عاجل: وزير الصحة التركي يحسم الجدل حول حظر تجول

16 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ يومين
عاجل: وزير الصحة التركي يحسم الجدل حول حظر تجول

تركيا بالعربي – عاجل

حسم وزير الصحة التركي الجدل حول مسألة فرض حظر تجول جديد في البلاد قائلاً لا نفكر حالياً بإعادة حظر التجول وسيتم تقييم الأمر حسب المستجدات.

وأضاف قوجة خلال مؤتمر صحفي عقده بعد إنتهاء إجتماع اللجنة العلمية التركية المعنية بمتابعة مجريات وباء كورونا في تركيا أن تركيا تمرّ بمرحلة أشد حرجاً من بداية ظهور جائحة كورونا.

وتابع قائلاً أن أعباء الكوادر الطبية تضاعفت لـ 4 – 5 مرات مقارنة مع بداية انتشار الوباء.

وأكد قوجة أن هناك إجراءات جديدة بخصوص المصابين غير الملتزمين والذين يشكلون خطرًا على غيرهم عبر نظام سوار المعصم الذكي.

وتابع الوزير قوجة أن الوباء مستمر بالانتشار، والعديد من المواطنين يساعده على ذلك بسبب إهمالهم للتدابير.

وأضاف قائلاً يمكننا القول إن العلماء متفقون على أن أبحاث اللقاح ستثمر مع نهاية العام الجاري.

وكشف الوزير قوجة أن معدل إشغال المستشفيات العام بلغ 51.6%، وأسرّة العناية المركزة 66.3%.

وأما حول مدينتي اسطنبول وازمير فقال قوجة أن معدل إشغال أسرة العناية المركزة في إسطنبول 60.2%، وفي إزمير 72.2%.

من جهتها أعلنت وزارة الصحة التركية عن عدد الوفـ. ـيات والاصابات وحالات الشفاء بفيروس كورونا اليوم الأربعاء 16/09/2020.

وقالت الوزارة في بيانها اليومي أطلعت عليها تركيا بالعربي، أن عدد الإصـ ـابات بفيروس كورونا خلال الـ 24 ساعة الماضية بلغت 1771 ليصبح العدد الكلية 296.391.

وعن عدد الوفيات فقد تم تسجيل 63 وفاة جديدة ليصل عدد الوفيات الكلي 7249 حالة.

وتابع الوزارة أنه تم تسجيل 1342 حالة شفاء من فيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية ليرتفع عدد المتعافين من الوباء إلى 262.602 شخص.

وأضاف الوزارة أنها أجرت 112.645 اختباراً للمشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية ليصبح عدد الاختبارات 8.855.180 اختبار.

وختمت الوزارة بيانها أنه يوجد 1351 شخصاً على أجهزة التنفس الصناعي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.