طالبان تعلن انتهاء الحـ.ـرب في أفغانستان بعد السيطرة على ولاية بنجشير.. وتكشف ملامح المرحلة القادمة

6 سبتمبر 2021آخر تحديث : الإثنين 6 سبتمبر 2021 - 5:47 مساءً
OBK
أخبار العرب والعالم
طالبان تعلن انتهاء الحـ.ـرب في أفغانستان بعد السيطرة على ولاية بنجشير.. وتكشف ملامح المرحلة القادمة

تركيا بالعربي

طالبان تعلن انتهاء الحـ.ـرب في أفغانستان بعد السيطرة على ولاية بنجشير.. وتكشف ملامح المرحلة القادمة

أعلنت حركة طالبان اليوم الاثنين، رسميا انتهاء الحـ .ـرب في أفغانستان، بعد سيطرتها على ولاية بانجشير، كاشفة عن ملامح المرحلة القادمة للحكم في البلاد.

وقال ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم حركة “طالبان” “الحـ .ـرب في أفغانستان قد انتهت بعد السيطرة على ولاية بانجشير والآن سوف نعمل معا لإعادة إعمار البلاد”.

وأكد مجاهد لقناة محلية أن “جميع أهالي بنجشير بخير ولم يلحق أي ضرر بالمدنيين خلال العمليات العسكرية، وأنهم سيحظون بجميع الحقوق التي يحظى بها بقية الشعب الأفغاني، ولن يكون هناك أي معاملة سيئة معهم”، مضيفا “إنهم جميعًا إخواننا وسنعمل معًا من أجل بلد وهدف”.

وأشار المتحدث إلى أن الحركة سعت لحل قضية بنجشير سلميا وعن طريق التفاوض لكن الطرف المقابل رفض ولم يبق إلا حسم القضية عسكريا.

ملامح المرحلة القادمة
وعن تشكيل الحكومة قال المتحدث: إنه سيتم تشكيل حكومة جديدة مؤقتة والإعلان عنها قريبا” مضيفا “نضع آخر اللمسات قبل الإعلان عن تشكيلة الحكومة الجديدة”.

وأوضح المتحدث باسم طالبان “سنشكل حكومة لتصريف الأعمال كي تكون هناك فرصة لتعديلها وتحسين أدائها”، مؤكدا أن “الحكومة التي سنعلن عنها ستكون جامعة وشاملة لكل الأطراف”.

وأوضح أن “ما يتم تداوله من وجود الاختلافات داخل الحركة وحلفائها حول الحكومة الجديدة فغير صحيح”، مضيفا أنه تم إرسال دعوات رسمية إلى مسؤولي بعض الدول، حتى يحضروا مراسم إعلان الحكومة.

وأشار المتحدث باسم طالبان إلى أن القائد الأعلى للحركة هيبة الله أخوندزادا “سيأتي إلى المشهد العام قريبا”.

وفي شأن أخر أكد المتحدث باسم طالبان أن الحركة ستسمح بالمظاهرات والاحتجاجات بما في ذلك مظاهرات النساء.

وفيما يتعلق بالأوضاع الأمنية أوضح “سنقدم الحماية والأمن للجميع وقواتنا تنتشر في كل أرجاء أفغانستان كما ستقوم القوات بالزي العسكري بتأمين العاصمة كابل”.

كما أكد المتحدث أن الأوضاع في المعابر طبيعية، والبنوك أيضا تعمل، كما أن سوق الصراف (سراي شهزاده) بدأ بفعالياته، مما سيساهم في الحفاظ على قيمة العملة.

وفي الوقت ذاته دعا مجاهد أفراد القوات الأفغانية التابعة للحكومة السابقة العودة إلى مظلة القوات المسلحة

وقال مجاهد “القوات التي تلقت تدريبا عسكريا في السابق يمكنها الانضمام إلى القوات المسلحة”، مشيرا أن “الحكومة القادمة ستشكل قوات مسلحة جديدة تضم القوات السابقة ومسلحي طالبان”.

السياسة الخارجية
وفيما يتعلق بالسياسة الخارجية قال المتحدث باسم طالبان “حريصون على إقامة علاقات جيدة مع الأسرة الدولية”.

ودعا ذبيح الله المجتمع الدولي المساعدة في إعادة إعمار أفغانستان ودعم الشعب الأفغاني، رافضا في الوقت ذاته المساعدات المشروطة من أي طرف آخر.

من جانب آخرأشاد المتحدث بدعم الصين قائلا: “نعتبر دعم دولة الصين خطوة إيجابية، ونتوقع أن تعترف الصين على الحكومة الجديدة”.

وأضاف “علاقتنا بالصين قوية ونحتاج إلى مساعدتها في التنمية بأفغانستان”.

ويذكر أن حركة طالبان سيطرت على العاصمة الأفغانية كابل في 15 أغسطس الماضي عقب هروب الرئيس السابق أشرف غني إلى الإمارات.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.