عاجل: وزير الصحة التركي يكشف عن إحصائيات كورونا الجديدة في تركيا

2 سبتمبر 2020آخر تحديث : الأربعاء 2 سبتمبر 2020 - 8:34 مساءً
عاجل وزير الصحة التركي
عاجل وزير الصحة التركي

تركيا بالعربي – عاجل

كشف وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة عن إحصائيات كورونا الجديدة في تركيا اليوم الأربعاء 02.09.2020 معلنا تسجيل 45 وفـ.ـاة جديدة بكورونا وإصابة 1596 خلال الساعات الـ24 الماضية، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 6462 والإصابات إلى 273,301.

وتابع قوجة أن عدد المصابين الذين تماثلوا للشفاء وصل إلى 246,876 ألفاً بعد تسجيل 947 حالة شفاء جديدة .

وأضاف الوزير التركي أنه تم إجراء 107,927 اختبارا للكشف عن كورونا خلال 24 ساعة ليرتفع عدد الفحوصات الطبية في تركيا إلى 7,355,862.

وتابع الوزير قوجة أنه في تركيا حالياً 1.017 شخصاً على أجهزة التنفس الصناعي.

وقال وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة أنه يمكننا القول بأننا نشهد الذروة الثانية من موجة كورونا الأولى. حفلات الزفاف وتنقلات إجازة العيد والإهمال العام هي ما أوصلنا إلى هذه الحال.

وتابع الوزير قوجة عقب إنتهاء إجتماع للجنة العلمية التابعة لوزارة الصحة والمختصة في تقييم مجريات وباء كورونا في البلاد، لقد أوصلنا إهمالنا خلال الأعياد وحفلات الزفاف إلى هذه المرحلة، حيث أن الفيروس لم يفقد قوته، وارتفاع أعداد الإصابات الحرجة يؤكد لنا ذلك.

وأضاف قوجة بحسب ما ترجمت تركيا بالعربي أن عدد المرضى والأرواح التي نخسرها يومياً آخذاً في الازدياد كما هو الحال في العالم بأسره.

وتابع الوزير التركي أنه من المفروض علينا أن نكون قادرين على تجميع التدابير والتطلعات، كما أننا نرى عن كثب مقدار الاحتياطات التي يتم اتباعها في المنتجعات والبازارات.

وقال قوجة أنه وعلى الرغم من وجود اختلافات في جميع أنحاء البلاد، إلا أن العبء على مستشفياتنا يتزايد/ حيث يقضي أخصائيو الرعاية الصحية لدينا فترات طويلة في أعمالهم مع المرضى المصابين بالعدوى، وقد أصيب 29 ألفا و 865 موظف طبي بالفيروس ، وتوفي 52 من العاملين في مجال الرعاية الصحية لدينا بالمرض.

الزيادة الأكبر في أنقرة

وطمأن قوجة سكان إسطنبول قائلاً قوجة أنه لا توجد زيادة خطيرة في اسطنبول ومنطقة بحر إيجه، مضيفاً أن الوضع في جميع أنحاء البلاد تحت السيطرة، إلا أن هناك زيادة في وسط الأناضول وجنوب شرق الأناضول.

وعن الأماكن الخطيرة قال قوجة هناك زيادة خطيرة في أنقرة وماردين وشانلي أورفا. الفيروس لم يفقد قوته. نحتاج بشكل خاص إلى تقليل عدد المرضى المصابين بأمراض خطيرة.

يتبع…

اقرأ أيضاً: ترجمة: عالم تركي يطالب الحكومة بفرض حظر تجول لمدة 3 أسابيع متتالية

تركيا بالعربي- ترجمة وتحرير: لمى الحلو

قالت مصادر إعلام تركية،إن عالماً تركياً في قسم الدماغ والأعصاب بجامعة (أنقرة) طالب الحكومة بفرض حظر تجول لمدة ثلاثة أسابيع.

ويحسب ما نشرته (صحيفة جمهوريات) وترجمته تركيا بالعربي، فإن استاذ قسم الدماغ والاعصاب بجامعة انقرة دكتور (أوزدن شينر): “الشيء الذي لا يزال يتعين مراعاته هو حبس الجميع في المنزل لمدة 3 أسابيع.

وتابع: “ربما تم إجراء هذه الانفتاحات لأسباب اقتصادية ، لكن عدم اليقين في الوباء يمنع بالفعل التشغيل السليم للاقتصاد”.

وأضافت شينر:”إن الحل الآخر هو “تقييم جميع الاحتمالات من خلال الوصول إلى أرقام اختبار عالية جدًا، فمن الضروري وهذا يتطلب عدد كبير من الموظفين كما أن عزل أي شخص لديه احتمال الإصابة بالمرض في المنزل سيؤدي أيضًا إلى توقف الاقتصاد وقال إن السلطات تحجم عن هذا.”

وذكر: “الوباء يختلف الآن في كل مدينة، وبدلاً من تجفيف مستنقع الوباء، يتم اصطياد البعوض الواحد تلو الآخر في الغرفة، ستستمر هذه العملية مع 1500 مريض جديد و 15-20 حالة وفاة في اليوم ، والتي يمكنني رؤيتها في الأيام المقبلة”.

وتابع: “بالطبع ، إذا تم افتتاح المدارس في ( أكتوبر )، فسوف تتعقد الأمور. يصبح من الصعب منع الصعود. حتى يتوفر اللقاح على نطاق واسع ، ويجب الاكتفاء بالتعليم عن بعد ، كما يجب تأجيل افتتاح الكليات التي تتطلب إجراء نشاطات حتى مارس – أبريل.

ويفضل ألا يقضي الطلاب عطلة صيفية في العام المقبل، وتمديد المدرسة لبضعة أشهر ، والا سيتحول الوباء إلى كارثة “.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.