مرض مقلق .. 15 في المائة من سكان تركيا يعانون منه

18 ديسمبر 2021آخر تحديث : السبت 18 ديسمبر 2021 - 11:10 صباحًا
مستشفى
مستشفى

15 في المائة من سكان تركيا يعانون من مرض السكري

كشف الاتحاد الدولي للسكري (IDF) ، إن 382 مليون بالغ في جميع أنحاء العالم يعانون من مرض السكري في عام 2020.

ووفقاً للاتحاد تم الكشف عن وجود 7 ملايين مريض بالسكري تتراوح أعمارهم بين 20-79 في تركيا ، وهو ما يمثل حوالي 15 بالمائة من السكان.

وأشارت إلى أنه بحلول عام 2035 ، من المتوقع أن يصل عدد المصابين بمرض السكري إلى 592 مليون بحسب موقع نيو ترك بوست.

ولوحظ أن هذه الزيادة تُعزى إلى شيخوخة السكان والتحضر وتغير أنماط الحياة.

وفقًا لبيانات أخرى ، تم الكشف عن أن عدد الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري الحالي قد تجاوز 400 مليون وأن المكان الذي يعيش فيه معظم مرضى السكري هو الصين .

كما تم تسجيل الفئة العمرية ذات أعلى معدل للإصابة بمرض السكري بين 40-59. يعيش 80٪ من مرضى السكري في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

وفي العام الماضي ، تم إنفاق 825 مليار دولار على علاج مرض السكري في جميع أنحاء العالم ، وهو ما يعادل حوالي 100 دولار لكل شخص في العالم.

اختراق كبير تركيا تطوّر رادارات اكتشاف وتدمير الأهداف فوق السحاب الأكثر تطوراً

خاص موقع تركيا بالعربي وقناة ترك تيوب (اشترك الان)

في تطور لافت كشفت شركة ميتيكسان ديفينس التركية لصناعات الدفاع عن تطويرها رادارها الخاص بالطائرات بدون طيار الهجومية والاستكشافية إس يو إي في ، والذي جرى عرضه لأول مرة في معرض آي دي إف بإسطنبول خلال هذا العام .

ووفق أحدث المعلومات تمتلك تركيا نوعين من الرادار المذكور وهما ميلسار يو إي في سار ، وجي إم تي آي رادار ، والذين سيكونان بمثابة العين الثاقبة التي تحتاجها المركبات الجوية غير المأهولة يو إي فيز ، والتي ستعمل كنقاط مراقبة في السماء مع فترات مهمتها الطويلة في ظروف الطقس السيئة ، وكذلك في حالة اكتشاف الأهداف فوق السحاب، والتي تكون فيها الأنظمة الكهروضوئية الحالية غير فعالة في التعامل معها.

والمفاجأة أن الرادارات الجديدة تتميز بحجمها الصغير ووزنها الخفيف الذي لا يتعدى 30 كيلو غراما فقط، واستهلاكها المنخفض للطاقة، وتتكون من رادار الفتحة الاصطناعية ، ومؤشر الهدف المتحرك إم تي آي، بالإضافة إلى المستشعرات التي لاغنى عنها لطائرات الاستطلاع والمراقبة، وكذلك الأقمار الصناعية، حيث يمكنها الاستمرار في تقديم صورة عالية الدقة حتى في أصعب الظروف، كما تتكون من نقطة مراقبة الأنشطة على الأرض، بحيث تتمكن الطائرة المسيرة من طراز بايراكتار تي بي اثنين وأنكا ، البقاء أطول مدة في الجو لأداء مهماتها.

مفاجأة فريدة من نوعها أوروبا تشهد بأن بيرقدار المقاتلة التركية المشهورة أفسدت خططاً لخمسين سنة قادمة

أضحت طائرات بيركدار تي بي اثنين الشغل الشاغل وحديث الصحف الالمانية والفرنسية وانضمت إليها .. الصينية. ولا شك في أن المسيرات التركية أفعالها كانت سباقة وذات أثر واضح حقق ثورة في الحروب كما تقول صحيفة فيلت الألمانية

أما صحيفة فايننشال تايمز البريطانية تقول إن الطائرات المسيرة المسلحة تركية الصنع أثبتت أنها منافسة قوية لنظيراتها الأمريكية والصينية وتلك التي تصنعها دولة الاحتلال الصهيوني.

بدورها قالت صحيفة “لوبينيون” الفرنسية إن تركيا حققت تقدما ملموسا خلال السنوات العشر الأخيرة في مجال الصناعات الدفاعية، وأنها تفوقت خلال هذه الفترة على فرنسا في مجال الطائرات المسيرة المسلحة.

وامتدت حالة الجنون التي تسببت بها الهجومية التركية إلى صحيفة “ناجاي” اليابانية، التي قالت إن “تركيا باتت منافسة لدول عظمى في مجال صناعة الطائرات المسيرة دون طيار، وإن هذا سيمكنها من تغيير ميزان القوة العسكرية في الشرق الأوسط والقوقاز وشمالي إفريقيا”.

وبالانتقال إلى صحيفة “فرانس إينفو” الفرنسية، التي أشارت في أحد عناوينها، قائلة إن “المسيرات التركية ربما هي سلاح معروف، لكنها تحوي خزينة من الأسرار”.
ولنذهب إلى الولايات المتحدة و“ذا ديفينس بوست” الأمريكي المتخصص في الشؤون الأمنية، الذي قال إن“إيران تجري محادثات مع تركيا لحيازة مسيرات تركية الصنع من شأنها تغيير قواعد اللعبة”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.