بيان هام اليوم بشأن الحد الأدنى للأجور في تركيا

20 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ 11 شهر
بيان هام اليوم بشأن الحد الأدنى للأجور في تركيا

قالت صحيفة “سوزجو” التركية إن ما يقرب من 7 ملايين موظف ينتظرون نتائج مفاوضات الحد الأدنى للأجور لعام 2020 في ديسمبر.


وقال رئيس اتحاد “هاك إيش” محمود أرسلان إنهم لن يتراجعوا عن الحد الأدنى للمساومة في الأجور البالغ TL 2،578.

وذكر أرسلان أن اتحادات العمال الثلاثة  Türk-İş و Hak-İş و DISK ستدلي ببيان اليوم بشأن الحد الأدنى للأجور.

وكان رئيس “ترك ترك” أرجون أتالاي قال في بيان صدر مؤخراً “إن تكلفة المعيشة 2 ألف 578 ليرة، نحن لا نتحدث عن أي شيء أقل من تكلفة المعيشة في الحد الأدنى للأجور”.

وبين أن المطالبة فقط بزيادة قدرها 27.6 في المائة عند حسابها على الحد الأدنى للأجور لعام 2019 ، وهو 2020 ليرة تركية.



وبينت الصحيفة فإنه في حال قررت اللجنة زيادة بنسبة 10 في المائة، فسوف يرتفع الحد الأدنى الإجمالي للأجور إلى ألفين و814 ليرة تركية وسيزداد صافي الحد الأدنى للأجور إلى 2000 ليرة تركية باستثناء AGI.

وذكرت الصحيفة أنه من المتوقع الإعلان عن الحد الأدنى للأجور في عام 2020 في الأسبوع الأخير من شهر ديسمبر.

نيو ترك بوست

اقرأ أيضاً: كندا تزف بشرى سارة لطالبي اللجوء حول العالم.. والأولوية لهؤلاء الأشخاص

زف موقع “كندا24” المحلي بشرى سارة لطالبي اللجوء حول العالم، مؤكدًا أن الحكومة الكندية تسعى لاستقطاب نحو مليون لاجئ خلال السنوات الثلاثة القادمة.

ونقل الموقع عن رئيس الوزراء الكندي جوستان تريدو، قوله إن حكومته تنوي العمل على استقطاب نحو مليون لاجئ في خطوة تهدف إلى زيادة مستويات الهجرة إلى البلاد.

وبحسب الموقع فإن “ترودو”، وجه رسالة لوزير الهجرة الجديد جاء فيها “كندا مهتمة جدًا بجميع القادمين الجدد، وستعمل على إطلاق العديد من البرامج، لتشجيع الوافدين، لدفعهم إلى الاستقرار في الريف الكندي، وتقديم أفضل الخدمات لهم، ويجب العمل على تقديم المزيد من التسهيلات”.

وأوضح الموقع أنّ الأولوية ستكون للعاملين في مجال الصحافة والإعلام، والأشخاص المهتمين بقضايا الدفاع عن حقوق الإنسان، في محاولة من “ترودو” لتقديم ملاذٍ أمنٍ لهم.

وستجلب كندا بحسب خطتها 341 ألف مهاجر خلال عام 2020، و350 ألف مهاجر في عام 2021، و360 ألف مهاجر في عام 2022.

وبذلك، ستصبح كندا بهذا الرقم أكبر داعم للمهاجرين، بالإضافة للتسهيلات التي تقدمها من أجل تحسين لغة المهاجرين وتطوير مهاراتهم وتعزيز إندماجهم في المجتمع الكندي.

يذكر أن كندا ألغت في وقت سابق الرسوم المترتبة للحصول على جنسيتها، شريطة استيفاء الشروط المطلوبة، الأمر الذي فتح آفاق جديدة لآلاف المقيمين على أراضيها.

وللمزيد حول هذا الخبر نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان والمتخصص في الشأن التركي، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.