عاجل: صدور بيان الأمنيات حول اكتيلي

30 يونيو 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
عاجل: صدور بيان الأمنيات حول اكتيلي

تركيا بالعربي / عاجل

أصدرت إدارة الأ منيا ت في مدينة إسطنبول بيانها الرسمي حول تدا عيا ت حا د ثة اكتيلي وما حدث بحق الشاب السوري الذي تحـ.ـر ش بالفتا ة.


وبحسب ما ترجمت تركيا بالعربي نقلاً عن موقع صحيفة حرييت في اسطنبول في كوشوك شيكميجيه أنه وبسبب الاد عا ء الذي انتشر أن شاب سوري تحر ش بفتا ة تر كية وبعد انتشار الادعاء واضافة بعض الناس شائعات عليها، فقد زاد الأمر سوءاً وأدى لخروج المئات للاحتجاج أمام مبنى البلدية.

وتابع بيان الأمنيات أن بعد ذلك تدخل عناصر الشرطة لحل الاحتجاج، كما تم اعتقا ل بعض الشباب للتحـ.ـقيق ولفض الاحتـ.ـجا ج.

وفي بيان الأمنـ.ـيا ت الرسمي فإن شاب سوري ١٢ عاماً قام بالتحر ش الكلا مي بدون أي ملا مسة من نافذة منزله بفتاة تركية ١٢ عاماً.

وتم القـ.ـبض على الصبي وحول للتحقيق ومن ثم لدائرة الهجرة.



السوريين في تركيا يشاركون الأتراك في إنهاء اكتيلي

في خضم الأخبار التي تنتشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي والغموض الذي يحيط بالحقيقة حول أحداث اكتيلي، وسط سكوت رسمي حتى اللحظة من قبل الشرطة التركية أو مسؤولين أتراك، فقد رصدت تركيا بالعربي استنفار من قبل غالبية الشعب التركي تضامناً مع السوريين في تركيا، حيث تصدر هاشتاغ “السوريون ليسوا وحدهم” موقع التدوين المصغر تويتر في تركيا.

السوريون من طرفهم ردوا الجميل للشعب التركي في عشرات الرسائل التي وصلت إلى تركيا بالعربي نذكر لكم منها ما كتبها الإعلامي السوري علي أبو جعفر الطيب:

شكرا لهذه القلوب الطيبة من اخوتنا الاتراك فلا عزاء لمن يسبب في زيادة معاناة السوريين من الطرف الاخر.

وتابع الطيب: نحن نعرف ان حضارة تركيا وثقافتها اكبر من هؤلاء العابثين فيها وبامنها.

وأضاف الإعلامي علي أبو جعفر الطيب: شكرا من القلب لكل من وقف وقفة اخوية تضامنية مع الشعب السوري الجريح.

وقال أيضاً: نحن مع احترام القوانين في تركيا ومع احترام المجتمع التركي بكل فئاته ونساهم في بناء هذا المجتمع بروح الاخوة ان شاء الله، وفي المقابل نقول للحكومة التركية جزاكم الله كل خير.

واختتم الطيب قوله: نحن مع معاقبة المسيء من اي جهة كانت لان تركيا دولة قانون ودولة امنة لانقبل ان يكون هناك عابثين فيها ومن اي شخصية او جنسية كانت نامل ان يطول العقاب كل من خالف هذه القوانين ونسال الله ان يحفظ تركيا من كل شر ومكروه ؟؟؟!!!.

من جهته قال وضاح إبراهيم:

نرجو من الدولة التركية الصديقة بأسمي وبأسم الشعب السوري في تركيا بأن يتم اتخاذ قرار يعاقب من خلاله اصحاب المشاكل من كلا الطرفين

١. السوري معاقبته بالترحيل

٢. التركي معاقبته بالسجن

٣. ومن يكسر ويخرب المحلات والسيارات بأن يتم حبسه وغرامته ماديا.

وشكرا لتركيا شعبا وحكومتا

بعد وقت قصير من أحد ا ث الشـ. ـغب والتي قام بها مجموعة من المواطنين الأتراك بحق السوريين وممتلكاتهم في مدينة إسطنبول فقد رصدت تركيا بالعربي إجتياح هاشتاغ تضامني من عموم الأتراك في تركيا للسوريين.

فقد تربع هاشتاغ #suriyelileryalnızdeğildir وتعني (السوريون ليسوا وحدهم) على قائمة الترند في تركيا على موقع التدوين المصغر “تويتر”.

وقد رصدت تركيا بالعربي الاف من التغريدات التي حملت هذا الهاشتاغ تكتب في الدقيقة الواحدة وكلها تحمل عبارات التضامن مع السوريين في تركيا، مطالبين السلطات بالقبض الفوري على من يثير الشغب بحق السوريين في إسطنبول، وعلى السلطات محاسبة المسيئين من كلا الطرفين.

8697349 - تركيا بالعربي
السوريون ليسوا وحدهم .. هاشتاغ تركي يجتا ح البلاد

من جهة ثانية وفي أول تعليق شبه رسمي من حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا على أعمال الشـ. ـغب والتي يقوم بها المئات من المواطنين الأتراك بحق ممتلكات السوريين وتحطيم محالهم ومطاعمهم في مدينة إسطنبول شمال غرب تركيا، فقد علقت النائبة عن حزب العدالة والتنمية ورئيسة حقوق الانسان في تركيا الدكتورة ليلى شاهين اوستا عبر سلسلة من التغريدات وقالت:

1 الأخبار والاستفزازات التي لا أساس لها من الصحة من خلال نقل اخبار عن حادثة اكتيلي بواسطة السوريين وتصوير فيديوهات ونشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي
لا توجد حوادث مضايقة على الإطلاق.

2- بدأت المتابعة حول أولئك الذين يقومون بنشر أخبار كاذبة على وسائل التواصل الاجتماعي وسيتم إجراء التحقيقات اللازمة.

3- وقد تم تحديد الأضرار التي لحقت بالممتلكات الخاصة أو العامة وبدأت القيام بالاجراءات اللازمة.

4- قوات الامن من اجل سلامتنا ولن نتيح الفرصة للاستفزازات مع الحفاظ على وحدتنا وأخوتنا.

وللمزيد حول هذا الخبر نترككم مع مداخلة للاعلامي علاء عثمان والمتخصص في الشأن التركي، ولا تنسوا الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب لنوافيكم بكل جديد:

الفيديو الأول

فيديو ثاني

فيديو ثالث

فيديو رابع

فيديو خامس

المصدر: تركيا بالعربي

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.