تسجيل الدخول

تركيا تحدد “خارطة طريق” ستتبعها في إدلب

22 فبراير 2020آخر تحديث : منذ شهر واحد
تركيا تحدد “خارطة طريق” ستتبعها في إدلب

تركيا بالعربي

أفاد الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” بأن بلاده وضعت خارطة الطريق التي ستتبعها في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، والتي تشـ. ـهد توتـ. ـراً ملحـ. ـوظاً بين الجيـ. ـش التركي ونظـ. ـام الأسد المـ. ـدعوم من قِبل روسيا.

وأشار “أردوغان” اليوم إلى أن الخارطة التي حددتها بلاده حول إدلب جاءت على ضوء الاتصالات التي أجراها يوم أمس مع الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين، والفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وقال الرئيس التركي : “ألحـ. ـقنا بالنظام السوري خسـ. ـائر كبيرة رداً على مهـ. ـاجمة قـ. ـواتنا”، كما شدد على أن سياسات بلاده في سوريا ليست مغـ. ـامرة ولا خياراً عبـ. ـثياً.

اقرأ أيضاً: تركيا هي الناتو

نشر حساب حلف شمال الأطلسي “الناتو”، الخميس، مقطع فيديو، عبر حسابه في تويتر، جاء بعنوان “تركيا هي الناتو”، وذلك تزامنًا مع تحركات القـ. ـوات التـ. ـركية والبدء بعمل عسـ. ـكري ضد قـ. ـوات النـ. ـظام في إدلب.

وجاء في التغريدة، “الناتو هي عائلة ذات قيم مشتركة.. نحن متحدون مع حلفائنا من أجل السلام والإستقرار… تركيا هي الناتو”.

وكان أمين عام الناتو، ينس ستولتنبرغ، أد ان هجـ. ـمات روسيا والنـ. ـظام السوري التي “تقـ. ـتل المدنـ. ـيين الأبـ. ـرياء في إدلب”، مشـ. ـددًا على أنَّ النـ. ـاتو يدعم تركيا.

وفي سياق متصل قالت قناة “سي إن إن تورك” إن المـ. ـد فعية التركية قامت بقصـ. ـف مواقع لجـ. ـيش النظـ. ـام السوري لتغـ. ـطية تقدم قوات خاصـ. ـة تركية ودبابات باتجاه المناطق التي سـ. ـيطرت عليها مليـ. ـشيات الأسد في إدلب

وقال مصدر عسـ. ـكري في النظام السوري لقناة روسيا اليوم إن الفصـ. ـائل المسلـ. ـحة تشـ. ـن هجـ. ـوما عنـ. ـيفا على مواقع ما أسماه بـ الجـ. ـيش السوري في سراقب والنيرب بدعم من الجيـ. ـش التركي.

إلى ذلك أفادت روسيا اليوم المـ. ـوالية للنظام السوري بسقـ. ـوط قـ. ـذ ائف استـ. ـهدفت مواقـ. ـع لجـ. ـيش النـ. ـظام السوري في محيط بلدة النيرب وسراقب في ريف إدلب الشرقي.

إلى ذلك تناقل نشطاء ومواقع سورية معارضة أنباء عن قـ. ـصف صـ. ـاروخي نفذته القوات التركية والفـ. ـصائل السورية استـ. ـهدفت مـ. ـواقع تابعة لجيش النظام السوري في محيط بلدة النيرب شرق إدلب.

من جهته قال المرصد السوري لحقوق الإنسان نقلا عن مصادر محلية إن قصفا صاروخيا نفذته القوات التركية والفصائل على مواقع في بلدة النيرب بريف إدلب، بالتزامن مع احتشاد للقوات التركية والفصائل في أطراف قميناس وسرمين، وسط ترقب للبدء بعملية برية جديدة على النيرب، بعد أن كانت قد شنت عملية مشابهة قبل أيام أفضت إلى سيطرة مؤقتة على البلدة سرعان ما استعادتها القوات الحكومية.

شاهد أيضاً: دبـ. ـا بات تركية تدخل بلدة النيرب شرق إدلب

بدأت الفصـ. ـا ئل الثو رية بهجـ. ـو م عكـ.ـسي على مو ا قع لميـ.ـليشيا أسد شرق إدلب.

جاء ذلك بالتزامن مع تمهـ. ـيد مد فعـ. ـي للجـ. ـيش التركي على مواقع مليـ. ـشيا أسـ. ـد في النـ. ـيرب وسراقب شرق ادلب.

وقالت مصادر إعلامية سورية أن “الجـ. ـيش الوطني” استـ. ـهدف بالمدفعية الثقيلة وراجـ. ـمات الصـ. ـواريخ مواقع الميلـ. ـيشيات الروسية في بلدة “كفـ. ـروما” بريف إدلب الجـ. ـنوبي.

وبحسب “نداء سوريا” فان “الجيـ. ـش الوطني” أسقِـ. ـط طـ. ـائرة اسـ. ـتطلاع ثانية على محـ. ـور “النيرب” شرقي إدلب





رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.