل الرجل إلى مستشفى جيفرسون، حيث دخلها وهو في حالة حرجة، وفقاً لشبكة NBC فيلادلفيا المحلية.

تم نقل اللص إلى أحد المستشفيات، حيث دخل في حالة حرجة وجار التحقيق في الواقعة.

بدوره، قال رئيس مفتشي شرطة فيلادلفيا سكوت سمول لـ WPVI: “كانت هناك نقود على الأرض، وكان هناك أيضاً بعض الزجاج المكسور داخل المتجر، وكانت هناك أيضاً كمية كبيرة من الدم”.

كما أوضحت والدة الصبي أنها أخبرت السارق أنها لا تستطيع فتح ماكينة الأموال لأنها بحاجة إلى رمز، بحسب المحطة.

بينما لا تزال الشرطة تبحث عن باقي المشتبه بهم.

عربي بوست

حصرياً في تركيا .. أول صاروخ جوْ بحْر تحمله مقاتلاتٌ ضخمة يدمر الغواصات في أعماق البحار

خاص موقع تركيا بالعربي وقناة ترك تيوب (اشترك الان)

في تطور جديد كشفت رئاسة الصناعات الدفاعية التركية ، تسليم طائرتين مقاتلتين من طراز P-72 Marine Patrol إلى قيادة القوات البحرية ، كجزء من مشروع Meltem-3. والتي تعتبر عنصرا استراتيجيا سيعزز قدرات قواتنا البحرية، كما تعد قوة مضاعفة مهمة للسيطرة على حدود بحار تركيا الثلاثة وحمايتها من أي تهديد.

ويمكنها إطلاق طوربيد MK-54 بميزات أكثر حداثة بالإضافة إلى إلى الطوربيد MK-46 ، والذي سيوفر استخدامًا فعالاً في الحرب المضادة للغواصات مع قدرتها الاستيعابية الأكبر.

وفي هذا السياق صرح قائد القوات الجوية البحرية التركية الأدميرال ألبر ينيل أيضًا أن ثالث ورابع مقاتلة دورية بحرية من طراز P-72 دخلت الخدمة في الأيام الأخيرة، وأشار إلى أن هذه المقاتلات يمكنها البقاء من ساعتين إلى أربع ساعات في الطلعة الواحدة ، ويجري تحديثها لتكون قادرة على البقاء لفترة أطول ، وتستطيع الانتقال إلى منطقة العمليات بسرعة عالية .

وتعمل صناعات الدفاع التركية على تسليم القوات البحرية ثماني طائرات من نفس الطراز خلال العامين القادمين.

تركيا تفجر المفاجأة.. قدرات مقاتلاتنا الشبحية ستتفوق بمرة ونصف على إف 35

في خبر هز وسائل الإعلام التركية أعلن تيميل كوتيل المدير الفني لشركة صناعة الطيران التركية توساش ، وذلك خلال لقاء مباشر على قناة سي إن إن تورك ، أن محرك الطائرة الشبحية يمر بمراحل متقدمة فاقت الخطة الموضوعة للانتهاء منه ، مؤكدا أنه سيتم الانتهاء تماما من أول نسخة من الطائرة الشبحية في عام ألفين واثننن وعشرين بدلا من ألفين وثلاثة وعشرين الذي كان مقررا مسبقا وفق الخطة الزمنية.

وأضاف كوتيل أنهم اتخذوا قرارا بتسريع العمل بعد إزالة تركيا من برنامج إنتاج الطائرات المقاتلة إف 35 من قبل الإدارة الأمريكية. وأشار إلى أن الإنتاج الضخم والسريع سيبدأ في العام ألفين وثمانية وعشرين

وحول المفاجأة الجديدة أوضح كوتيل أن محرك الشبحية التركية سيكون أقوى بمقدار مرة ونصف من إف 35، وفي حديثه عن ميزات الطائرة مقارنة بمثيلاتها ، قال كوتيل إنها تتمتع بمحركين يتكون كل منهما من ألف وتسعمئة وثمانين تقنية ، وذلك بخلاف إف 16 ، كما أن هذه الطائرة غير مرئية للرادارات ، وتستطيع تعريف نفسها كطائرة صديقة أيضاً، أما إف 35 فتتكون فقط من محرك واحد ولازالت تعاني من مشاكل تقنية.

وأكد كوتيل أن قرابة 4000 مهندس يعملون حاليا على إنتاج المقاتلة الشبحية الوطنية، وأنه يجري إرفاد المزيد من المهندسين لصناعة هذه المعجزة التركية كما وصفها،

وحول تكلفة مشروع المقاتلة الشبحية الوطنية قال كوتيل إن تكلفته بلغت عشرة مليارات دولار، فيما بلغ مشروع إنتاج إف 35 ستين مليار دولار ، وهذا سيجعل سعر طائرتنا أرخص بكثير من إف 35 .

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.