ضبط أكثر من 100 ألف حبة مخـ .ـدرة في اسطنبول

26 سبتمبر 2021آخر تحديث : الأحد 26 سبتمبر 2021 - 4:21 مساءً
HK
أخبار تركيا
ضبط أكثر من 100 ألف حبة مخـ .ـدرة في اسطنبول

تركيا بالعربي – ترجمة: وسام الحلبي

ضبط أكثر من 100 ألف حبة مخـ .ـدرة في اسطنبول

قالت مصادر إعلام تركية، إن فرق قيادة الدرك في محافظة اسطنبول، ألقت القبـ .ـض على 3 مشـ .ـتبه بهم، كانوا يستعدون لبيع مخـ .ـدرات في السوق، حيث تم ضبط 101 ألف حبة، مخبأة في حجرة خاصة تم إنشاؤها في صندوق سيارة المشـ .ـتبه بهم، حيث تم القبـ .ـض على HC و SCD وKEÖ، حيث أفرج عن الاخير بشرط الرقابة القضائية.

وبحسب خبر نشرته وكالة DHA التركية وترجمته تركيا بالعربي، فقد “تم إبلاغ فرق مديرية فرع مكافحة التهـ .ـريب والجـ .ـريمة المنظمة التابعة لقيادة درك مقاطعة إسطنبول، حيث قررت الفرق التي اتخذت إجراءات نتيجة للمتابعة الفنية والبدنية التي استمرت حوالي 3 أشهر ، أن المشـ .ـتبه بهم سيرسلون المخـ .ـدرات إلى منطقة ساريير”.

وأضافت: “حيث تمت مطاردتهم وإيقاف السيارة عند نقطة التقتيش، وقد عثر كلب المـ .ـخدرات على الشحنة مخبأة في صندوق السيارة”.

الفيديو في الرابط التالي:

https://www.dha.com.tr/istanbul/jandarmanin-nefes-kesen-uyusturucu-operasyonu-kamerada-101-bin-adet-extacy-hap-ele-gecirildi/haber-1850605

منظومةُ صواريخ تزيل مدناً من الوجود “الأكبر في العالم من حيث عدد الفوهات”

خاص موقع تركيا بالعربي وقناة ترك تيوب (اشترك الان)

تواصل الشركات الدفاعية التركية في تحقيق التميز بمنتجاتها، التي تزود بها القوات المسلحة للبلاد، وتصدرها للعديد من الدول الأخرى.

أسطورة الدفاع روكيتسان

ومن بين هذه الشركات، “روكتسان” التركية المتخصصة في صناعة الصواريخ والقذائف، التي احتلت لعامين ،موقعا في لائحة مجلة “ديفينس نيوز” المتخصصة في أخبار الدفاع في العالم، وتضم أكثر من 100 شركة في المجال.

أقوى راجمة من عيار 122 ملمتر في العالم

ومن أهم منتجات الشركة، راجمة الصواريخ متعددة المنصات “جباريا”، التي طورتها بناء على طلب دولة الإمارات ، وتعد أقوى راجمة من عيار 122 ملم في العالم.

احتلت مركزا في موسوعة الأرقام القياسية

وأدرجت موسوعة غينيس للأرقام القياسية 2018، جباريا، في تصنيف المركبات العسكرية، كأكبر راجمة صواريخ في العالم من حيث عدد الفوهات.

وتحتوي المنظومة 4 منصات صواريخ عيار 122 ملم، محملة على مقطورة ذات 10 إطارات، ويمكن للراجمة أن تطلق 240 صاروخ عيار 122 مليمترا في الرمية الواحدة خلال دقيقتين.

ويبلغ مدى صواريخها 37 كيلومتر، ويمكنها إصابة منطقة مساحتها 4 كيلومتر مربع.
ومنذ 2003، نفذت شركة روكتسان العديد من المشروعات في الإمارات، بدأتها بصواريخ مدفعية عيار 122 مليمترا، ثم تلقت طلبا بتطوير سلاح خاص، نجم عنه راجمة الصواريخ جباريا.

وعرضت الراجمة جباريا، لأول مرة ، في معرض الدفاع الدولي بالعاصمة أبو ظبي سنة 2013.

وبهذا أضافت شركة Roketsan التركية، التي ساهمت في صناعة الدفاع التركية لمدة 30 عامًا ووصلت إلى معدل توطين بنسبة 87 بالمائة ، نجاحًا جديدًا إلى نجاحاتها من خلال المنتجات المبتكرة والأصلية.

ثاني مروحية هجومية تركية الصنع تدخل الخدمة نهاية 2021 “أتاك 2” الطائرة الوحيدة التي تنافس أباتشي

تقنيات محلية كاملة

كشفت صناعات الدفاع التركية عن الانتهاء من مراحل متقدمة من صناعة وإنتاج الطائرة المروحية الأثقل في صفوف القوات المسلحة التركية والتي أطلق عليها اسم هجوم أو أتاك 2 بتقنيات محلية بالكامل.

خلاصة خبرة وإنجازات المهندسين الأتراك

نظرًا لتصميمها الذي يمزج بين T129 ATAK و T625 ، تستخدم ATAK 2 أنظمة فرعية مثل أنظمة النقل والدوار transmission and rotor ومعدات الهبوط التي تم تطويرها في إطار مشروع مروحيات T625 بالإضافة إلى الدراية التكنولوجية والخبرة العملية والإنجازات المكتسبة من خلال مشروع المروحية الهجومية T129 ATAK.

الوحيدة التي تنافس أباتشي الأمريكية

ATAK 2 ستكون الطائرة المروحية الوحيدة في العالم التي تنافس أباتشي الأمريكية، ستكون قادرة على أداء مهماتها بنجاح في ظروف جغرافية وبيئية قاسية ، وستزيد من سعة الحمولة وستزود بأنظمة طيران حديثة جنبا إلى جنب مع الأداء العالي وتكلفة الصيانة المنخفضة.

وأعلنت الصناعات التركية للصناعات الفضائية (TAI) في 31 تشرين الأول/أكتوبر 2017 أنها قد بدأت تطوير طائرة مروحية هجومية من نوع أتاك 2 (ATAK 2) محليا. المروحية ستدخل الخدمة التشغيلية في ديسمبر من العام الجاري 2021.

كاميرات كاتس التركية من الجيل الثالث

وتشمل هذه التقنيات الجديدة ، إلكترونيات الطيران المتقدمة، وحمولة أسلحة ثقيلة تعتبر ضعف أباتشي ، وتحسين دروع الحماية، ورادار إم إم دبليو، بالإضافة لمدفع رشاش عشرين ملمتر، وكاميرات كاتس التركية من الجيل الثالث.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.