هذا ما فعله اللقاح الروسي بـ 14 بالمئة ممن تلقوه

17 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
هذا ما فعله اللقاح الروسي بـ 14 بالمئة ممن تلقوه

تركيا بالعربي


قال وزير الصحة الروسي ميخائيل موراشكو إن واحدًا من كل سبعة متطوعين اشتكى من الآثار الجانبية، المترتبة عن اللقاح الروسي المفترض لكورونا، بما في ذلك الضعف وآلام العضلات، حسبما ذكرت صحيفة “ذي موسكو تايم”.

يأتي ذلك في الوقت الذي وافق صندوق الاستثمار المباشر الروسي، وصندوق الثروة السيادية لروسيا، وشركة Dr Reddy’s Laboratories Ltd، وهي شركة أدوية عالمية مقرها الهند، على التعاون في التجارب السريرية وتوزيع 100 مليون جرعة من اللقاح الروسي Sputnik V.

ونقلت وكالة أنباء تاس الحكومية عن موراشكو قوله “ما يقرب من 14 في المائة يعانون من شكاوى من ضعف وآلام العضلات لمدة 24 ساعة وزيادة عرضية في درجة حرارة الجسم”.

وزعم موراشكو أن الأعراض “تستقر” في اليوم التالي، مضيفًا أن المضاعفات موصوفة في التعليمات ويمكن التنبؤ بها.



وذكرت وكالة تاس، نقلاً عن موراشكو، أنه تم تلقيح أكثر من 300 من أصل 40 ألف متطوع في الدراسة حتى الآن.

وأضاف التقرير أنه من المتوقع أن يحصل المتطوعون على حقنة ثانية من اللقاح في غضون 21 يومًا من الجرعة الأولى.

وتجري حاليًا التجارب السريرية بمشاركة 40 ألف متطوع، ومن المتوقع نشر النتائج الأولى لهذه التجارب في تشرين الأول أو تشرين الثاني 2020.

المصدر : موقع الحرة

اقرأ أيضاً: إلى السوريين في تركيا.. هذه طريقة الحصول على مخصصات الفحم

حسان كنجو – خاص/تركيا بالعربي

رصدت تركيا بالعربي جدلاً واسعاً في منصات التواصل الإجتماعي، حول الآلية التي سيحصل بها السوريون في الولايات التركية على مخصصاتهم الشتوية من مادة الفحم المخصص للمدافئ.

وتحدثت مصادر عن علاقة وطيدة بين الهلال الأحمر التركي وبين الكوادر المشرفة على عملية التوزيع، مشيرة إلى أنه وفي هذه الحالة سيحصل أصحاب كرت الهلال الأحمر على مستحقاتهم قبل غيرهم، إلا أن منشورات أخرى نفت المعلومة وأكدت أن عملية التسجيل متاحة للجميع وفي آن واحد.

بدورها تركيا بالعربي تواصلت مع مختار أحد أحياء مدينة أنطاكيا للوقوف على هذا الموضوع والتأكد من سير العملية هذا العام في ظل وباء كورونا، وقد أكد المختار في حديثه لـ تركيا بالعربي، أنه “لم يتم إبلاغهم بأي أوامر أو إجراءات جديدة والوضع سيبقى على ما هو عليه كما في العام الماضي”.

وعن طريقة التوزيع، قال المختار: “بالطبع عملية التوزيع لن تحتاج للتسجيل، بل ستعتمد لجان التوزيع على (العنوان المثبت في إدارة النفوس) أولاً، وعن طريق السؤال عن عدد العائلات السورية في المبنى الذي يتم التوزيع فيه ثانياً (طبعاً أتكلم هنا عن عملية التوزيع الخاصة بالسوريين)”.

وتابع: “يتم منح كل أسرة (أياً كان عدد أفرداها نحو نصف طن من الفحم موزعة على (20 كيس/شوال) في كل كيس نحو 25 كيلوغراماً، أي ما يقارب بين 450 – 500 كغ من الفحم في المجمل يتم توزيعها لكل أسرة”.

واكد: “أعيد وأكرر.. لا حاجة لأي شخص للقدوم إلي أو التسجيل… لجان التوزيع المرسلة من البلدية هي من تتابع الموضوع وهي المسؤولة عن المنح، ويتم إخبارهم بعدد العائلات في كل مبنى عند التوزيع”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.