بكل فخر رغم الصعاب لله الحمد ابدعت تركيا كدوله مجاورة لسوريا وانتهجت افضل الطرق للمحافظه على الدوله. لنا في اسلوب تركيا قدوه لنظام د له قائم على التعددية في الآراء من غير اتاحه المجال لمن يدعي الحريه ان يدوس العداله والتنميه والمساواه في الحقوق. في تركيا كانت هناك بؤر فساد تسعى لنفث السم في المجتمع التركي الاصيل. في النهايه لن يحدث الا ما كتب الله لا ن مكر الله خيرا. يجعل الله مكر الانسان في تضليل. سبحانك ربي