بنسبة 40.7 بالمئة.. تركيا تحقق إنجازاً مبهراً من تحت ركام الوباء

13 يوليو 2021آخر تحديث : الثلاثاء 13 يوليو 2021 - 5:18 مساءً
بنسبة 40.7 بالمئة.. تركيا تحقق إنجازاً مبهراً من تحت ركام الوباء

تركيا بالعربي

بنسبة 40.7 بالمئة.. تركيا تحقق إنجازاً مبهراً من تحت ركام الوباء

على الرغم من الأثار الكارثية لوباء كورونا على مئات الدول، إلا أن مؤشر الإنتاج الصناعي في تركيا ارتفع خلال مايو/ أيار 2021، بنسبة 1.3 بالمئة على أساس شهري، و40.7 بالمئة على أساس سنوي.

جاء ذلك وفق أحدث بيانات أعلنتها هيئة الإحصاء التركية، الثلاثاء، وحصلت عليها وكالة الأناضول.

وأوضحت المعطيات أن مؤشر الإنتاج الصناعي المعدل حسب التقويم في تركيا خلال مايو، زاد بنسبة 40.7 بالمئة، مقارنة بالشهر نفسه من 2020 بحسب الأناضول.

وأظهرت البيانات أن مؤشر قطاع التعدين والمناجم ارتفع بنسبة 33.4 بالمئة، والصناعات التحويلية 42.8 بالمئة.

كما أشارت إلى ارتفاع مؤشر إنتاج وتوزيع الكهرباء والغاز والبخار وتكييف الهواء بنسبة 20.9 بالمئة خلال الفترة المذكورة، مقارنة بنظيرتها العام الماضي.

وسبق أن توقع اقتصاديون شاركوا في مسح مؤشر الإنتاج الصناعي، ارتفاع المؤشر المعدل حسب التقويم بنسبة 38.2 بالمئة مقارنة بمايو 2020.

ويقيس المؤشر المذكور إجمالي حجم الإنتاج الصناعي في الدولة بغض النظر عن قيمته السعرية، ويعتبر مؤشرًا رائدًا للناتج المحلي.

تطبيق موندلي.. تعلّم التركية عبر 5 دقائق من الممارسة اليومية

طُوّر تطبيق “موندلي” (Mondly) على مدار سنوات من العمل الجاد في مجال تعلّم اللغة ليساعد الملايين حول العالم على تعلّم اللغة التركية بفاعلية من خلال الدروس اليومية المجانية التي تتبع تقنيات التعلّم السريع ذات الطرائق الممتعة.

يعتمد التطبيق على 4 مبادئ تعليمية في غاية القوة تبدأ باستكشاف اللغة من خلال العبارات والتراكيب الشائعة كثيرة الاستخدام بدلا من الكلمات الفردية، إذ يتمركز الدور الجوهري للعبارات الشائعة في تعزيز المفردات والقواعد اللغوية والنطق بسرعة من خلال تكوين الجمل وتعلم نطق العبارات التركية والمشاركة في المحادثات.

يركز المبدأ الثاني على تعلّيم اللغة التركية من خلال الاستماع إلى اللغة الرائجة التي تستخدم بشكل طبيعي في السياق اليومي من الناطقين الأصليين لها، إذ يعتمد التطبيق على متحدثين أصليين محترفين ذوي أصوات واضحة وضوح الشمس حتى تتمكن من الاستماع إليها بألفاظ ولهجات لا تشوبها شائبة.

بينما يعتمد المبدأ الثالث على تعزيز مهارات التحدث والتدريب الجيد على ما تم تعلّمه في اللغة من خلال إجراء المحادثات الحقيقية.

يعتمد المبدأ الأخير على أَسْر المعلومات ومعارف اللغة باستخدام الفواصل السحرية للتكرار التي تُعد طريقة ذكية لحفظ الكلمات والعبارات الجديدة بسهولة.

من الجدير بالذكر أن الاستخدام المجاني للتطبيق لا يتيح إمكانية الوصول إلى جميع مزايا التطبيق، لذا يوجد خياران للاشتراك المدفوع، أولهما اشتراك شهري بمقابل مادي نحو 10 دولارات أميركية، وثانيهما اشتراك سنوي تبلغ قيمته نحو 48 دولارا أميركيا.

يزيد عدد مستخدمي التطبيق على 100 ألف مستخدم حول العالم، فحصل على إجمالي تقييم 4.7 على متجر “غوغل بلاي” من قِبل 13 ألف منهم، بينما حصل على تقييم 4.8 على متجر “آب ستور” من قِبل مئات المستخدمين الآخرين.

حظي التطبيق على عشرات التعليقات والآراء النقدية المميزة، يعلق أحد المستخدمين قائلا: لقد أحببت هذا التطبيق، فهو تطبيق ممتاز في جميع الجوانب، بداية من المواد التعليمية والمفردات والنطق وجودة الصوت فضلا عن التحسينات العادية وأكثر من ذلك بكثير.

يعلق مستخدم آخر قائلا: دائما ما أعاني من الصعوبات في تعلّم اللغات لكن هذا التطبيق رائع، أحب إمكانية العودة إلى الدروس السابقة وتكرار ما قد تعلمته في السابق، إضافة إلى خاصية الدردشة التي أعتبرها في غاية الأهمية والإفادة بالنسبة لي. التطبيق متوافق مع أجهزة أندرويد وآبل، يمكن تحميله لهواتف الأندرويد من هنا، ولهواتف آبل من هنا، وللذهاب إلى الموقع الإلكتروني للتطبيق على الإنترنت من هنا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.