تحركات روسية … فهل هناك خطة للإطاحة ببشار الأسد … تفاصيل هامة !!

21 يونيو 2019آخر تحديث : الجمعة 21 يونيو 2019 - 2:27 مساءً
Amani Kellawi
أخبار العرب والعالم
بوتين بشار الأسد
بوتين بشار الأسد

تركيا بالعربي

تحركات روسية … فهل هناك خطة للإطاحة ببشار الأسد … تفاصيل هامة !!

في خطوة استباقية من قبل النظام السوري والخوف الحقيقي من الاطاحة برأس النظام على يد الروس من خلال التخلي عنه، فقد استبق رئيس النظام السوري بشار الأسد الخميس، الاجتماع الثلاثي المزمع إنعقاده في “تل أبيب”، والتقى بمبعوث “بوتين” ألكسندر لافرنتييف.

التحركات السياسية المتسارعة في سوريا ذكرتها صفحات ما تدعى بـ “رئاسة الجمهورية” على تيلجرام بحسب ما رصدت سوشال فقد قالت فيها، أن الطرفين (النظام و روسيا) بحثا آخر تطورات الأوضاع في سوريا والعمل المشترك بينهما.

وتابع الحساب: أن “الأسد” بحث مع مبعوث “بوتين”، العملية السياسية في أستانة وتفعيلها، إضافة إلى مكافحة ما وصفه الجانبان بالإرهاب، دون أن تتطرق إلى اجتماع “تل أبيب”.

وفي سياق متصل فقد ذكرت صحيفة الشرق الأوسط أنه وفي الآونة الأخيرة يتم الحديث عن خطة جديدة للحل السياسي بسوريا تتم دراستها بين كل من روسيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وبحسب الصحيفة السعودية فقد قدم وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” خلال زيارته إلى موسكو في أيار مايو الماضي خطة مكونة من ثمانية بنود إلى الرئيس الروسي ووزير خارجيته، تتضمن حلاً للوضع السياسي في سوريا.

وتتناول الخطة تنفيذ القرار الدولي 2254، والتعاون في ملف محاربة الإرهاب، وإضعاف النفوذ الإيراني، والتخلص من أسلحة الدمار الشامل في سوريا، وتوفير المساعدات الإنسانية، ودعم الدول المجاورة، وتوفير شروط عودة اللاجئين، وإقرار مبدأ المحاسبة عن الجـ.رائم المرتكبة في سوريا.

من جهة ثانية يقول محللون أن تحريكات نظام الأسد السياسية مع روسيا تأتي لإقناع الروس بأنني الحليف لكم، حيث لا يخفى على النظام فكرة أن تغدر روسيا بالأسد وأن تتخلى عنه روسيا ويتم الإطاحة به مقابل صفقة أمريكية، بهدف إنجاز تسوية سياسية في سوريا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الاخبار العاجلة