أكار يوجه رسالة للشعب التركي

28 يونيو 2019آخر تحديث : السبت 29 يونيو 2019 - 9:35 صباحًا
وزير الدفاع التركي خلوصي أكار
وزير الدفاع التركي خلوصي أكار

أخبار تركيا بالعربي

بعث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، الخميس، برسالة تعز ية في جنديين تركيين، استـ.ـشهد ا خلال أدائهما واجبهما الوطني، جنوب البلاد.

وقال أكار، إن الأمة التركية ستحمل الجنود الذين اسـ.ـتشهد و ا في شانلي أورفة (جنوب) وهكاري (جنوب شرق) في قلبها على الدوام.

وأضاف في تغريدة نشرها عبر حساب وزارة الدفاع التركية على “تويتر”، أن الأمة التركية والوطن سيبقيان ممتنين للشهداء وتضحياتهم، متمنيًا من الله الرحمة للشهيدين، والصبر والسلون لأفراد القوات المسلحة التركية وعائلتي الشهيدين.

وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت استـ.ـشها د جندي تركي وإصابة ثلاثة آخرين في قصف وصفته بـ “المتعمد” مصدره مناطق تسيطر عليها قوات الأسد استهدف نقطة المراقبة رقم “10”.

من جهتها قالت وسائل إعلام سورية قد قالت أن ميليشيات مرتبطة بروسيا جددت قصـ.ـفها المد فعي على نقطة المراقبة التركية في بلدة “شير مغار” بريف حماة الشمالي الغربي، بعد ساعات من تعرضها لقصفٍ مشابِهٍ صباح اليوم الخميس.

وأفادت وسائل إعلام سورية أن الميليشيات المرتبطة بروسيا قصـ.ـفت مجدداً نقطة المراقبة التركية في “شير مغار” بقذ ا ئف المد فعية الثقيلة؛ ما أدى لإ صا بة عدة جنود أتراك.

وأشار إلى أن ثلاث طائرات مروحية تركية دخلت الأجواء السورية متجهة إلى نقطة المراقبة الآنف ذكرها بهدف إخلاء الجرحى.

يُذكر أن الميليشيات قصفت بالمدفعية الثقيلة النقطة ذاتها صباح اليوم مرتين متتاليتين؛ ما أدى لإحداث أضرار مادية واشتعال النيران في الأراضي الزراعية المحيطة بالنقطة، وذلك بالتزامن مع وصول تعزيزات عسكرية إليها.

تركيا.. ما احتمالات تشكيل أحزاب جديدة من داخل “العدالة والتنمية”؟

تتباين آراء الخبراء والمحللين بشأن التسريبات التي تتناولها وسائل الإعلام التركية في الآونة الأخيرة، والمتعلقة باستعداد عدد من الشخصيات القيادية البارزة داخل حزب العدالة والتنمية الحاكم، لتشكيل حزب سياسي جديد في البلاد.

وتشير تقارير إعلامية إلى وجود مساع لتشكيل حزب جديد من قبل السياسي التركي علي باباجان، الذي شغل مناصب هامة في الحكومات التركية السابقة، كمسؤول عن الشؤون الاقتصادية، وذلك بدعم من الرئيس السابق عبد الله غل.

وتقول صحف تركية إن رئيس الوزراء السابق أحمد داود أوغلو، ينوي أيضًا تشكيل حزب جديد بمشاركة عدد من نواب حزب العدالة والتنمية، وهو ما أثار تساؤلات حول فرص نجاح هذه الشخصيات أمام الرئيس رجب طيب أردوغان.

الكاتب والباحث التركي جاهد طوز، قال إن “موضوع تشكيل الحزب الجديد مطروح خلال العامين السابقين، ولكن الأسماء الواردة كانت تنتظر الأرضية المناسبة، ومع الانتخابات السابقة توضحت الأرضية أكثر، إثر فوز المعارضة في بعض المدن، مثل أنقرة وإسطنبول، ولهذا فإن تأسيس الأحزاب بات أكثر حضوراً ومعقولية”.

وأوضح طوز: “أعتقد أن هناك أعضاءً من حزب العدالة والتنمية منزعجين، أو أنهم مسؤولون سابقون، أو لم يتولوا مناصب، وهؤلاء ضد العدالة والتنمية ويشكلون فرصة من أجل تشكيل الأحزاب الجديدة، وأعتقد أن هناك احتمالات عديدة لتشكيل الحزب، قد يكون حزباً واحداً أو حزبين”. بحسب صحيفة العربي الجديد.

ولفت الباحث إلى أن “المناخ السياسي بتركيا مهما كان، فإن أردوغان هو الوحيد الذي لا منافس له، وهؤلاء الشخصيات رغم تشكيلهم أحزاباً، لن يؤثروا على العدالة والتنمية بوجود أردوغان، وربما يكون هناك انعكاس سلبي بأنهم تركوا الحزب بعد تولي المناصب عبره، ولا أعتقد أن الشعب قد يتعاطف معهم ما دام أردوغان موجوداً، فالنتائج الأخيرة في إسطنبول لا تعكس الحقيقة”.

وعن تأثير الأحزاب في مستقبل تركيا السياسي، أفاد: “علي باباجان بدأ حياته بأن يكون مستشاراً لأردوغان، وتولى المناصب في ظله، وماضيه السياسي كله مرتبط بأردوغان، ولكن مع غل ربما يكون له أنصار أكثر، ولا أعتقد أنه سيكون لهم مستقبل سياسي أكثر، ولا أعتقد أنهم قادرون على التأثير بشكل كبير..

وداود أوغلو أيضاً نفس الأمر، والتاريخ يثبت ذلك عبر محاولات منشقين من العدالة والتنمية وكلها لم تنجح، مثل إدريس نعيم شاهين وزير الداخلية السابق، وعبد الله شنر، وهم من مؤسسي الحزب، وتولوا مناصب عديدة”.

وختم بالقول: “أعتقد أن نتائج الانتخابات وتراجع العدالة والتنمية في أنقرة وإسطنبول كانت بسبب المرشحين غير المقبولين، ومنهم مرشح العدالة والتنمية لأنقرة محمد أوزهاسكي، كان غير مناسب..

ولكن هذا لا يعني أن الناخبين يقاطعون الحزب، وحزب العدالة والتنمية لم تنخفض أصواته بل فقد مدناً، فالعدالة والتنمية لم تنخفض أصواته بشكل عام في تركيا”.

بدوره قال المحلل السياسي التركي فراس رضوان أوغلو، إن “تأسيس أحزاب جديدة في تركيا أمر واقعي جداً، وخصوصاً بعد لقاء رئيس البرلمان السابق بولنت أرنج مع بعض الأعضاء السابقين، من مثل داود أوغلو وعبد الله غل، وباباجان، والأحد قد يكون هناك تصريح لداود أوغلو حول الخبر الجديد، ولكن نتائجه كيف ستكون، هي ستضعف بالطبع حزب العدالة والتنمية في حال عدم التعاون معه”.

وبحسب العربي الجديد، أضاف رضوان أوغلو: “أعتقد أن تأسيس الحزب هو لخصام سياسي بينهم وبين أردوغان، بسبب خلافات سياسية، فيسعون لتأسيس حزب، فأصبحت قواعد اللعبة مختلفة، حزب يتحالف مع حزب، وأعتقد أن الحزب سيكون قوياً لأن داوود أوغلو محبوب في منطقة الأناضول وقونيا، رغم أن سياساته قد تكون أضعف من أردوغان”.

وعن تأثير ذلك بمستقبل تركيا أفاد: “لا نستطيع أن نجد خوفاً وتأثيراً بمستقبل تركيا السياسي، وهناك اختلافات بالرؤية والسياسية، ويبقى العدالة والتنمية قوياً لديه قوة، والحزب الجديد أيضاً ستكون له قوة، ولا أعتقد أن باباجان سيتولى قيادة حزب، بل يكون في قيادة الصف الثاني، لوجود أسماء قوية أخرى”.

ومؤخرًا، نقلت صحيفة خبر تورك عن مصادر لها أن أبرز ما صدر من معلومات، هو لقاء جمع الرئيس رجب طيب أردوغان بالوزير السابق باباجان قبل أيام، إذ سلم باباجان لأردوغان ملفاً يتضمن الملاحظات على نظام الحكم الرئاسي الجديد، وعلى الأداء الاقتصادي.

وبحسب الصحيفة، فإن أردوغان عرض على باباجان العمل المشترك من أجل حل المشاكل المتعلقة في التقرير، من داخل حزب العدالة والتنمية، ولكنه سمع رأياً من باباجان يفيد بوضوح أنه يريد مغادرة الحزب كمؤسس له، وأنه سيكون داخل كيان جديد.

وقال أردوغان لباباجان، وفق خبر تورك، إن “هذا الأمر صدر كثيراً في السابق، ولم تنجح محاولات تأسيس أحزاب جديدة، فهو أمر صعب وعليكم ألا تتمسكوا به، ولكن إن كنتم تريدون ذلك فاعملوه بأقرب وقت ممكن”.

ترك برس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

التعليقات تعليق واحد

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)
  • مومن ال فرعون

    مومن ال فرعونمنذ 4 سنوات

    قال تعالى “ويتخذ منكم شهدائ” نسال الله ان يتقبلهم في اعلى الجنان ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ولن ينسى اهل الايمان والاسلام شهدائهم وابطالهم ولا ذويهم

    قال تعالى عن اهل الشقاق والنفاق ممن يغمز اويتطاول فينتقد سياسة تركيا وقيادتها المومنة

    لن يضروكم إلا أذى وإن يقاتلوكم يولوكم الأدبار ثم لا ينصرون

    وقال تعالى
    إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ فَسَيُنفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ ۗ وَالَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ

    عن عوفِ بن مالكٍ رضي اللَّه عنه “خِيَارُ أَئمَتكُمْ الَّذينَ تُحِبُّونهُم ويُحبُّونكُم”

    اللهم رب العرش العظيم اسالك باني اشهد انك انت الله الذي لا اله الا انت الواحد الاحد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد اسالك ان تحرس وتمنع تركيا وحكام تركيا
    وباكستان وحكام باكستان وقطر وامير قطر خاصة الرئيس رجب الطيب اردغان والرئيس عمران خان من كل سوئ اللهم انصرهم وانصر بهم وانسيئ لهم في اجلهم وبارك في عمرهم اللهم نور قلبهم اللهم وانر دربهم اللهم وسدد ضربهم و اخز اللهم بهم عدوك وعدوهم واشف على يديهم صدور قوم مومنين واذهب غيظ قلوبهم اللهم امين اللهم امين اللهم امين
    اللهم ومن ناصرهم وازرهم وعاونهم جميعا امين
    واجعلنا ممن ناصرهم وازرهم وعاونهم امين

    لايزال الربيع العربي وربيع سوريا في اوائله ولن يزال ورده عابقا حتى ينتظم سائر ارض الله باذنه