موجة هجرة ضخمة تصل حدود أوروبا وإعلان حالة الطوارئ

11 أغسطس 2021آخر تحديث : الأربعاء 11 أغسطس 2021 - 4:05 مساءً
هجرة
هجرة

تركيا بالعربي

ماذا يحدث؟ موجة هجرة ضخمة تصل حدود أوروبا وإعلان حالة الطوارئ

من أجل منع تدفق مهاجرين قادمين من الشرق الأوسط، لاتفيا تعلن حالة الطوارئ على الحدود مع بيلاروسيا، بعدما بدأت ليتوانيا المجاورة إعادة أولئك الواصلين إلى أراضيها، ومعظمهم عراقيون.

أعلنت لاتفيا، الثلاثاء (10 أغسطس/آب)، حالة الطوارئ، حيث تجمع مئات المهاجرين على طول حدودها مع بيلاروسيا، فيما يُعتقد على نطاق واسع أنه تحرك متعمد من جانب مينسك.

وأعلنت حكومة لاتفيا أن حالة الطوارئ تسري في عدة مناطق في الجنوب والجنوب الشرقي من البلاد بالقرب من الحدود البيلاروسية.

وأشارت الحكومة إلى أن حالة الطوارىء تسري حتى العاشر من تشرين ثان/نوفمبر. وتسمح هذه الخطوة لحرس الحدود فى لاتفيا بإعادة المهاجرين الذين دخلوا البلاد بشكل غير قانوني من بيلاروسيا المجاورة، باستخدام القوة إذا لزم الأمر، وفقًا لوكالة أنباء البلطيق “بي إن إس”.

وكان الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو قد هدد علانية بإرسال المهاجرين من البلدان التي مزقتها الحرب مثل سوريا وأفغانستان والعراق، كرد انتقامى على العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي بسبب الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في بيلاروسيا، بعد نتائج الانتخابات الرئاسية المتنازع عليها العام الماضي.

وفي الساعات الـ24 الأخيرة، عبر نحو 200 مهاجر من بيلاروس إلى لاتفيا، الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي والتي يبلغ عدد سكانها 1.9 مليون نسمة. وسجّلت بولندا التي تتشارك الحدود مع بيلاروسيا وصول 349 مهاجرا منذ الجمعة.

وقال رئيس وزراء لاتفيا كريسيانيس كارينس “يعني نظام الطوارئ أن الحدود بين لاتفيا وبيلاروس ستغلق أمام الجميع”، وذلك بعدما وافقت الحكومة على فرض الطوارئ اعتبارا من الأربعاء.

وتدعم قوات الجيش والشرطة وعناصر وكالة “فرونتكس” الأوروبية دوريات حرس الحدود اللاتفيين. وسيسمح نظام الطوارئ للعناصر اللاتفيين باستخدام القوة البدنية إذا لزم الأمر لإعادة المهاجرين عبر الحدود، ولن يكون هناك أي التزام من قبل السلطات اللاتفية لقبول أي طلبات لجوء.

ومن المقرر أن يعقد وزراء الاتحاد الأوروبي محادثات أزمة عبر الفيديو الأسبوع المقبل لمناقشة تدفق المهاجرين.

وبدأت ليتوانيا، التي قدمت دعما قويا وملاذا للمعارضة البيلاروسية، العمل على منع دخول المهاجرين بعدما عبر أكثر من 4000 شخص الحدود حتى الآن خلال العام الحالي. ولم يعبر الحدود إلى ليتوانيا سوى 81 مهاجرا سنة 2020. وأعلن الاتحاد الأوروبي في وقت سابق الثلاثاء عن “انخفاض كبير” في عدد المهاجرين الواصلين إلى ليتوانيا بعدما علّق العراق الرحلات الجوية إلى بيلاروسيا بطلب من بروكسل وفيلنيوس.

المصدر: DW

دعم مالي جديد يشمل فئة كبير ممن لديهم كرت الهلال الأحمر التركي

نشرت إدارة الهلال الأحمر التركي بياناً رسمياً شرحت فيه تفاصيل الدعم المالي الجديد للسوريين.

وقالت المنظمة في بيان رسمي أطلعت عليه تركيا بالعربي إن مشروع دعم التضامن الاجتماعي المكمل T-SUY هو مشروع تم إعداده من أجل رفع المستوى المعيشي للأجانب ” الأكثر ضعفا ” وذلك بتوفير الدعم النقدي لهم بسبب عدم إمكانية توجيههم إلى العمل .

إن الهدف من هذا المشروع هو تأمین استفادة الأجانب الأكثر ضعفاً من حاملي صفة الحماية المؤقتة والحماية الدولية والمتقدمين للحصول على الحماية الدولية ، وأصحاب تصاريح الإقامة الإنسانية والذين تبدأ ارقام هوياتهم بـ ( 99 )، وذلك بسبب عدم إمكانية توجيه هذه الفئة الأكثر ضعفاً إلى مصادر العيش.

هذا المشروع ( T – SU۷ ) الذي يمول من قبل الاتحاد الأوروبي ينفذ عن طريق بطاقة الهلال الأحمر .

وفي إطار المشروع، تقدم مساعدة نقدية إضافية للمستفيدين ذوو الإعاقة الحادة بحيث تبلغ نسبة إعاقتهم % 50 أو أكتر ، بشرط أن يقدموا تقرير طبي صادر عن المستشفيات الحكومية المخولة.

ونوهت إدارة الهلال الأحمر في بيانها بحسب ما أطلعت عليه تركيا بالعر.بي لا يتوجب على المستفيدين من برنامج SUY تقديم طلب من أجل مشروع T-SUY.

ويتجدد أي البرنامج الذي ستستفيد منه الأسر عن طريق النظام تلقائيا وذلك حسب معايير مشروع T-SUY وبرنامج SUY.

تبلغ الأسر المنقولة إلى مشروع T-SUY بالأهلية بعد التقييم برسائل نصية قصيرة في الأسبوع الأخير من كل شهر.

يمول مشروع دعم التضامن الاجتماعي المكمل T-SUY من قبل الإتحاد الأوربي، وينفذ عن طريق منصة الهلال الأحمر.

وكان الإعلامي علاء عثمان قد نوه في فيديو سابق من مصادر في الهلال الأحمر التركي أن زيادة مالية ستبدأ بالوصول إلى حسابات كل من وصلتهم رسالة SMS وبقيمة 250 ليرة تركي ابتداءاً من شهر تموز.

الرسالة النصية والتي وصلت من الهلال الأحمر التركية إلى الاف السوريين اليوم ورصدتها تركيا بالعربي  كانت على الشكل التالي:

تم قبولك في مشروع T-SUY. اعتباراً من شهر تموز ستتلقى المساعدة من حساب T-SUY عن طريق كرت الهلال الأحمر الخاص بك.

وسيتم تحميل 250 ليرة تركية على بطاقتك لكل فرد مؤهل من عائلتك. لا يمكن للمقبولين في T-SUY الاستفادة من برنامج SUY B001 .

وللمزيد من التوضيح علمت تركيا بالعربي أن هذه الزيادة لن تكون لجميع المستفيديون من برنامج صوي، حيث تم فرز المستفيدين من البرنامج إلى فئتين، الأولى فقيرة جدأً والثانية متوسطة الحال.

الزيادة المالية وبناء على معطيات موجودة لدى الهلال الأحمر التركي فقد تم اقرار زيادة مالية للفئة الأولى وهي الفقيرة جداً، إلا أن الزيادة المالية والتي كانت تأتيهم كل 3 أشهر سيتم حرمانهم منها.

كما سيحصل ذووا الاحتياجات الخاصة على مبلغ 800 ليرة تركي بدلاً من 600 ليرة تركية كان يقبضها سابقاً.

وللمزيد من التفاصيل حول هذا الخبر >>> نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.