خبر فقدان خواصتين حتى ولو في سياق الحرب النفسية لرفع معنويات خونة واشرار يبقى خبر سمج مضحك لكنه لايعدؤ هذ الا اشاعات واماني الحاقدين وسفه احلامهم من اخساء من حثالة قذرة من بعض عرب وغيرهم لسانهم عربي وقلوبهم اعجامية حاقدة متربصة ضد تركيا وضد الاسلام وفضائله النبيلة