المساعدات الشتوية.. الإغاثة التركية تعلن تقديم مساعدات للسوريين

17 نوفمبر 2021آخر تحديث : الأربعاء 17 نوفمبر 2021 - 10:31 صباحًا
هيئة الإغاثة الإنسانية "IHH" التركية
هيئة الإغاثة الإنسانية "IHH" التركية

المساعدات الشتوية.. الإغاثة التركية تعلن تقديم مساعدات للسوريين

أعلنت هيئة الإغاثة الإنسانية “IHH” التركية، أنها تهدف إلى إرسال 1500 شاحنة مساعدات إنسانية للمحتاجين في سوريا ضمن حملتها الشتوية.

وأفادت الهيئة في بيان نشرته الأناضول، أنها تعتزم مواصلة دعم مئات الآلاف من العائلات السورية المحتاجة بمختلف الاحتياجات اللازمة.

وأشار البيان أن الهيئة تهدف إرسال 1500 شاحنة مساعدات إلى سوريا في إطار حملتها الشتوية، وأن المساعدات تتضمن معاطف وأحذية وبطانيات ومواقد وفحم وغيرها من المواد الأساسية.

وأضافت أنها سترسل 150 شاحنة مساعدات إلى سوريا في 10 ديسمبر/ كانون الأول المقبل الموافق اليوم العالمي لحقوق الإنسان.

وأوضحت أن المساعدات سيتم توزيعها في 73 منطقة في الشمال السوري، ليستفيد منها حوالي 85 ألف شخص بشكل شهري.

وذكر البيان، أنه يمكن للمتبرعين المساهمة بـ 5 ليرات تركية (نحو نصف دولار) عن طريق إرسال كلمة “KIS” كرسالة نصية للرقم “3072”، أو بدخول الموقع الإلكتروني للهيئة والتبرع عبر الحسابات المصرفية.​​​​​​​

مفاجأة لا سابق لها.. تركيا تكمل بناء ثالث أعلى سد مقوّس في العالم

خاص موقع تركيا بالعربي وقناة ترك تيوب (اشترك الان)

ارتفاع يتجاوز ناطحة سحاب من 100 طابق

في تطور لافت كشفت الحكومة التركية عن الانتهاء من عمليات إنشاء ثالث أعلى سد في العالم بنسبة تسعين في المئة، مؤكدة أن سد يوسفلي الذي يتجاوز طوله 275 متراً سينتج أكثر من 888 مليون كيلو واط من الطاقة سنوياً ، وسيسد احتياجات أكثر من 650 ألف نسمة في البلاد. كما سيحقق عائدات مالية سنوية تتجاوز المليار دولار.

وجاء في البيان الصادر عن المديرية الإقليمية السادسة والعشرين ، أنه “كجزء من الأعمال المنجزة في بناء السد ، تم الانتهاء من تركيب معدات المفاتيح الكهربائية الداخلية، وتم وضع جميع الوحدات في أماكنها الدائمة، بالإضافة إلى تركيب عجلات التوربينات الخاصة ، والانتهاء من إعداد الوحدتين الثانية والثالثة وجميع المولدات الضرورية.

سد يوسفلي سيكون الثالث على مستوى العالم والأعلى في تركيا ضمن فئة القوس الخرساني مزدوج الانحناء ، والجدير ذكره أنه تم الانتهاء من بناء جسم السد ونفق التحويل والسدود الفرعية، وطرق الوصول إلى السد.

وفي 26 شباط من العام ألفين وثلاثة عشر ، بدأ إنشاء سد يوسفيلي على نهر (تشوروه) ، على بعد 70 كيلومترًا جنوب غرب ولاية أرتفين ، و 8 كيلومترات من منطقة يوسفيلي ، وتم وضع حجر الأساس بحضور الرئيس رجب طيب أردوغان خلال فترة رئاسته للوزراء وسيتم ملؤه بالمياه في ديسمبر 2021 إن شاء الله.

تركيا تفجر المفاجأة.. قدرات مقاتلاتنا الشبحية ستتفوق بمرة ونصف على إف 35

في خبر هز وسائل الإعلام التركية أعلن تيميل كوتيل المدير الفني لشركة صناعة الطيران التركية توساش ، وذلك خلال لقاء مباشر على قناة سي إن إن تورك ، أن محرك الطائرة الشبحية يمر بمراحل متقدمة فاقت الخطة الموضوعة للانتهاء منه ، مؤكدا أنه سيتم الانتهاء تماما من أول نسخة من الطائرة الشبحية في عام ألفين واثننن وعشرين بدلا من ألفين وثلاثة وعشرين الذي كان مقررا مسبقا وفق الخطة الزمنية.

وأضاف كوتيل أنهم اتخذوا قرارا بتسريع العمل بعد إزالة تركيا من برنامج إنتاج الطائرات المقاتلة إف 35 من قبل الإدارة الأمريكية. وأشار إلى أن الإنتاج الضخم والسريع سيبدأ في العام ألفين وثمانية وعشرين

وحول المفاجأة الجديدة أوضح كوتيل أن محرك الشبحية التركية سيكون أقوى بمقدار مرة ونصف من إف 35، وفي حديثه عن ميزات الطائرة مقارنة بمثيلاتها ، قال كوتيل إنها تتمتع بمحركين يتكون كل منهما من ألف وتسعمئة وثمانين تقنية ، وذلك بخلاف إف 16 ، كما أن هذه الطائرة غير مرئية للرادارات ، وتستطيع تعريف نفسها كطائرة صديقة أيضاً، أما إف 35 فتتكون فقط من محرك واحد ولازالت تعاني من مشاكل تقنية.

وأكد كوتيل أن قرابة 4000 مهندس يعملون حاليا على إنتاج المقاتلة الشبحية الوطنية، وأنه يجري إرفاد المزيد من المهندسين لصناعة هذه المعجزة التركية كما وصفها،

وحول تكلفة مشروع المقاتلة الشبحية الوطنية قال كوتيل إن تكلفته بلغت عشرة مليارات دولار، فيما بلغ مشروع إنتاج إف 35 ستين مليار دولار ، وهذا سيجعل سعر طائرتنا أرخص بكثير من إف 35 .

بالفيديو.. 10 أنظمة دفاعية روسية لا تستطيع مواجهة مقاتلة تركية بدون طيار من طراز بايراكتار

كشفت وسائل إعلام روسية نقلا عن خبراء عسكريين في وزارة الدفاع بموسكو العجز الكبير الذي تعاني منه منظومات الدفاع الجوية بانستير ، مؤكدة أن كل مقاتلة بيرقدار تحتاج على الأقل إلى عشرة وحدات من نظام بانستير الدفاعي الروسي .

وفي حديثهم إلى الصحافة الروسية ، قال الخبراء العسكريون إنهم يعتقدون أن عشرة أنظمة لا تكفي ، مؤكدين أن استخدام بايراكتار من قبل أوكرانيا ضد الموالين لموسكو يعد مشكلة حقيقية لروسيا.

تعتبر “بانتسير” واحدة من أكثر الوسائل فعالية للدفاع الجوي والدفاع المضاد للصواريخ ذات المدى القريب. تم تصميم المنظومة لتدمير الأهداف ذات الإرتفاع المنخفض — الطائرات التي تحلق على ارتفاع منخفض، المروحيات، الطائرات المسيرة، صواريخ كروز، القنابل الجوية، مقذوفات قاذفات اللهب.

تغطي “بانتسير” المنظومات بعيدة المدى المضادة للطائرات والمنشآت العسكرية والمجموعات العسكرية، بما في ذلك أثناء السير. بفضل سلاح المدفع، فإن بانتسير قادرة على ضرب أهداف مدرعة خفيفة وقوة عدو بشرية. المطور للمنظومة هو مكتب تصميم هندسة الآلات “تولا”.

وبحسب المطور أصبحت “بانتسير” الحلقة المفقودة في نظام الدفاع الجوي، وعند إدخالها إلى مجموعة الوسائل المضادة للطائرات وفرت لها فعالية أكبر وصمود في ظروف المواجهة الراديو إلكترونية والنارية.

والحقيقة أن بايراكتار تي بي اثنين جعلت بانستير صفرا على اليسار.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة