هل نفذت القوات الروسية إنزالاً جوياً بريف إدلب؟

OBK
2021-09-17T21:42:10+03:00
أخبار تركيا
17 سبتمبر 2021آخر تحديث : الجمعة 17 سبتمبر 2021 - 9:42 مساءً
هل نفذت القوات الروسية إنزالاً جوياً بريف إدلب؟
إنزال جوي

تركيا بالعربي

هل نفذت القوات الروسية إنزالاً جوياً بريف إدلب؟

زعمت صفحات وحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي أن “مروحيتين تابعتين للقوات الروسية نفذتا إنزالاً جوياً على محاور بريف إدلب الشرقي”، مرفقة صوراً تظهر مظلات محملة بأجسام غير واضحة بشكل جيد.

حيث ادّعت صفحة تحمل اسم (منبج تايم) على موقع فيسبوك يوم الأربعاء 15 أيلول/ سبتمبر أن “الإنزال الجوي نُفذ للمرة الثانية فوق محاور جوباس وداديخ بريف إدلب الشرقي”.

0.376329001631818933Screenshot2021 09 16220159 - تركيا بالعربي
“القوات الروسية تنفذ عملية إنزال جوي بريف إدلب” | ادعاء كاذب

و زعمت قناة على تطبيق تلغرام تحمل اسم (كتيبة صقر أبو إسحاق) بأن الصور تظهر “عملية إنزال جوي لقوات النظام فوق محور بلدة جوباس وداديخ”، وذكرت أن “تردي دقة الصور يعود إلى بعد مسافة التصوير”.

0.588998001631819046Screenshot2021 09 16220348 - تركيا بالعربي
“قوات النظام السوري نفذت عملية إنزال جوي بريف إدلب” | ادعاء كاذب

وحظي الادعاء بانتشار واسع النطاق عبر غرف الدردشة في تطبيق واتساب كما تناقلته صفحات وحسابات على مواقع التواصل، يمكنكم الاطلاع على عينة منها في جدول مصادر الادعاء نهاية المادة.

دحض الادعاء

أجرى فريق منصة (تأكد) بحثاً متقدماً للتحقق من صحة الادعاء بأن “القوات الروسيّة نفذت إنزالا جويا على محاور بريف إدلب الشرقي”، فتبيّن أنَّه ادعاء كاذب.

حيث أكد الرائد يوسف حمود -ضابط طيار منشق عن جيش النظام والناطق العسكري الرسمي في هيئة أركان الجيش الوطني السوري- خلال عرض صور الادعاء عليه أنه “لا يمكن من ناحية عسكرية تنفيذ هذا الإنزال، مشيرا إلى أن الصور لقنابل جوية مظلية استخدمت من قبل روسيا خلال اجتياح قرى في أرياف حلب وحماة وإدلب”.

وفي تعليقه على الصور المعروضة أكد أنها لا تدل على أنها لإنزال جوي إطلاقا، ويجب أن يكون عدد المظلات الظاهر في الصور أكثر من 5 على الأقل، وليس مظلة أو اثنتين فقط، وعلى اعتبار أنها تدريبات عسكرية من جانب النظام السوري يستبعد من الناحية العسكرية أن يكون اختيار الموقع مناسب.

وأرجع ذلك لعدة أسباب منها المخاطر التي يتعرض لها العناصر المشاركين في عملية الإنزال المفترضة، حيث يمكن أن يحدث جنوح لأي مظلة إضافة إلى الاستهداف المدفعي والمضادات الأرضية من الطرف المقابل يمكن أن يشكل خطرا حقيقيا على المظليين.



كما نفى أبو أمين -وهو أحد القائمين على المراصد العسكرية والمتخصص بتعقب التحركات العسكرية في ريف محافظة إدلب- صحة الصور المرفقة بالادعاء، وأكد عدم وجود أي عملية إنزال جوي للقوات الروسية أو قوات النظام السوري على المحاور المذكورة بريف إدلب الشرقي.

وذكر في حديثه لمنصة (تأكد) أن المنطقة المشار إليها في الادعاء لم تشهد أي عملية إنزال جوي ولا يمكن ذلك عسكريا بحكم قربها من خطوط التماس بين قوات النظام وفصائل المعارضة السوريّة المسلحة، حيث تبعد قرية جوباس الخاضعة لسيطرة النظام السوري عن قرية سان الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة السوريّة المسلحة مسافة تقدر بنحو 3 كم فقط، وقدرها المصدر بأقل من ذلك نظرا لقرب خطوط التماس.

0.933971001631819350Screenshot2021 09 16220836 - تركيا بالعربي
جوباس وداديخ على مقربة من خطوط التماس بين قوات النظام وفصائل المعارضة

وأشار إلى أن الصور التي عرضتها المنصة عليه تظهر مع التدقيق فيها أن المظلات لا تحمل أشخاصاً إنما صواريخ سبق أن استخدمها الطيران الحربي بواسطة المظلات في عمليات القصف على عدة مناطق في سوريا.


وبالمقارنة بين الصور المرفقة بالادعاء على أنها تظهر إنزالا جويا وبين مشاهد القصف بالصواريخ المظلّية يتبين وجود التشابه بين الجانبين.

0.548954001631819403unnamed(1) - تركيا بالعربي
صورة مرفقة بادعاء رصد عملية إنزال جوي لقوات النظام بريف إدلب
0.221071001631819425unnamed(2) - تركيا بالعربي
لقطة شاشة من قصف جوي على بلدة اللطامنة بريف حماة – نيسان 2017

وفي ذات السياق، قاد البحث عبر الكلمات المفتاحية المناسبة إلى أن قوات النظام السوري نفذت عملية تدريب عسكرية بتاريخ 31 آب/ أغسطس الفائت بريف إدلب، وتبين وفق مراصد محلية أن التدريبات في قرية كفرعميم التي تبعد عن جوباس مسافة نحو 15 كم، ولم تظهر المشاهد أي عملية إنزال جوي.

https://www.facebook.com/100071994583998/videos/919575898666711/


ويذكر أن قوات النظام السوري سبق أن نفذت تدريبات عسكرية في المناطق الواقعة تحت سيطرتها لا سيّما في أرياف إدلب وحماة وترافق ذلك مع مشاركة الطائرات الحربية والمروحية في عدة مرات، وتتكرر التدريبات العسكرية ضمن المواقع الخاضعة لسيطرة جيش النظام والميليشيات الرديفة له.

الاستنتاج

  1. الادعاء بأن “القوات الروسية وقوات النظام السوري نفذت عملية إنزال جوي على محاور بريف إدلب” كاذب.
  2. أكد ضابط طيار منشق عن جيش النظام أنه “لا يمكن من ناحية عسكرية تنفيذ هذا الإنزال”.
  3. نفى مرصد عسكري بريف إدلب في حديثه لمنصة تأكد صحة الادعاء.
  4. المنطقة التي زعم أن الإنزال الجوي جرى فيها تقع على مقربة من خطوط التماس.
  5. هذه المادة أدرجت في قسم (كذب) الذي يضم محتوى يتعارض بالكامل مع حقائق مثبتة وجرى تأليفه بالكامل ولا أساس له من الصحة بحسب (منهجية تأكد).

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.