البنك المركزي التركي: مصممون على خفض التضخم

16 ديسمبر 2020آخر تحديث :
البنك المركزي التركي
البنك المركزي التركي

تركيا بالعربي- ترجمة وتحرير: عبادة كنجو

قال رئيس البنك المركزي (ناجي أغبال): قررنا وقف بيع أو شراء العملات الأجنبية بهـ .ـدف تحديد مستوى الأسعار أو اتجاهها البنك ملتزم بهـ .ـدف التضخم البالغ 5 بالمئة.

وذكرت صحيفة “YENISAFAK” التركية بحسب ما ترجمت تركيا بالعربي، أن “رئيس البنك المركزي التركي ناجي أغبال أكد تصميمهم على خفض التضخم، وضرورة أن يصبح ضمان استقرار الأسعار هدفًا مشتركًا للجميع.

وأشار أغبال في كلمة خلال اجتماع بمدينة إسطنبول، الأربعاء، إلى أن هدف التضخم البالغ 9.4 بالمئة لنهاية عام 2021 يعتبر وسيطا ينبغي الوصول إليه.

ولفت إلى أن البنك المركزي قرر وقف بيع أو شراء العملات الأجنبية بهدف تحديد مستوى الأسعار أو اتجاهها.

وقال: “يجب أن يصبح ضمان استقرار الأسعار هدفا مشتركا لنا جميعا، نؤمن بهذا الهدف ومصممون على خفض التضخم”.

وشدد أغبال على أن البنك ملتزم بهدف التضخم البالغ 5 بالمئة، مبينًا أنهم يسعون لبلوغه عبر استخدام حازم لكافة أدوات البنك المركزي.

وأوضح أن تشكيل السياسة النقدية وتنفيذها خلال العالم 2021 سيتم ضمن إطار بسيط ومفهوم.

وأكد أنه تم تحديد إطار عمل السياسات النقدية وسياسات أسعار الصرف والسيولة التي سينفذها البنك المركزي خلال عام 2021.

وبيّن أن الهدف الأساسي للبنك المركزي التركي هو ضمان استقرار الأسعار، لافتا إلى أن استقراره شرط مسبق للاستقرار الاقتصادي.

ونوّه إلى أن تحليل اتجاهات التضخم أظهرت أن المحدد الرئيسي لارتفاعه هو تطورات أسعار صرف العملات الأجنبية.

وتابع: “تبرز خلال الفترة القادمة، من حيث مسار التضخم، نزعة عالمية للمخاطرة جراء الوباء وتأثيراته المحتملة على النشاط الاقتصادي، والغموض المتعلق بسياسات الأجور والأسعار المدارة والموجهة”.

وأشار إلى أن قرارات السياسة النقدية سيتم اتخاذها من خلال الحفاظ على أولوية استقرار الأسعار.

وزاد قائلا: “صرامة سياساتنا لعام 2021 ستستمر بحزم حتى تظهر مؤشرات قوية تشير إلى انخفاض دائم في التضخم واستقرار الأسعار، آخذين في الاعتبار كافة العوامل المؤثرة على التضخم”.

وأضاف أغبال أنه سيتم استخدام الاحتياطيات المطلوبة وأدوات السيولة بالعملات الأجنبية والليرة التركية بشكل فعال من أجل ضمان عمل آلية الضخ النقدي والحد من المخاطر المتعلقة بالاستقرار المالي الكلي.

وأردف: “سنتابع عن كثب تطورات العرض والطلب للعملات الأجنبية من ناحية الأداء السليم لسوق صرف العملات”.

وذكر أنه في حال ظهرت تقلبات مفرطة ومنفصلة عن أساسات الاقتصاد في أسعار الصرف، فسيقومون بالتدخل إما في اتجاه البيع أو الشراء.

وأوضح أنهم يهدفون لتعزيز احتياطيات النقد الأجنبي تدريجيا، من حيث فعالية السياسة النقدية والاستقرار المالي.

وأكد على أن الأداء الفعال لآلية السوق الحرة التنافسية والمنظمة، هو أحد الشروط المسبقة التي لا غنى عنها لتحقيق الاستقرار المالي الكلي واستقرار الأسعار.

اقرأ أيضاً: أردوغان يعلن عن دعم بقيمة 1000 ليرة تركية لمدة 3 أشهر

تركيا بالعربي – ترجمة: حسان كنجو

انتهى الرئيس التركي (رجب طيب أردوغان) من اجتماعه مع وزراء حكومته، في الوقت الذي توقعت فيه مصادر إعلام تركية، أن يتم اتخاذ العديد من القرارات الجديدة في ظل وباء كورونا، وخاصة بما يخص القيود في عطلة رأس السنة الميلادية.

وقال أردوغان في تصريحاته التي ترجمتها تركيا بالعربي: “سيتم تقديم 1000 ليرة شهريًا لمدة 3 أشهر متتالية إلى إجمالي مليون 239 ألف 438 شخص”.

وكان أردوغان قد قال في تصريحاته قبل قليل: “سنقدم مساعدات لدفع الايجارات بقيمة 750 ليرة في المدن الكبرى و500 ليرة في المدن الصغرى للحرفيين وأصحاب المهن لثلاثة أشهر”.

كما أعلن، عن فرض حظر تجوال يبدأ في الساعة التاسعة من مساء يوم الخميس 31 من شهر كانون الاول 2020 الجاري وينتهي يوم الاثنين 4 كانون الثاني من العام 2021 في الساعة الخامسة صباحاً”.

وأضاف: “بدأنا نرى نتائج إيجابية للحظر المفروض والقيود الجديدة في تركيا”.

وللمزيد من التفاصيل حول هذا الخبر >>> نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.