صحيفة بريطانية تروي قصة الطفل الذي “ركل ساق” صدام حسين

4 أغسطس 2021آخر تحديث : الأربعاء 4 أغسطس 2021 - 11:55 صباحًا
Osman
أخبار العرب والعالم
صحيفة بريطانية تروي قصة الطفل الذي “ركل ساق” صدام حسين

تركيا بالعربي

صحيفة بريطانية تروي قصة الطفل الذي “ركل ساق” صدام حسين

في تقرير عن الرهـ.ـائن البريطانيين في العراق بمناسبة ذكرى غـ.ـزو الكويت، تطرقت صحيفة “ميرور” إلى اجتماع صدام حسين بمجموعة من الغربيين والتي قالت الصحيفة أنهم “احتـ.ـجزوا كدـ.ـروع بشـ.ـرية” في ذلك الوقت.

ووصفت الصحيفة البريطانية الصور الدعائية التي التقطت في تلك المناسبة بأنها مشاهد مزعجة، مشيرة إلى أن بغداد أرادت أن تقول اللعالم حينها ألا يقلق لأن الرهائن “كانوا يقيمون في فنادق فاخرة ويحتسون الأشربة بجانب المسبح. بحسب قول الصحيفة”.

وأشار التقرير إلى أن صدام حسين كان لديه في ذلك الوقت 661 رهـ.ـينة من بينهم 260 بريطانيا.

ورويت حكاية عن طفل بريطاني يدعى ستيوارت لوكوود، يبلغ من العمر خمس سنوات، وكان والده يعمل في صناعة النفط في البلاد، وكان استدعي إلى جانب صدام وربت الأخير على رأسه.

ونقل عن ستيوارت في وقت لاحق قوله: “من خلال مترجمه بدأ يطرح علي أسئلة مثل، (هل تناولت الحليب مع وجبة الإفطار؟).

وفي تلك المناسبة، قيل إن طفلا صغيرا آخر من الغربيين الذين استقبلهم الرئيس العراقي الراحل “ركل ساق صدام حسين”، ما جعل صدام يتساءل عن والديه، إلا أنه “لم يجب أحد”، وفق هذه الرواية.

المصدر: mirror.co.uk

اقرأ أيضاً: تركيا تزف للعالم بشرى إنتاجها 6 غواصات بقدرات محلية كاملة

تدمير شامل للسفن الحربية والقواعد الجوية

خاص – قناة ترك تيوب على يوتيوب (اشترك في القناة)

أهلا ومرحبا بكم متابعينا أينما كنتم في هذه الحلقة الجديدة من سلسلة الصناعات الدفاعية التركية والتي سنتحدث فيها اليوم عن خبر هز وسائل الإعلام التركية ألا وهو إعلان تركيا الانتهاء من صناعة 6 غواصات جديدة بإمكانات محلية.

حيث أعلنت شركة كوتش ديفونما التركية تسليم أنظمة 6 غواصات جديدة من فئة رئيس ، من خلال استكمال اختبارات الإنتاج وقبول المصنع.

من الجدير ذكره أنه جرى تسليم جميع الأنظمة التي طورتها الشركة بخبرتها الهندسية والتقنية الخاصة ، من خلال إكمال جميع الاختبارات اللازمة قبل البدء بعمليات الإبحار والتشغيل في الخدمة.

وأفادت الشركة أنها عملت على تزويد الغواصات بتقنيات مبتكرة تعزز دفاع البلاد ، وذلك ضمن نطاق برنامج الغواصات الجديد (YTDP) ، الذي تم تنفيذه في حوض بناء السفن بولاية غولجوك .

من المهم أن نتطرق لهذه النقطة هي أن هذا الإنجاز لم يتحقق في يوم وليلة ، فقد بدأت تركيا بالعمل على إنتاج الغواصات في أغسطس آب عام 2011 ، واستغرق هذا الإنجاز الكبير جهودا مضنية للغاية ، بمعدل توطين محلي تجاوز 75 في المئة.

هذه الغواصات ستكون نجمة القوات البحرية التركية في المياه الوطنية والدولية ، وستتمتع بتقنيات دفاعية ذات مستوى عالمي، وذلك بناء على حلول هندسية وجهود متواصلة من البحث والتطوير.

في الختام لا تنسوا الاشتراك وتفعيل زر الجرس ليصلكم كل جديد يتعلق بصناعات الدفاع التركية ، نلتقي بكم في حلقة جديدة و موضوع جديد مثير للاهتمام.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.