“كبّوه بالزبالة”.. والدة شبيح تفضـ.ـح طائفية ميليـ.ـشيا أسد حتى مع عناصرها (صور)

24 يوليو 2021آخر تحديث : السبت 24 يوليو 2021 - 8:34 مساءً
OBK
أخبار سوريا
“كبّوه بالزبالة”.. والدة شبيح تفضـ.ـح طائفية ميليـ.ـشيا أسد حتى مع عناصرها (صور)

تركيا بالعربي

“كبّوه بالزبالة”.. والدة شبيح تفضـ.ـح طائفية ميليـ.ـشيا أسد حتى مع عناصرها (صور)

وجهت والدة أحد الشبيحة نداء استغاثة بعد تعرّض ابنها لمحاولة قتـ .ـل وطردهم خارج منزل من قبل الجوار لأسباب طائفية.

وفي منشور تداولته صفحات موالية على فيسبوك قالت والدة الشاب: “دماء ابني الوحيد والتي تخضّب بها تراب سوريا ثلاث مرات سفكت وسالت بأرجاء منزلنا الذي يحاول جيراني الاستـ .ـيلاء عليه وإخراجنا من المنطقة ولو كان الثمن حياتنا بزعمهم أننا إرهـ .ـابيون فقط لأن قيودنا من بابا عمرو (أحد معاقل الثورة في حمص قبل سيطـ .ـرة مليـ .ـشيا أسد على المدينة).

"كبّوه بالزبالة".. والدة شبيح تفضـ.ـح طائفية ميليـ.ـشيا أسد حتى مع عناصرها (صور)
“كبّوه بالزبالة”.. والدة شبيح تفضـ.ـح طائفية ميليـ.ـشيا أسد حتى مع عناصرها (صور)

وأضافت أن ابنها الوحيد تطوع بالميليـ .ـشيات الموالية بعد رفضه من قبل الجيش لصغر سنه، مشيرة إلى أنه أصـ .ـيب ثلاث مرات وحاصل على نسبتي عجز 50 و 40 بالمئة.

ولم يذكر المنشور الجهة التي تقف وراء الاعتداء إلا أن السيدة حمّلت مسؤولية دماء وحيدها لإعلامية سابقة ومعارفها وكل ضابط دعمهم ومحافظ دمشق مع مدير مكتبه وبلدية دمّـ .ـر وكل من منع شكواها من الوصول لوزير الداخلية.

وأكدت أن المسؤولين عن الاعتداء قاموا بضربها وحاولوا قتـ .ـل ابنها وقطعوا الطريق ومنعوا إسعافه وسـ .ـرقوا دراجته النارية ومفاتيح المنزل وقالوا بالحرف: “كبّوه بالزبالة”.

ووجّهت السيدة خطابها إلى مسؤولي أسد ومن وصفتهم بالمَعنيين، متسائلة: هل دمـ .ـاء القوات الرديفة لا ثمن لها؟

ودأبت ميليشيات أسد الطائفية على معاملة السوريين من المكونات الأخرى معاملة تمييزية مستغلة السلطات الممنوحة لها.

ويسود منطق الطائفية في مختلف القطاعات والمؤسسات الحكومية بمناطق سيـ.ـطرة ميليـ .ـشيا أسد منذ وصول آل الأسد إلى السلطة بداية سبعينات القرن الماضي.

وتُعد قوات الأسد المثال الأبرز على تجذّر الطائفية لدى النظام الذي دأب على تسليم أبناء الطائفة العلوية المناصب الأمنية والعسكرية الحساسة.

ويستخدم نظام أسد أبناء مكونات أخرى في حـ.ـربه ضد السوريين المطالبين بالحرية ويغريهم تارة بالمال وتارة بنفوذ محدود من أجل ضمان ولائهم.

أورينت نت – ياسين أبو فاضل

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.