تسجيل الدخول

تصريح جديد حول مقترح الإجازة المفتوحة للسوريين في تركيا إلى سوريا

13 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
تصريح جديد حول مقترح الإجازة المفتوحة للسوريين في تركيا إلى سوريا

تركيا بالعربي

نفى مدير معبر باب السلامي الحدودي السوري مع تركيا العميد قاسم القاسم اليوم الثلاثاء أن يكون قد صدر قراراً حول السماح للسوريين في تركيا بزيارة سوريا مرتين سنوياً خارج أوقات العيدين، قائلاً أن هذا المقترح تم تقديمه بالفعل إلى الجهات التركية إلا أنه لم يصدر قراراً بتطبيقه حتى اللحظة.

وكان المسؤول الإعلامي لمعبر جرابلس الحدودي بين سوريا وتركيا، السيد محمد أتارب قد قال أن هناك دراسة لـ “نظام إجازة خاص” للدخول إلى سوريا، موضحاً أنه قيد الدراسة في الوقت الحالي.

وأشار “محمد أتارب” في تصريح لـ “حلب اليوم” إلى أنه يتم الآن “دراسة نظام إجازة خاص بأهلنا اللاجئين السوريين أصحاب بطاقة الحماية المؤقتة (الكيملك) لقضاء الإجازة في الأراضي السورية وذلك بمعدل زيارتين في السنة”.

وأضاف “أتارب” أنه “الإجازة قد يتم تحديده وفق نظامٍ معينٍ دون تراكمات لتفادي الازدحام”، وتابع: “في حال الانتهاء من الدراسة وإصدار قرار رسمي سنقوم بإعلامكم وشرح الآلية بشكل كامل”، ونوه إلى أن الدراسة قد يتم الموافقة عليها أو لا.

وفي سياق متصل أعلن معبر “باب السلامة” في ريف حلب موعد بدء عودة اللاجئين السوريين من سوريا إلى تركيا، بعد انتهاء إجازة عيد الفطر والأضحى.

وقال مدير المعبر، قاسم قاسم، اليوم الثلاثاء 13 من آب، إن عودة اللاجئين إلى تركيا تبدأ بتاريخ 19 من آب الحالي، ولغاية نهاية العام في 31 من كانون الأول.

أما اللاجئين الذين دخلوا في إجازة عيد الفطر الماضي ولم يعودوا حتى الآن، فإن عودتهم تبدأ بالتاريخ نفسه وحتى 1 من تشرين الثاني المقبل، بحسب ما أكده قاسم لعنب بلدي.

وبلغ عدد اللاجئين الذين دخلوا في إجازة عيد الأضحى 39991 لاجئًا، منذ 22 من تموز الماضي حتى 9 من آب الحالي.

في حين لا يزال نحو ستة آلاف لاجئ في سوريا دخلوا في إجازة عيد الفطر ولم يعودوا حتى الآن.

وكان الجانب التركي فتح مواعيد الزيارة لعيد الفطر والأضحى خلال الأشهر الماضية من جميع المعابر (باب السلامة ومعبر جرابلس ومعبر باب الهوى) إلى الداخل السوري.

ويقيم في تركيا ثلاثة ملايين و644 ألفًا و342 سوريًا، يحملون بطاقات الحماية المؤقتة، بحسب وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.