لبنان.. إعطاء مهلة 24 ساعة لستة لاجئين سوريين للمغادرة

6 سبتمبر 2021آخر تحديث : الإثنين 6 سبتمبر 2021 - 8:24 مساءً
OBK
أخبار تركيا
علم لبنان
علم لبنان

تركيا بالعربي

لبنان.. إعطاء مهلة 24 ساعة لستة لاجئين سوريين للمغادرة

أعطى الأمن اللبناني، أمس الأحد، مهلة لستة لاجئين سوريين لمدة 24 ساعة لمغادرة لبنان إلى بلد ثالث إلى الترحيل إلى سوريا، بحسب وكالة “أسوشيتد برس”.

ونقلت الوكالة عن المحامي المختص في حقوق الإنسان، “محمد صبلوح” قوله إن هذه الخطوة غير عادية للغاية، وتشكل انتهـ .ـاكاً لالتزامات لبنان الدولية وقوانينه، وتعرض حياة الرجال لخطر جسيم.

وأوضح “صبلوح” أن السلطات اللبنانية تعلم جيداً أنه منذ اعتـ.ـقال الرجال خارج السفارة، فإنهم مطلوبين من قبل نظام الأسد، وهناك احتمال كبير أنهم سيتعرضون للتعذيب أو يتعرضون لخطر شديد، وهذا انتهاك لاتفاقية مناهضة التعذيب والقوانين اللبنانية.

وأشار إلى إن المحامين سيستأنفون أمام النيابة اليوم الاثنين من أجل وقف فوري لأمر التـ .ـرحيل، مضيفاً أنه تم توجيه إنذار الترحيل عبر الهاتف إلى المحامي “جهاد ديب”، الذي يمثل خمسة من الرجال الستة، إلا أن جوازات السفر الخاصة بهم ما زالت محتجزة في سفارة النظام.

ولفت إلى “ديب” في تصريح للوكالة أن ثلاثة من الرجال كانوا أعضاء في المعارضة بدرعا، وقد توصلوا إلى تسوية مع النظام هناك، لكنهم هربوا قبل نحو ثلاثة أسابيع عندما طُلب منهم القتال ضد أعضاء آخرين من المعارضة.

ونقل “ديب” عن الشبان أنهم يفضلون الحكم عليهم بالإعدام في لبنان على أن تتم إعادتهم إلى مناطق سيطرة النظام.

وكانت “منظمة العفو الدولية” طالبت السلطات اللبنانية، الخميس الماضي، بعدم ترحيل ستة لاجئين سوريين، اعتـ.ـقلوا في وقت سابق بعد استلام جوازات سفرهم من سفارة النظام.

يشار إلى أن الجيش اللبناني أعلن أواخر الشهر الماضي، توقيف ستة سوريين بسبب دخولهم إلى لبنان بشكل غير قانوني، بمساعدة مهربين، وإحالتهم إلى القضاء.

يذكر أن موقع “المدن” اللبناني أكد اختطـ .ـاف سفارة النظام في لبنان لخمسة سوريين من أبناء مدينة درعا، أثناء مراجعتهم لاستخراج جوازات سفر وتسيير بعض الأوراق الثبوتية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.