تسجيل الدخول

“مي-25” تحلق فوق مدينة سورية.. فيديو من قمرة القيادة

1 أغسطس 2020آخر تحديث : منذ 4 أيام

تواصل المروحيات الهجومية “مي-25” التابعة للقوات الجوية التابعة لجيش الأسد القيام بمهام قتالية مختلفة ضد الشعب السوري.


ويظهر مقطع الفيديو الذي تم نشره إقلاع “الدبابة الطائرة” وتحليقها فوق مناطق سكنية في إحدى المدن السورية بحسب وكالة سبوتنيك الروسية.

تم التصوير من قمرة القيادة الأمامية للطيار المشغل، المسؤول عن الأسلحة المختلفة، بما في ذلك صواريخ 9إم17بي من مجمع “فلانغا-بي في”.

في الوقت الحاضر، لم يعد هذا السلاح يعتبر حديثًا، ولكن في الوضع شبه التلقائي، فإنه قادر على ضرب أهداف مختلفة (التخصص الرئيسي هو الدبابات، مركبات قتال المشاة، ناقلات الجنود المدرعة) على مسافة 4500 متر.

تحتوي المروحية، وهي نسخة تصديرية من مي-24دي، على مدفع رشاش متعدد السبطانات يا كي بي-12.7 بمعدل قياسي لإطلاق النار يصل إلى 4500 طلقة في الدقيقة.



يمكن للطاقم استخدام مقذوفات إس-5 غير الموجهة، يصل عددها إلى 128، بالإضافة إلى قنابل جوية تزن 250 و 500 كغم.

الوزن الأقصى للإقلاع هو 1150 كغم. سرعة الطيران القصوى – 320 كم / ساعة.

أثبتت هذه المروحيات نفسها كآلات فعالة وموثوقة ساعدت الطيارين في الحالات الأكثر تعقيدا أكثر من مرة. وفقا لتقديرات مختلفة، لا يزال هناك نحو 16 من هذه الطائرات في الخدمة بحسب الوكالة.

اقرأ أيضاً: شاهد: الرئيس أردوغان يتلو آيات من القرآن في أول صلاة جمعة بمسجد آيا صوفيا

رتّل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان آيات من القرآن الكريم، قبيل أداء أول صلاة جمعة في مسجد آيا صوفيا منذ 86 عاماً.

وحضر أردوغان قبل بدء خطبة الجمعة بوقت طويل، قبل أن يتلو سورة الفاتحة، بالإضافة إلى الآيات الأولى من سورة البقرة.

ووصل أردوغان “آيا صوفيا” وسط ترحيب وتصفيق من المواطنين، الذين رددوا هتافات وشعارات داعمة للرئيس التركي.

ورافق الرئيس أردوغان، رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، في حين استقبله رئيس الشؤون الدنية التركية، علي أرباش.

وتوافد المواطنون الأتراك منذ فجر الجمعة، بأعداد كبيرة نحو ساحة مسجد “آيا صوفيا” للمشاركة في أول صلاة فيه.

وقبيل صلاة الجمعة، بدأت رئاسة الشؤون الدينية برنامجاً لتلاوة القران الكريم، والأدعية في المسجد، حيث قرأ أشهر القراء الأتراك سورا من الذكر الحكيم، بدأوها بسورة الكهف، وانتهى البرنامج بدعاء رئيس الشؤون الدينية على أرباش.

وفي 10 يوليو الجاري، ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية، قرار مجلس الوزراء الصادر في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 1934، بتحويل “آيا صوفيا” من جامع إلى متحف.

وبعد ذلك بيومين، أعلن رئيس الشؤون الدينية التركي علي أرباش، خلال زيارته “آيا صوفيا”، أن الصلوات الخمس ستقام يوميا في الجامع بانتظام، اعتبارا من 24 يوليو.

و”آيا صوفيا”، صرح فني ومعماري فريد، يقع في منطقة “السلطان أحمد” بمدينة إسطنبول، واستُخدم لمدة 481 سنة جامعا، ثم تحول إلى متحف في 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ منطقة الشرق الأوسط.





رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.