إيطاليا تتخذ إجراءات قـ.ـاسية ضـ.ـد اللاجئين

19 أكتوبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
إيطاليا تتخذ إجراءات قـ.ـاسية ضـ.ـد اللاجئين

تركيا بالعربي


كشفت جمعيات حقوقية وإنسانية في إيطاليا، عن إجراءات صـ.ـادمة اتخذتها الحكومة الإيطالية تجاه اللاجئين المصـ.ـابين بفيروس كورونا المستجد.

وذكرت جمعية “ARCI ” والتي تعد من كبرى الجمعيات الخيرية في إيطاليا أن الحكومة تقوم بفحص اللاجئين وإرسال المصابين منهم بفيروس كورونا إلى سفن الحجر الصحي قبالة السواحل الإيطالية.

ووصفت الجمعية الإيطالية هذه التصرفات أنها سياسة جديدة تجاه المهاجرين واللاجئين الذين تثبت إصابتهم بالفيروس.

وأعربت الجمعية الإيطالية عن مخاوفها الكبيرة من إجراءات الحكومة خشية أن يكون هذا الأمر تعديًا على الحريات للاجئين المقيمين، خاصة أن بعض من تم إرسالهم يقيمون على الأراضي الإيطالية منذ سنوات.



وتقول “ARCI”: إن طالبي اللجوء هؤلاء يُحتجزون في ظروف “غير ملائمة” وحرمانهم من حريتهم بشكل أساسي، لأنهم لا يستطيعون مغادرة السفينة.

وتساءلت الجمعية الإيطالية عبر منشور على صفحتها على “الفيس بوك” عن سبب احتجاز هؤلاء اللاجئين في سفن وليس في منازل عادية أو مراكز مخصصة للحجر الصحي مثل المواطنين في إيطاليا؟ مؤكدة في الوقت ذاته أن هذه التصرفات ترسخ في أذهان المواطنين أن “الأجانب هم خطر على أمننا”.

وأقيمت وقفة احتجاجية في المدينة الرئيسية في جزيرة صقلية، باليرمو، في مساء الثلاثاء (السادس من تشرين الأول/أكتوبر الجاري) على روح فتى مهاجر من ساحل العاج يدعى “آبو” ذي يبلغ من العمر 15 عامًا، توفي في المشفى بعد أن قضى 12 يومًا في الحجر الصحي على متن عبارة قبالة المدينة.

وكانت منظمة حقوقية إيطالية نشرت في وقت سابق تقريرًا توضح فيه الانتهاكات الصادرة بحق اللاجئين في ايطاليا.

وقال التقرير إن المهاجر ولدى وصوله الأراضي الإيطالية، يتم حجزه في أماكن ضيقة، مكتظة وغير لائقة، وقد يصل عدد المحتجزين حتى 40 شخصًا في سكن مشترك، وهو ما لا يتوافق مع أدنى معايير السكن الصحي اللائق.

المصدر : الدرر الشامية

اقرأ أيضاً: الهجرة التركية تكشف عن عدد السوريين في تركيا وفي كل ولاية

أصدرت دائرة الهجرة التركي بياناً رسمياً جديداً حول أعداد السوريين في الولايات التركية جاء فيه : غازي عنتاب احتلت المرتبة الثانية حيث بلغ العدد السوريين الموجودين في ولاية غازي عنتاب 452,420 سوري بينما أحتلت اسطنبول المرتبة بأعداد السوريين في تركيا.

وبحسب البيان الذي نشره موقع تلفزيون غازي عنتاب وأطلعت عليه تركيا بالعربي فقد بلغ عدد السوريين المقيمين في تركيا 3,627,481 نسمة، وعدد السوريين الذين يعيشون في إسطنبول 511,498 نسمة وهذا الرقم يضع إسطنبول في المرتبة الأولى، ثم تليها غازي عنتاب.

بينما احتلت ولاية هاتاي المرتبة الثالثلة بعدد 436,384 نسمة من السوريين.

وتابع بيان دائرة الهجرة لقد زاد عدد السوريين الذين يسكنون في المدن التركية 50 ألف شخص واصبح العدد الإجمالي 3 مليون 624 الف شخص.

ورغم انتشار فيروس كورونا ونزوح عدد كبير من السوريين الى أوربا زاد عدد السوريين 50 ألفاً.

وأضاف البيان فان عدد السوريين الموجودين في تركيا بتاريخ 2019 كانت 3 مليون 576 الف، بينما وصل العدد بتاريخ 1 تشرين الأول 2020 إلى 3 مليون 624 شخص .

وبحسب رئيس مركز الهجرة واللاجئين السيد متين جورابتر يعود زيادة عدد النازحين السوريين في تركيا إلى سببين:

الأول لا زالت تركيا تسمح بالعبور من المعابر الحدودية للسوريين.

والسبب الثاني يعود ان السوريين الذين لم يكونوا مسجلين في دائرة الهجرة بدؤوا بالتسجيل وبدأت الأعداد تتضح بشكل أدق .

ترتيب المدن ال 10 الأوائل:

١-ولاية إسطنبول 511.498 نسمة .

٢- ولاية غازي عنتاب 452.420 نسمة .

٣- ولاية هاتاي 436.384 نسمة.

٤- ولاية اورفا 422.054 نسمة.

٥-ولاية اضنه 249.477 نسمة.

٦ – ولاية مرسين 218.737 نسمة.

٧ – ولاية بورصا 177.436 نسمة.

٨ – ولاية ازمير 147.047 نسمة.

٩ – ولاية قونيا 116.450 نسمة.

١٠ – ولاية كلس 109.117 نسمة

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.