الحكومة التركية تشارك صور المنازل التي تخطط لبنائها للمواطنين المتـ.ضررين من الحـ.ـ رائق

3 أغسطس 2021آخر تحديث : الثلاثاء 3 أغسطس 2021 - 11:47 صباحًا
Osman
أخبار تركيا
الحكومة التركية تشارك صور المنازل التي تخطط لبنائها للمواطنين المتـ.ضررين من الحـ.ـ رائق

تركيا بالعربي _ ترجمة وتحرير: سارة ريحاوي

الحكومة التركية تشارك صور المنازل التي تخطط لبنائها للمواطنين المتضررين من الحـ.ـ رائق

بينما تواصل تركيا مكافحة حـ.ـ رائق الغابات المـ.ـ ندلعة منذ حوالي 5 أيام، قام موقع “توكي” للإسكان بنشر صورا عدة للمنازل المخطط بناؤها مستقبلا من قبل الحكومة للمتضرين من الحـ.ـ رائق .

وقالت صحيفة “هبرلار” التركية في خبر لها ترجمته تركيا بالعربي، ذكرت مديرية توكي للإسكان في بيانها، بأنها ستعمل على بناء منازل حديثة بهياكل ريفية في المناطق الريفية، وستقوم بذات الأمر في المنازل الواقعة في المدن، إذا سيتناسب كل منزل مع أصحابه وبيئته .

بينما واجه اقتراح مشروع الإسكان انتقادات كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي،حيث كان السؤال الأكثر طرحا: متى قمتم بإعداد المشروع، هل بهذه السرعة؟ .

وفي سياق متصل، صرح رئيس بلدية في انطاليا، بأن بلديته ستجعل المواطنين يتمنون أن تحترق منازلهم .

وقد أثارت تصريحات رئيس بلدية غوندوغموش في بلدية انطاليا، جدلا واسعا على مواقع التواصل الإجتماعي، بعد حديثه عن الدعم الكبير الذي ستقدمه الحكومة للمواطنين المتضررين من ك ـ.ـارثة الحـ.ـ رائق .

وقالت صحيفة “هبرلار” التركية في خبر لها ترجمته تركيا بالعربي، تحدث عمدة منطقة غوندوغموش “محمد اوزيرين” للصحافة التركية عن المنازل التي ستقوم الحكومة ببنائها للمواطنين الذين اح ـ.ـترقت منازلهم، قائلا: سنجعل المواطنين يتمنون أن تحتـ.ـ رق منازلهم .

وأضاف: ستكون المنازل الحكومية مثالية للغاية، و سنسمع المواطنين يقولون جملة “لو أن منزلنا هو الذي احترق” كثيرا، بالإضافة إلى توفير أسعار فائدة منخفضة للذين سيستأجرون المنازل لمدة 20 عاما .

شاهد الصور

WhatsApp Image 2021 08 03 at 9.39.52 AM - تركيا بالعربي

WhatsApp Image 2021 08 03 at 9.39.51 AM 2 - تركيا بالعربي

WhatsApp Image 2021 08 03 at 9.39.51 AM 1 - تركيا بالعربي

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.