ضابط كبير يبرر ببيت شعر تخاذل نظام أسد عن الرد على إسرائيل (فيديو)

21 أغسطس 2021آخر تحديث : السبت 21 أغسطس 2021 - 6:08 مساءً
OBK
أخبار سوريا
ضابط كبير يبرر ببيت شعر تخاذل نظام أسد عن الرد على إسرائيل (فيديو)

تركيا بالعربي

ضابط كبير يبرر ببيت شعر تخاذل نظام أسد عن الرد على إسرائيل (فيديو)

قدّم ضابط كبير في ميليشيا أسد تبريراً غريباً لعدم ردّ النظام على الهجـ .ـمات الإسـ .ـرائيلية المتكررة، وذلك رغم الوتيرة المتسارعة لتلك الهجـ .ـمات التي باتت تتخذ طابعاً شبه يومي مؤخراً.

وخلال تغطية الإخبارية السورية للغـ .ـارات الإسـ .ـرائيلية يوم أمس الأول أجرت القناة اتصالاً مع ضابط عسكري سابق لدى ميليـ .ـشيا أسد يدعى محمد عباس، روجت له القناة على أنه محلل عسكري.

في معرض تبريره عن سبب عدم الرد على الغارات الإسـ .ـرائيلية بهجـ .ـمات صـ .ـاروخية مضادة على الأقل، خرج عباس بنظرية جديدة، وقال إن صـ .ـواريخ “أرض – أرض” لا تحقق النصر، إن هذه الصـ .ـواريخ لا تحقق هدف الحـ .ـرب.

وزعم أن نظام أسد يمتلك بوفرة صـ .ـواريخ بعيدة ودقيقة وقادرة على تحقيق إصـ .ـابات تؤلم إسرائيل مناقضاً حديثه السابق، ومؤكداً أن تلك الصـ .ـواريخ تحقق الردع، دون أن يشير لماذا لا يتم استخدامها؟.

ولم يجد أمامه للتهـ .ـرب من عدم استخدام تلك الصـ .ـواريخ وتجنب الرد على إسـ .ـرائيل سوى ترديد بيت شعر للمتنبي مرفقاً إياه بمجموعة مزاعم تتلخص في أن تل أبيب تحاصر نظام أسد من الشمال عبر تركيا ومن الشرق عبر القوات الأمريكية إضافة إلى الجنوب.

ولاقت تبريرات ذلك الضابط موجة سخرية ولاسيما في ظل امتناع ميلـ .ـيشيا أسد عن الرد على الاعتداءات الإسـ .ـرائيلية المتوالية في حين تقصـ .ـف صـ .ـواريخه ليل نهار منازل المدنيين في المناطق السورية.

وكانت وسائل إعلام نظام أسد أقرت مساء الخميس باستهداف إسرائيل مواقع لميليـ .ـشيات النظام وإيران، وسط تقارير تحدثت عن أن تلك الغارات طالت مطار المزة العسكري في دمشق وموقعاً لميليشيا “الفرقة الرابعة” في جبل قاسيون، ومواقع في جبل المانع بمنطقة الكسوة وقارة بمنطقة القلمون، إضافة لمواقع أخرى في ريف حمص.

ونشرت صفحات محلية صوراً وتسجيلات مصورة تظهر ألسنة الدخان المتصاعدة من المواقع المستهدفة من قلب دمشق وأحيائها، إضافة لتسجيل يوثق القصـ .ـف على موقع الميليشيات في منطقة قارة، فيما يعد القصـ .ـف الأعنف منذ سنوات من جهة عدد المواقع وأهميتها الاستراتيجية.

في حين تكتم نظام أسد حول الخسائر وقال في بيان نقلته وكالة “سانا” إن القصف الإسرائيلي طال “بعض النقاط في محيط مدينة دمشق، ومحيط مدينة حمص، وقد تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت معظمها، ويتم الآن تدقيق نتائج العدوان”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.