الخطوط الجوية التركية تمنح مروحيات لدعم إخماد الحرائق في البلاد

9 أغسطس 2021آخر تحديث : الإثنين 9 أغسطس 2021 - 7:54 مساءً
الخطوط الجوية التركية تمنح مروحيات لدعم إخماد الحرائق في البلاد

تركيا بالعربي – ترجمة: وسام الحلبي

الخطوط الجوية التركية تستأجر مروحيات لدعم إخماد الحرائق في البلاد

قالت مصادر إعلام تركية، إن الخطوط الجوية التركية (THY)، منحت طائرتي هليكوبتر لمكافحة الحرائق بسعة 2 طن ونصف من المياه للمديرية العامة للغابات كجزء من الدعم لمكافحة حرائق الغابات.

وجاء في البيان الذي أدلى به المكتب الإعلامي لشركة THY وفق ما ترجمته تركيا بالعربي، ما مفاده أن “دعم الخطوط الجوية التركية في مكافحة حرائق الغابات مستمر، وقد بدأ بالإعلان عن التبرع بـ 150 ألف شتلة للمناطق المحترقة سابقًا، والآن استأجرت الخطوط الجوية التركية طائرتي هليكوبتر لمكافحة الحرائق هذه المرة”.

وتابعت: “المفاوضات جارية لتسليم طائرة هليكوبتر ثالثة، طائرتا الهليكوبتر المسلمتين من طراز Mi-8 و Mi-17 بسعة 2.5 طن من المياه، وموجهتان بهدف مكافحة كارثة الحريق المؤسفة، وستكون المروحيات التي سيتم وضعها في مطار دالامان جاهزة للاستجابة للحرائق المحتملة في المنطقة بأسرع وقت ممكن”.

اقرأ أيضًا: قريباً.. طائرة TF-X الشبحية الوطنية التركية من الجيش الخامس و400 نسخة منها

نقدم لكم في هذه الحلقة آخر ما توصلت له صناعات الدفاع في تركيا، واليوم لدينا في جعبتنا معلومات جديدة حول الطائرة الشبحية التركية من الجيل الخامس تي إف إكس إم إم يو.

حيث كشف المدير العام لهيئة الفضاء والطيران التركية تيميل كوتيل أن تركيا تنوي بناء 400 مقاتلة وطنية “TF-X”.

وأضاف أن مقاتلة “TF-X” التي تنوي أنقرة صناعتها بحلول عام 2025، تصل تكلف الواحدة منها بين 70 و 100 مليون دولار.

وأشار كوتيل إلى أن هناك نحو 4 آلاف مهندس في هيئة “TAI”، يعملون على مشروع المقاتلة الوطنية.
وأكد أن الاستعدادات تجري على قدم وساق لتنفيذ أول رحلة لطائرة الجيل الخامس في منتصف ألفين وثلاثة وعشرين.

و أعلنت شركة صناعة الطيران التركية TUSAŞ عن خطوة جديدة في مشروع الطائرة الشبحية الوطنية تي إف إكس إم إم يو ، وكشفت عن الانتهاء من تطوير “نظام الأوامر الصوتية” والذي ستكون الطائرة من خلاله جاهزة لتلقي الأوامر المعطاة لها في المستقبل، وذلك بالتعاون مع شركة تي إي آي، مشيرة إلى أن النظام يعتبر الأحدث عالمياً.

سيكون النموذج الأول للطائرات القتالية الوطنية الذي سيخرج من الحظيرة هو جيل 4+ وذلك وفقا لتصريحات رئيس قسم الطائرات SSB والذي أكد أنه سيجري تركيب محركات جاهزة في البداية ومن ثم سيتم تركيب محركات محلية الصنع في مرحلة لاحقة.

ويشير إسماعيل ديمير رئيس هيئة الصناعات الدفاعية في حديث خاص أن هناك العديد من الاختبارات المطلوبة سيتم إجراؤها قبل تسليم الطائرة للجيش.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.