سلطنة عمان تبدأ خطتها لمنافسة الإمارات

1 سبتمبر 2021آخر تحديث : الأربعاء 1 سبتمبر 2021 - 5:34 مساءً
OBK
أخبار العرب والعالم
سلطنة عمان تبدأ خطتها لمنافسة الإمارات

تركيا بالعربي

سلطنة عمان تبدأ خطتها لمنافسة الإمارات

تعمل سلطنة عمان، التي تعد أكبر منتج عربي للنفط خارج “أوبك”، على تعزيز خدمات تزويد السفن بالوقود في ميناء الحاويات والسلع في ولاية صحار حيث تتطلع إلى منافسة أكثر محطات الشحن ازدحاما في المنطقة في الإمارات المجاورة.

وقع ميناء صحار والمنطقة الحرة اتفاقا مع شركة “هرمز مارين” ومقرها مسقط، لبدء تقديم خدمات التزويد بالوقود للسفن منذ منتصف سبتمبر/ أيلول، حسبما أفاد مشغل منشأة الشحن في بيان، وفقاً لوكالة سبوتنيك.

قد يؤدي تكثيف خيارات تزويد السفن بالوقود أثناء تفريغها أو مرورها إلى تعزيز جهود صحار للاستحواذ على الأعمال التي تهيمن عليها منطقة جبل علي في دبي، حسبما ذكرت وكالة “بلومبيرغ”. محطة الشحن العمانية هي مشروع مشترك بين السلطنة وميناء روتردام.

يقع الميناء العماني خارج مضيق هرمز، وهو ممر شحن حيوي عند مصب الخليج. يمر نحو خُمس موردي الخام العالميين عبر هرمز، وهي منطقة شهدت هجمات متكررة على الناقلات في السنوات الأخيرة.

تتوسع صحار لتعمل كميناء للحاويات والأغذية والمواد الكيميائية لشبه الجزيرة العربية، وتخطط “هرمز مارين” لتقديم زيت وقود منخفض الكبريت وزيت غاز بحري للسفن في صحار، بحسب البيان.

عُمان، التي يمكنها ضخ ما يصل إلى مليون برميل من النفط الخام يوميا، متحالفة مع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومنتجين آخرين ليسوا في المجموعة لتقييد الإنتاج والمساعدة في تعزيز الأسعار بعد أن أدى فيروس كورونا إلى خفض الطلب العالمي على الطاقة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.