اجراءات صارمة في تركيا على جدول الأعمال..تصريح هام من عضو في لجنة العلوم

15 سبتمبر 2020آخر تحديث : الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 - 7:49 مساءً
اجراءات صارمة في تركيا على جدول الأعمال..تصريح هام من عضو في لجنة العلوم

ترجمة وتحرير تركيا بالعربي

أعلنت منظمة الصحة العالمية أن هناك زيادة قياسية في عدد الحالات العالمية بفيروس كورونا وقال المدير الأوروبي للمنظمة إنه في أكتوبر ونوفمبر ، ستصبح مكافحة الوباء أكثر صعوبة وسيؤدي إلى المزيد من الوفيات.

وبحسب ما ترجمت تركيا بالعربي نقلا عن قناة “cnn” التركية  المعنويات منخفضة ، وأنقرة ، التي تبدو قرمزية على الخرائط أصبحت أسوأ من ذي قبل كنا قد حذرنا في مقالات سابقة من أن الدائرة أصبحت أضيق ضاقت الدائرة الآن.

عضو لجنة العلوم بوزارة الصحة  الدكتور. قال أفشين إمري كاييبماز قال في تصريح هام له “إن عدد الحالات النشطة والمرضى الحرجين  آخذ في الازدياد في بلدنا، وأضاف “علينا تنفيذ إجراءات فردية على أعلى مستوى يجب علينا أن نقتنع أن الوباء سيستمر لفترة طويلة.”

ماذا يعني تحذير المدير الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية لشهر أكتوبر ونوفمبر؟

قال عضو اللجنة العلمية أن أشهر الخريف والشتاء هي الفترة التي تزداد فيها عدوى الجهاز التنفسي  بالإضافة إلى ذلك ، فإن برودة الطقس يجبر الناس على قضاء المزيد من الوقت في الأماكن المحصورة وتعد هذه الأماكن أكثر خطورة من حيث انتشار الفيروس من الأماكن المفتوحة إذا لم يتم الالتزام بالقواعد الصحية.

وأضاف إذا نظرنا إلى الجانب المشرق ، القناع الطبي والمسافة الإجتماعية والنظافة ستحمينا بشكل كبير من التهابات الجهاز التنفسي العلوي والسفلي ، والتي نراها شائعة جدًا كل عام.”

يمكن وضع الإجراءات الصارمة على جدول الأعمال في جميع أنحاء البلاد

الوضع لا يثلج الصدر فلماذا لا تتخذ خطوات أكثر جذرية بدلاً من الإجراءات الفردية؟ ماذا ينتظر الحكومة أو اللجنة العلمية؟  حيث قال عضو اللجنة العلمية كاييبماز أن المسؤولين الحكوميين في العالم وفي أوروبا لا يميلون إلى اتخاذ إجراءات صارمة ، قائلاً إن الوظيفة لها بعد اقتصادي واجتماعي .

وأضاف كأطباء ، يمكننا أن ندافع عن قرار الحجر الصحي لأننا نأخذ في الاعتبار الجانب الصحي للموضوع ولكن يتعين على جميع الحكومات اتخاذ قرارات من خلال النظر في القضية من جميع الزوايا، ومع ذلك ، إذا كنا مترددين في اتخاذ تدابير فردية ، تمامًا مثل القرارات التي اتخذت الأسبوع الماضي ، فقد يتم اتخاذ تدابير أكثر صرامة لتغطية البلاد كاعادة فرض حظر تجول جزئي او كامل وفرض حظر على الفئات العمرية الاكثر تعرضا للمرض كذلك اعادة عمليات الاغلاق في البلاد .

اقرأ أيضاً: إلى السوريين في تركيا.. هذه طريقة الحصول على مخصصات الفحم

حسان كنجو – خاص/تركيا بالعربي

رصدت تركيا بالعربي جدلاً واسعاً في منصات التواصل الإجتماعي، حول الآلية التي سيحصل بها السوريون في الولايات التركية على مخصصاتهم الشتوية من مادة الفحم المخصص للمدافئ.

وتحدثت مصادر عن علاقة وطيدة بين الهلال الأحمر التركي وبين الكوادر المشرفة على عملية التوزيع، مشيرة إلى أنه وفي هذه الحالة سيحصل أصحاب كرت الهلال الأحمر على مستحقاتهم قبل غيرهم، إلا أن منشورات أخرى نفت المعلومة وأكدت أن عملية التسجيل متاحة للجميع وفي آن واحد.

بدورها تركيا بالعربي تواصلت مع مختار أحد أحياء مدينة أنطاكيا للوقوف على هذا الموضوع والتأكد من سير العملية هذا العام في ظل وباء كورونا، وقد أكد المختار في حديثه لـ تركيا بالعربي، أنه “لم يتم إبلاغهم بأي أوامر أو إجراءات جديدة والوضع سيبقى على ما هو عليه كما في العام الماضي”.

وعن طريقة التوزيع، قال المختار: “بالطبع عملية التوزيع لن تحتاج للتسجيل، بل ستعتمد لجان التوزيع على (العنوان المثبت في إدارة النفوس) أولاً، وعن طريق السؤال عن عدد العائلات السورية في المبنى الذي يتم التوزيع فيه ثانياً (طبعاً أتكلم هنا عن عملية التوزيع الخاصة بالسوريين)”.

وتابع: “يتم منح كل أسرة (أياً كان عدد أفرداها نحو نصف طن من الفحم موزعة على (20 كيس/شوال) في كل كيس نحو 25 كيلوغراماً، أي ما يقارب بين 450 – 500 كغ من الفحم في المجمل يتم توزيعها لكل أسرة”.

واكد: “أعيد وأكرر.. لا حاجة لأي شخص للقدوم إلي أو التسجيل… لجان التوزيع المرسلة من البلدية هي من تتابع الموضوع وهي المسؤولة عن المنح، ويتم إخبارهم بعدد العائلات في كل مبنى عند التوزيع”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.