تسجيل الدخول

دولة عربية تعلن نيتها إعادة علاقاتها مع النظام السوري

14 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
دولة عربية تعلن نيتها إعادة علاقاتها مع النظام السوري

تركيا بالعربي

أكد القائم بأعمال سفارة السودان في دمشق، الوليد عبد الله أحمد عبد الله، رغبة بلاده في تطوير علاقاتها مع سوريا في كافة المجالات.

وأعرب الوليد عبد الله خلال لقائه نائب وزير الخارجية السوري، فيصل المقداد، الأربعاء، عن تقدير الحكومة السودانية للجهود التي تقوم بها سوريا في ما وصفه بمجال مكافحة الإرهاب، مؤكدا أن “في ذلك منفعة لشعوب المنطقة العربية والعالم”، وفق قوله.

وجرى الحديث خلال اللقاء عن العلاقات الثنائية بين البلدين وتطورات الأوضاع في المنطقة العربية، بالإضافة إلى التطرق إلى قضايا تتعلق بحل الإشكالات، التي يعاني منها مواطنو البلدين، وذلك بحسب بيان للخارجية السورية.

من جانبه، قال نائب وزير الخارجية السوري، إن “الظروف والأزمات، التي تمر بها العديد من الدول العربية، بما في ذلك السودان وسوريا، تستلزم إيجاد مقاربات جديدة للعمل العربي، تقوم على احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية”.

ونوّه المقداد إلى “أهمية التنسيق بين البلدين على المستوى الرسمي في المرحلة القادمة، بما يساهم في تحسين الوضع العربي”.

وقبل عزل الرئيس السوداني السابق، أجرى عمر البشير زيارة مفاجئة إلى دمشق لم تكن معلنة مسبقا عقد خلالها مباحثات مع رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وكانت تلك الزيارة هي الأولى من نوعها لرئيس عربي إلى سوريا منذ اندلاع الثورة السورية، قبل أكثر من 8 سنوات.

اقرأ أيضاً: أردوغان يعلن عن مشروع لبناء 100 ألف وحدة سكنية في تركيا

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس، على المضي بمشاريع تطوير وتحسين البنية التحتية في تركيا رغم الاعتراض والانتقاد المستمر، من قبل البعض.

كلام أردوغان جاء خلال مشاركته بافتتاح والتعريف بمشروع 100 ألف وحدة سكنية في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

وقال أردوغان مبشرا بإنشاء 100 ألف مسكن حديث معاصر ضمن بيئة ثقافة ومعمارية فريدة:

سنضمن لـ 100 ألف أسرة من ذوي الدخل المحدود امتلاك 100 ألف مسكن لهم كما لو كانوا يدفعون الإيجار.

تشكل هذه المشاريع مثالا ونموذجا لبلدياتنا والقطاع الخاص.

ستنعكس السمات المعمارية الفريدة لكل منطقة في المساكن.

تم إدخال العديد من المناظر الطبيعية والمرافق الاجتماعية على مساكننا لأول مرة وذلك بفضل مشاريع TOKİ (وكالة الإسكان المدعومة من الحكومة التركية وتنفذ مشاريع وأنشطة في جميع أنحاء تركيا).

سنستمر في تطوير هذا النموذج الذي يعتبر مثالا ونموذجا يحتذى للعالم.

سنستمر بالعمل بالطريقة التي تعوض عن أوجه القصور والنقص في تركيا قديما، وسننشأ نموذجا حضريا مقاوما للزلزال.

سيتم تصميم هذه المشاريع السكنية، والساحات، والمساجد، والمدارس، والأسواق، والمنتزهات، والمساحات الخضراء، وواجهات المباني وجميع الميزات الأخرى لتعيش ثقافة (الجوار) التقليدية لدينا.

نحن نقوم بتجهيز منشآتنا لتهيئة مواطنيناي يعيشوا في سلام وأمن مع أسرهم، ويعيشوا في (ثقافة الحي)، وفي مساكن في بيئة مناسبة للكرامة الإنسانية.

يذكر أنه سيتم الانتهاء من المساكن، التي بشر بها أردوغان، في عام ونصف وسيتم تسليمها إلى أصحابها.

وستكون هذه المساكن ذات أقساط شهرية تبدأ من 894 ليرة تركية وبأجل حتى 240 شهرا.

تفاصيل هامة حول الأسعار والمساحات

سيتم عرض الشقق 2+1 بسعر 140-180، والشقق 3+1 بسعر 160-210 ألف ليرة وذلك بدفع القسط الأول منها بنسبة 10% ودفع الأقساط الأخرى لمدة 240 شهر بمعدل 0.49 من الفائدة، فيمل سيتم تلقي الطلبات في الفترة بين 15 ديسمبر إلى 15 يناير.

كما سيتم إنشاء 10 آلاف وحدة سكنية في مدينة اسطنبول، بعد أن نالت حظ الأسد من المشروع، و5 آلاف و200 وحدة بغازي عنتاب، و4 آلاف في أنقرا وكونيا، و3 آلاف و500 في كل من ازمير، دنيزلي،شانلي أورفا وباليكسير، و3آلاف و200 في بورصا، بالإضافة إلى 3 آلاف في كوجالي واسكي شهير.

وعلى سبيل المثال، بخصوص الشقق 2+1 فإنه سيتم إنشاؤها على مساحة 75 متر مربع بحيث تكون قيمة الدفعة الأولى لها والتي تقدر ب 10% من ثمنها هو ما يعادل 14 ألف ويقسط المبلغ المتبقي بقيمة 894 ليرة شهريا ليصبح المالك الحقيقي للشقة.
أما عن الشقق 3+1 والتي صُممت بمساحة 100 متر مربع، يساوي القسط الأول لها 16 ألف ليرة ، و1022 ليرة كقسط شهري لمدة 240 شهر.

وفيما يتعلق بشروط التقديم جاءت على النحو التالي:

· أن يكون المتقدم مواطن تركي

· أن لا تقل مدة إقامته في المدينة أو المحافظة التي يتم إنشاء المشروع فيها، عن عام، أو يُشترط تسجيله ضمن دائرة الإسكان المدنية.

· أن لا يكون أحد مالكي شقق مشروع “توكي”.

· أن لا يكون مسجلا على حساب قرض سكني آخر.

· أن لا يكون لديه صك عقاري يثبت ملكيته لشقة أو بيت مستقل، مسجل باسمه أو اسم زوجته أو أولاده القاصرين.

· أن يكون قد أكمل 25 عام.

· ألا يكون عائده الشهري أكثر من 5 آلاف و 500 ليرة تركية.



رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.