بايدن يتخذ قرار جديد بشأن الحـ.ـرب في سوريا

9 مارس 2021آخر تحديث :
عاجل بايدن
عاجل بايدن

تركيا بالعربي

أصدر الرئيس الأمريكي “جو بايدن”، اليوم الثلاثاء، قرارًا بشأن العمليات العسكرية الدائرة في سوريا والعراق.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، جون كيربي، أن الرئيس “بايدن” فرض قيودًا على شـ .ـن هجـ .ـمات بطائرات مسيّرة خارج نطاق ميادين الحـ .ـروب التي تنخرط فيها الولايات المتحدة رسميًا، وهي أفغانستان وسوريا والعراق، وفقًا لقناة “الحرة” الأمريكية.

وقال “كيربي” في مؤتمر صحافي، اليوم، إن أي ضـ .ـربة تم التخطيط لها ضـ .ـد مجموعات جهادية خارج أفغانستان وسوريا والعراق ستُحال على البيت الأبيض للحصول على إذنه قبل تنفيذها.

وتحدث “كيربي” عن “توجيهات مؤقتة تم توزيعها لتوفير رؤية شاملة للرئيس بشأن العمليات الهامة”، موضحًا أن التوجيهات ليست “دائمة”، وأن الأمر لا يعني “وقف” الهجـ .ـمات بواسطة الطائرات المسيرة.

وتابع “كيربي”: “نواصل التركيز على التهديد المستمر الذي تشكله المنظمات المتشددة، فلا نزال مصممين على التعاون مع شركائنا الأجانب في التصدي لهذه التهـ .ـديدات”.

وبحسب صحيفة “نيويورك تايمز”، تم إبلاغ القادة العسكريين سرًّا بهذه التوجيهات التي أعلن عنها في الأيام الأخيرة لدى تولّي “بايدن” الرئاسة، في 20 كانون الثاني/يناير.

وتخالف هذه الخطوة نهج سلفه دونالد ترامب، الذي أجاز استخدام غارات بهذه الطائرات على نطاق واسع.

وكان “ترامب” ومنذ بداية ولايته الرئاسية في العام 2016 قد فوّض سلطات إدارة العمليات العسكرية ضـ .ـدّ المجموعات الجهادية إلى قادته العسكريين مؤكّداً “ثقته بهم” وفقاً لوكالة الدرر الشامية.

واستخدمت الولايات المتحدة الطائرات المسيرة في سوريا لاغتـ .ـيال قادة ينتمون لتنظيمات إسلامية، حيث تمكنت عبر المسيرات من اغتـ .ـيال الرجل الثاني في تنظيم “القاعدة” في إدلب “أبو الخير” المصري.

اقرأ أيضاً: تصريح عاجل للرئيس أردوغان حول عودة السوريين لبلدهم

دعا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الاتحاد الأوروبي إلى تقديم الدعم المالي والتقني من أجل عودة طوعية للسوريين إلى بلادهم.

جاء ذلك خلال مباحثات أجراها أردوغان مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، الجمعة، عبر اتصال مرئي، بحسب بيان لدائرة الاتصال في الرئاسة التركية.

وأفاد البيان أن المباحثات بين الزعيمين تناولت العلاقات الثنائية بين تركيا وألمانيا وقضايا إقليمية.

وأكد أردوغان أن تركيا هي الدولة الوحيدة التي تقدم الحماية والمساعدة الفعلية لملايين السوريين المحتاجين لمساعدات إنسانية في بلادهم.

وشدد على أهمية استمرار العملية السياسية في سوريا بشكل فعال.

وقال أردوغان: “ينبغي على الاتحاد الأوروبي أن يقدم الدعم المالي والتقني من أجل عودة السوريين إلى بلادهم بشكل طوعي”.

وأكد خلال الاتصال على الأهمية الكبيرة لمواصلة الاتصالات المنتظمة والحوار بشأن عدد من القضايا.

وعلى صعيد آخر، شدد أردوغان على أن تركيا تواصل بشكل حازم كفاحها لمواجهة جائحة كورونا، وأنها بدأت مرحلة عودة الحياة إلى طبيعتها بشكل تدريجي وتحت الرقابة.

ولفت الرئيس التركي إلى أن بلاده تواصل برنامج تطعيم المواطنين ضد الوباء بوتيرة سريعة.

وأعرب عن ثقته بأن تبدأ حركة سياحية آمنة في أبريل/ نيسان المقبل، وذلك نظرًا للتطورات الإيجابية في مكافحة وباء كورونا.

وتطرق إلى مسألة تحديث اتفاقية الهجرة الموقعة بين تركيا والاتحاد الأوروبي في 18 مارس/ آذار عام 2016، مشيرًا أن أنقرة تواصل موقفها البناء بقضايا شرق البحر المتوسط وبحر إيجة.

وفيما يخص الشأن الليبي، أكد أردوغان على أولوية أن تشرع الحكومة الليبية الجديدة بأداء مهامها فور منحها الثقة.

وللمزيد من التفاصيل حول هذا الخبر >>> نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.