لجنة تركية ترفض 88 ألف شكوى مرتبطة بقرارات تركية ما بعد محاولة الانقلاب الفاشلة

1 سبتمبر 2019آخر تحديث :
نشر مشاهد جديدة لمحاولة الانقلاب الفاشلة
نشر مشاهد جديدة لمحاولة الانقلاب الفاشلة

لجنة تركية ترفض 88 ألف شكوى مرتبطة بقرارات تركية ما بعد محاولة الانقلاب الفاشلة

رفضت لجنة تركية تختص بالنظر في شكاوى من تأثروا سلبًا بقرارات الحكومة التي أعقبت محاولة الانقلاب الفاشل صيف 2016م، قرابة 77،600 طلب من أصل 126،200 طلب تمت معالجتها منذ إنشاء اللجنة في صيف 2017.

وقالت اللجنة في بيان مكتوب، إنها تواصل تقييم الطلبات المتبقية البالغ عددها 41900 طلب، مشيرة إلى أن إجمالي عدد الطلبات التي نظرت فيها حتى الآن بلغت 84300.

وذكرت اللجنة أن الطلبات تشمل الطلبات المقدمة من الطلاب الذين تم إلغاء منحهم الدراسية ، وضباط الجيش المتقاعدين الذين فقدوا رتبهم وموظفي أماكن العمل التي أغلقتها الحكومة.

حكمت اللجنة بإعادة فتح 28 منشأة أغلقتها المراسيم الحكومية، بما في ذلك مهاجع ومؤسسات ومحطات التلفزيونية.

وأعلنت الحكومة التركية حالة الطوارئ في أعقاب الانقلاب الفاشل في 15 يوليو 2016 الذي ظل ساري المفعول حتى 19 يوليو 2018.

وخلال حالة الطوارئ، أصدرت الحكومة عددًا من المراسيم الحكومية، تم من خلالها استبعاد الآلاف من الأكاديميين والسياسيين والمدرسين والأطباء والمسؤولين ورجال الأعمال والفنانين والصحفيين بسبب صلاتهم بجماعة فتح الله غولن التي تتهمها الحكومة بالوقوف وراء الانقلاب الفاشل.

المصدر: نيو ترك بوست

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.