ارتفاع جديد قادم على أسعار السيارات المستعملة في تركيا

12 سبتمبر 2020آخر تحديث : السبت 12 سبتمبر 2020 - 7:32 مساءً
ارتفاع جديد قادم على أسعار السيارات المستعملة في تركيا

تركيا بالعربي – ترجمةوتحرير: لمى الحلو

قالت مصادر إعلام تركية، إن أسعار السيارات المستعملة في تركيا سترتفع خلال الأيام المقبلة، داعية المواطنين المالكين لسيارات مستعملة ويريدون بيعها التريث وعدم الانجرار خلف كلام السماسرة الزائف.

وبحسب ما نشرته صحيفة جمهوريت وترجمته تركيا بالعربي، فإنه “فيروس كورونا Covid-19، يستمر في التأثير سلبًا على سوق السيارات ، كما هو الحال في جميع القطاعات، وقد بدأت أسعار السيارات المستعملة التي كانت في ذروة ارتفاع لفترة طويلة في الارتفاع مرة أخرى، وقد علم في تسريبات القرار الجديد أن أسعار السيارات المستعملة البالغة مثلاً 400 ألف ليرة تركية سترتفع إلى 500 ألف ليرة تركية”.

ونقلت الصحيفة عن صاحب معرض للسيارات ويدعى (مصطفى إرصوي) قوله: “يتوقع زيادة في أسعار السيارات المستعملة خلال الأيام العشرة المقبلة، وبناء على القرار لوحظ أن تجار السيارات كتبوا على السيارات الأسعار الجديدة بما يتوافق مع هذا الارتفاع”.

وأضافت: “هناك أيضًا من يحاول استغلال الفرص في مبيعات السيارات المستعملة، لاسيما في حال كان هناك حاجة ملحة للبيع بشكل طبيعي، يحاول الكثيرون تحقيق ربح إضافي، ولكن السؤال هنا (لماذا ارتفعت أسعار هذه السيارات؟)”.

وذكرت: ” الإجابة على السؤال، هي أنه عمليات الاستيراد انخفضت بشكل كبير، وبعض المصانع التي بها عدد من السيارات في بلدنا لا تنتج الكميات الكافية، السيارة هي أيضا حاجة للجميع، حالياً لا يوجد سيارات جديدة بمعدل كبير، تذهب إلى غالبية وكالات السيارات ولكن لن تجد سيارة جديدة كلياً (صفر)، من الممكن بيع سيارة مستعملة لستة أشهر (برسم الجديدة)”.

اقرأ أيضاً: إلى السوريين في تركيا.. هذه طريقة الحصول على مخصصات الفحم

حسان كنجو – خاص/تركيا بالعربي

رصدت تركيا بالعربي جدلاً واسعاً في منصات التواصل الإجتماعي، حول الآلية التي سيحصل بها السوريون في الولايات التركية على مخصصاتهم الشتوية من مادة الفحم المخصص للمدافئ.

وتحدثت مصادر عن علاقة وطيدة بين الهلال الأحمر التركي وبين الكوادر المشرفة على عملية التوزيع، مشيرة إلى أنه وفي هذه الحالة سيحصل أصحاب كرت الهلال الأحمر على مستحقاتهم قبل غيرهم، إلا أن منشورات أخرى نفت المعلومة وأكدت أن عملية التسجيل متاحة للجميع وفي آن واحد.

بدورها تركيا بالعربي تواصلت مع مختار أحد أحياء مدينة أنطاكيا للوقوف على هذا الموضوع والتأكد من سير العملية هذا العام في ظل وباء كورونا، وقد أكد المختار في حديثه لـ تركيا بالعربي، أنه “لم يتم إبلاغهم بأي أوامر أو إجراءات جديدة والوضع سيبقى على ما هو عليه كما في العام الماضي”.

وعن طريقة التوزيع، قال المختار: “بالطبع عملية التوزيع لن تحتاج للتسجيل، بل ستعتمد لجان التوزيع على (العنوان المثبت في إدارة النفوس) أولاً، وعن طريق السؤال عن عدد العائلات السورية في المبنى الذي يتم التوزيع فيه ثانياً (طبعاً أتكلم هنا عن عملية التوزيع الخاصة بالسوريين)”.

وتابع: “يتم منح كل أسرة (أياً كان عدد أفرداها نحو نصف طن من الفحم موزعة على (20 كيس/شوال) في كل كيس نحو 25 كيلوغراماً، أي ما يقارب بين 450 – 500 كغ من الفحم في المجمل يتم توزيعها لكل أسرة”.

واكد: “أعيد وأكرر.. لا حاجة لأي شخص للقدوم إلي أو التسجيل… لجان التوزيع المرسلة من البلدية هي من تتابع الموضوع وهي المسؤولة عن المنح، ويتم إخبارهم بعدد العائلات في كل مبنى عند التوزيع”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.