مسؤول تركي يحسم الجدل حول منح بطاقات كملك جديدة لمن عادوا طواعية إلى سوريا

3 يونيو 2020آخر تحديث : الأربعاء 3 يونيو 2020 - 12:43 مساءً
مسؤول تركي يحسم الجدل حول منح بطاقات كملك جديدة لمن عادوا طواعية إلى سوريا
الكيملك

تركيا بالعربي

حسم مدير إدارة الهجرة في غازي عنتاب السيد فاتح آينا الجدل حول منح بطاقة الحماية المؤقتة التركية لمن قام بالعودة الطوعية إلى سوريا.

وأكدّ آينا على عدم منح الأشخاص الذين عادوا إلى سوريا عودة طوعية وتم وضع كود V87 على صحيفتهم بطاقة حماية مؤقتة مرة أخرى بأي شكل من الأشكال.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده مدير إدارة الهجرة في غازي عنتاب السيد فاتح آينا عبر برنامج زووم حضره رواد الفكر والمجتمع في الولاية (الهيئة الاستشارية) تطرق فيه إلى العديد من المواضيع التي تهم السوريين في تركيا بشكل عام وفي عنتاب بشكل خاص بحسب موقع غربتنا.

وتابع المسؤول التركي أن من يريد الحصول على بطاقة الحماية مرة أخرى عليه القدوم بشكل نظامي من البوابات الحدودية بتقديمه طلب إلى المعابر الحدودية البرية لدراسته وتقييمه فإن تمت الموافقة بإمكانه القدوم والحصول على بطاقة الحماية المؤقتة مرة أخرى.

اقرأ أيضاً: إعادة فتح موقع حجز تحديث البيانات في ولايات تركية

بعد طول انتظار من السوريين في تركيا من أجل استكمال تسجيل معاملاتهم كتسجيل المواليد الجدد وتحديث بيانات الكملك وتغيير العنوان والتسجيل على كرت المساعدة المقدم من الهلال الأحمر التركي فقد تم إعادة فتح موقع حجز تحديث البيانات في كافة الولايات التركية.

موقع تركيا بالعربي تواصلت مع المهتم بشؤون اللاجئين السوريين والعرب في تركيا الأستاذ أحمد جميل نبهان والذي أكد خبر إعادة فتح موقع حجز تحديث البيانات في عموم الولايات التركية.

وقال الأستاذ نبهان إن الموقع تم فتحه اليوم الاثنين الأول من حزيران وقد شهد إقبالاً كبيراً من المراجعين.

وتابع الأستاذ نبهان لقد تم إتاحة الحجز في جميع الولايات التركية ما عدا ولاية بورصة والتي لها موقعها الخاص بها وولاية إسطنبول بشقيها الأوربي والآسيوي.

وأضاف لقد قمت بمساعدة العديد من السوريين بنفسي من خلال حجز مواعيد جديدة من خلال رابط موقع حجز المواعيد

https://e-randevu.goc.gov.tr/Rezervasyon

اترك رداً على samerإلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

  • paseetpaseet

    كالعادة دائما الجديد

  • samersamer

    جزاك الله خير