الممثلة الموالية “تولين البكري” تخرج عن صمتها وتفتح النـ.ـار على نظام الأسد

14 سبتمبر 2020آخر تحديث : الإثنين 14 سبتمبر 2020 - 11:42 مساءً
Omar
أخبار العرب والعالم
الممثلة الموالية “تولين البكري” تخرج عن صمتها وتفتح النـ.ـار على نظام الأسد

تركيا بالعربي

انتقدت الفنانة الموالية “تولين بكري”، على مواقع التواصل الاجتماعي نظام الأسد، بسبب تردي الخدمات في مدينة “جرمانا” بريف دمشق.

وقالت “بكري” على صفحتها الشخصية بموقع “فيسبوك”: “سؤال يشغل تفكيري، هل في ثأر قديم بين الحكومة ومنطقة جرمانة؟! لأ عنجد يا ترى كان في حقد قديم من الحكومة تجاه أهالي جرمانة قتلولون قتيل بالزمنات وهلأ عم ينتقموا ؟؟”.

وأضافت: “أكيد ما في غير هيك لأنو شي مو طبيعي اللي عم يصير بجرمانة بتحسوها الأبن غير الشرعي للبلد وعم يأهرمو فيها خير الله.. من كل النواحي”.

وتابعت قائلة: “الكهربا أكتر شي بتقطع بجرمانا..المي .. شوارعها اللي مو مزفته وإذا بدك تمشي فيها بسيارتك لازم كليوم تتعاقد مع حداد ميكانيكي وصواج ومصلح دواليب!! انو ليش هالخيار وفقوس !! ممكن حدا يشرحلنا ليش جرمانة مهملة هيك ؟؟”.

يذكر أن حالة من الاستياء والتململ والغضب انتشرت مؤخرًا في صفوف الموالين لنظام الأسد، بسبب ضعف الخدمات وانقطاع المحروقات وتقنين مادة الخبز، بالإضافة لانهيار القيمة الشرائية للعملة السورية وانتشار فيروس كورونا في مناطق الأخير.

اقرأ أيضاً: إلى السوريين في تركيا.. هذه طريقة الحصول على مخصصات الفحم

حسان كنجو – خاص/تركيا بالعربي

رصدت تركيا بالعربي جدلاً واسعاً في منصات التواصل الإجتماعي، حول الآلية التي سيحصل بها السوريون في الولايات التركية على مخصصاتهم الشتوية من مادة الفحم المخصص للمدافئ.

وتحدثت مصادر عن علاقة وطيدة بين الهلال الأحمر التركي وبين الكوادر المشرفة على عملية التوزيع، مشيرة إلى أنه وفي هذه الحالة سيحصل أصحاب كرت الهلال الأحمر على مستحقاتهم قبل غيرهم، إلا أن منشورات أخرى نفت المعلومة وأكدت أن عملية التسجيل متاحة للجميع وفي آن واحد.

بدورها تركيا بالعربي تواصلت مع مختار أحد أحياء مدينة أنطاكيا للوقوف على هذا الموضوع والتأكد من سير العملية هذا العام في ظل وباء كورونا، وقد أكد المختار في حديثه لـ تركيا بالعربي، أنه “لم يتم إبلاغهم بأي أوامر أو إجراءات جديدة والوضع سيبقى على ما هو عليه كما في العام الماضي”.

وعن طريقة التوزيع، قال المختار: “بالطبع عملية التوزيع لن تحتاج للتسجيل، بل ستعتمد لجان التوزيع على (العنوان المثبت في إدارة النفوس) أولاً، وعن طريق السؤال عن عدد العائلات السورية في المبنى الذي يتم التوزيع فيه ثانياً (طبعاً أتكلم هنا عن عملية التوزيع الخاصة بالسوريين)”.

وتابع: “يتم منح كل أسرة (أياً كان عدد أفرداها نحو نصف طن من الفحم موزعة على (20 كيس/شوال) في كل كيس نحو 25 كيلوغراماً، أي ما يقارب بين 450 – 500 كغ من الفحم في المجمل يتم توزيعها لكل أسرة”.

واكد: “أعيد وأكرر.. لا حاجة لأي شخص للقدوم إلي أو التسجيل… لجان التوزيع المرسلة من البلدية هي من تتابع الموضوع وهي المسؤولة عن المنح، ويتم إخبارهم بعدد العائلات في كل مبنى عند التوزيع”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.