ترامب يكشف منشأ فيروس كورونا

1 مايو 2020آخر تحديث : منذ 6 أشهر
ترامب يكشف منشأ فيروس كورونا

قال الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” إنه رأى أدلة تثبت أن فيروس كورونا المستجد يعود لمختبر ووهان


جاء ذلك في تصريحات له اليوم الجمعة، قال فيها إنه لا يمكنه الإفصاح عن سبب ثقته العالية في أن فيروس كورونا مصدره مختبر ووهان بالصين

وأضاف أنه يدرس فرض رسوم على الصين بسبب تعاملها مع أزمة فيروس كورونا وعليهم أن يفصحوا عن ملابسات نشأته.

وأوضح أنه يجب أن يتم فتح الولايات المتحدة مشيراً أن حكومته ستقوم بهذا الأمر خطوة بخطوة.

ولفت أنه على منظمة الصحة العالمية أن تخجل مما قامت به فيما يتعلق بتعاملها مع أزمة كورونا، حيث تحولت إلى شركة علاقات عامة تابعة للصين



وكان ترامب قال في تصريحات سابقة له أنه في حال ثبوت قيام السلطات الصينية بنشر فيروس كورونت فسيكون لذلك عواقب.

وأضاف في مؤتمر صحفي الأحد الماضي عقده في البيت الأبيض أن الصين لا تعلن عن عدد الوفيات الحقيقي للفيروس لديها.

وأشار أنه في حال كان نشر الفيروس عن طريق الخطأ فلا مشكلة في ذلك أما في حال كان متعمداً فسيكون له عواقب.

وتحتل الولايات المتحدة الأمريكية المرتبة الأولى في الإصابات والوفيات بسبب فيروس “كورونا”، بعدد إصابات تجاوز المليون حالة.

اقرأ أيضاً: تأجيل فتح المدارس في تركيا

أعلن وزير التربية التركي ضياء سلجوق، مواصلة التعليم عن بُعد في البلاد حتى 31 مايو/ أيار القادم في إطار تدابير مكافحة فيروس كورونا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد الأربعاء في مقر الوزارة بالعاصمة أنقرة.

وقال سلجوق إنه تقرر استمرار التعليم عن بُعد حتى 31 مايو في إطار توصيات المجلس العلمي، والآراء الصادرة عن مجلس الحكومة بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأشار إلى أن المنزل يعد المكان الأكثر أمانًا بالنسبة إلى الأطفال في الوقت الراهن بسبب الوباء.

ودعا إلى الالتزام بالتدابير المتخذة من قبل الحكومة في إطار مكافحة الفيروس، والتحلي بالصبر ومراعاة الظروف.

وأكّد أن نظام التعليم عن بُعد هو الخيار الوحيد المتاح في ظل الوباء، وأن وزارة التربية تبذل جهودًا حثيثة لتدريس الأطفال.

وبعد اكتشاف أولى حالات الإصابة بكورونا في تركيا في 11 مارس/ آذار الماضي، قررت وزارة التربية مواصلة الأنشطة التدريسية في المدارس الابتدائية والاعدادية والثانوية عن بعد من خلال الاستفادة من شبكة الانترنت والقنوات التلفزيونية، اعتبارا من 16 مارس/ آذار الماضي.

وسارعت وزارة التربية التركية إلى افتتاح ثلاث محطات تلفزيونية جديدة وشبكة معلوماتية تعليمية، ضمن جهود الوزارة لتوفير خدمات التعليم عن بعد لأكثر من 18 مليون طالب في تركيا.

وتقدم هذه المحطات التلفزيونية دروسًا تعليمية عبر الإنترنت لطلاب المراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية، ويستغرق كل درس ما بين 20 و25 دقيقة.

وتشغل تركيا المرتبة الثانية، بعد الصين، في مجال توفير الخدمات التعليمية عن بعد، وفق تصريح لوزير التربية التركي، ضياء سلجوق، في مارس/ آذار الماضي.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.