حاكم ملاطيا يعلن ارتفاع الإصـ.ـ ابات بنسبة 50% في ولايته

13 فبراير 2021آخر تحديث :
حاكم ملاطيا يعلن ارتفاع الإصـ.ـ ابات بنسبة 50% في ولايته

تركيا بالعربي _ ترجمة وتحرير: سارة ريحاوي

أطلق حاكم ولاية ملاطيا “أيدين باروش” تحذيراً هاماً لسكان ولايته، بعد أن ارتفع متوسط الحالات الأسبوعي لإصـ.ـ ابات فايروس كورونا بنسبة 50% .

وقالت صحيفة “ملييت” التركية في خبرٍ لها ترجمته تركيا بالعربي، أشار الوالي “باروش” إلى أن أعداد الإص ـ.ـ ابات داخل الولاية انخفض بنسبة كبيرة بالتزامن مع انخفاض أعداد مرضى العناية المركزة منذ حوالي 2.5 شهر .

كما لفت الوالي “باروش” إلى أن انتشار فايروس كورونا المتحور له دور كبير في تزايد أعداد الإصابات، وسيشكل ذات المشكلة في باقي الولايات .

اقرأ أيضاً: “الفيزا” إلى تركيا للسوريين المقيمين في دولة خارج بلده

إن حصول السوريين خارج سوريا والمقيمين في بلدان أوروبا أو بلدان عربية على “الفيزا” إلى تركيا يختلف بالنسبة للسوريين المقيمين خارج بلدهم ففرصة حصولهم على الفيزا السياحية إلى تركيا تكون أفضل بكثير، وأغلب المتقدمين يحصلون عليها بعد أن يتقدموا للسفارة التركية في البلد المقيمين فيه بالأوراق المطلوبة” بحسب ما أفادنا به المحامي أسامة عبد الرحمن.

الأوراق المطلوبة من السوريين المقيمين في بلد آخر للحصول على “فيزا” إلى تركيا:

– بيان راتب من الشركة التي يعمل بها مقدم الطلب.

– كشف حساب بنكي لآخر ثلاثة أشهر.

– جواز سفر صالح لمدة لا تقل عن 6 أشهر.

– صورتان شخصيتان.

– صورة عن الإقامة في البلد التي يقيم فيها مقدم الطلب.

– حجز طائرة وفندق (وهمي أو حقيقي).

– طلب “الفيزا” والذي يمكن للشخص الحصول عليه من موقع السفارة التركية.

وفي حال كان هناك دعوة مقدمة من شركة فعليه إرفاق الدعوة ضمن ملف طلبه، وإن كان هناك دعوة موجهة من شخص فيجب على مقدم الطلب إرفاق صورة عن جواز سفر وعنوان الداعي في تركيا.

وللمزيد من التفاصيل حول هذا الخبر >>> نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.