قصة مقرفة و متعفنة, كيف ينظر لخطيبة إبنه؟ و كيف يخون زوجته؟ و كيف تسمح لنفسها بانتقاد زوجته الأولى و الإدعاء بأنها أفضل منها؟ صحيح أن الخبيثون للخبيثات.