حفلة في دمشق تتحول إلي معـ.ــ.ـركة بالأسـ.ـلحة النـ.ـارية.. وهذا ما حدث

19 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
حفلة في دمشق تتحول إلي معـ.ــ.ـركة بالأسـ.ـلحة النـ.ـارية.. وهذا ما حدث

تركيا بالعربي


تحول حفلٌ غنائيٌّ أقامه المغني اللبناني وديع الشيخ، في قرية معلا السياحية قرب دمشق إلى ساحة معـ.ـركة، استُخدم فيها الرصـ.ـاص والقنـ.ـابل.

حيث أفادت مواقع موالية أن الحفل الغنائي الذي أقامه “الشيخ” في مسبح ونادي المعلا تحول إلى ساحة معـ.ـركة، حينما قام أحد الحضور بإطلاق النار وفتح قـ.ـنابل صوتية، رغم الأعداد الكبيرة من الحضور.

وأوضحت المصادر أن سبب ذلك هو منع أحد الأشخاص الذي يعتقد تبعيته لميليـ.ـشيات محلية موالية للأسد من صعود منصة الحفل، برفقة عدد من الأشخاص، على إثر ذلك حدث تبادل لإطـ.ـلاق النـ.ـار.

واقتـ.ـصرت الأضـ.ـرار على الماديات، بحسب ما نشر النادي المذكور عبر صفحته بموقع “فيس بوك”، حيث طمأن متابعيه بعدم إصـ.ـابة أو مقـ.ـتل أي شخص ممن كانوا متواجدين في الحفل.



هذا وتشهد مناطق سيطرة نظام الأسد انتشارًا كبيرًا لميليـ.ـشيات تمارس إرهـ.ـابها على المدنيين بقوة السـ.ـلاح، وهو الأمر الذي كان منتـ.ـشرًا في جبال الساحل السوري بدعم من عائلة الأسد قبل اندلاع الثورة، إلا أنه جرى تعميمه على كافة التراب السوري لإرهـ.ـاب الأهالي.

المصدر : الدرر الشامية

اقرأ أيضاً: إلى السوريين في تركيا.. هذه طريقة الحصول على مخصصات الفحم

حسان كنجو – خاص/تركيا بالعربي

رصدت تركيا بالعربي جدلاً واسعاً في منصات التواصل الإجتماعي، حول الآلية التي سيحصل بها السوريون في الولايات التركية على مخصصاتهم الشتوية من مادة الفحم المخصص للمدافئ.

وتحدثت مصادر عن علاقة وطيدة بين الهلال الأحمر التركي وبين الكوادر المشرفة على عملية التوزيع، مشيرة إلى أنه وفي هذه الحالة سيحصل أصحاب كرت الهلال الأحمر على مستحقاتهم قبل غيرهم، إلا أن منشورات أخرى نفت المعلومة وأكدت أن عملية التسجيل متاحة للجميع وفي آن واحد.

بدورها تركيا بالعربي تواصلت مع مختار أحد أحياء مدينة أنطاكيا للوقوف على هذا الموضوع والتأكد من سير العملية هذا العام في ظل وباء كورونا، وقد أكد المختار في حديثه لـ تركيا بالعربي، أنه “لم يتم إبلاغهم بأي أوامر أو إجراءات جديدة والوضع سيبقى على ما هو عليه كما في العام الماضي”.

وعن طريقة التوزيع، قال المختار: “بالطبع عملية التوزيع لن تحتاج للتسجيل، بل ستعتمد لجان التوزيع على (العنوان المثبت في إدارة النفوس) أولاً، وعن طريق السؤال عن عدد العائلات السورية في المبنى الذي يتم التوزيع فيه ثانياً (طبعاً أتكلم هنا عن عملية التوزيع الخاصة بالسوريين)”.

وتابع: “يتم منح كل أسرة (أياً كان عدد أفرداها نحو نصف طن من الفحم موزعة على (20 كيس/شوال) في كل كيس نحو 25 كيلوغراماً، أي ما يقارب بين 450 – 500 كغ من الفحم في المجمل يتم توزيعها لكل أسرة”.

واكد: “أعيد وأكرر.. لا حاجة لأي شخص للقدوم إلي أو التسجيل… لجان التوزيع المرسلة من البلدية هي من تتابع الموضوع وهي المسؤولة عن المنح، ويتم إخبارهم بعدد العائلات في كل مبنى عند التوزيع”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.