تسجيل الدخول

سوريا: معارك عنيفة على محور “الكبينة” بريف اللاذقية الشمالي

11 يونيو 2019آخر تحديث : منذ 3 أشهر

تركيا بالعربي

قُتل “40” عنصراً لقوات النظام والمليشيات المساندة له، الثلاثاء 11 حزيران/ يونيو 2019،إثر محاولة تقدمهم على محور “الكبينة” بريف اللاذقية الشمالي.

وأفادت مصدر محلية أن اشتباكات عنيفة جرت خلال تصدي الفصائل لمحاولة التقدم عدداً من القتلى والجرحى في صفوف النظام وقعوا خلال تصدي الفصائل لمحاولة تقدمهم على المحور.

وكانت الفصائل العسكرية تصدت لعشرات المحاولات للتقدم على محور الكبينة موقعين عشرات القتاى والجرحى في صفوف النظام والمليشيات المساندة لها.

شاهد.. جانب من المعارك على محور “الكبينة” بريف اللاذقية الشمالي

المصدر: وكالة قاسيون

قوات الأسد تُرسل تعزيزات عسكرية جديدة لمساندة “النمر” بريف حماة (فيديو)

نشرت صفحات موالية لنظام الأسد، تسجيلاً مصوراً يظهر إرسال ميليشيا أسد الطائفية تعزيزات عسكرية جديدة، لمساندة ميليشيا “قوات النمر” في معارك ريف حماة.

وأظهر الفيديو الذي نشرته صفحة “اللاذقية الآن” لحظة انطلاق تعزيزات عسكرية كبيرة من مطار حماة العسكري تجاه ريفي حماة وإدلب. وتحتوي التعزيزات العسكرية المرسلة من مطار حماة، سيارات دفع رباعي محملة بالعناصر، ورشاشات ثقيلة وخفيفة.

وتتلقى ميليشيا أسد الطائفية، خسائر كبيرة بالأرواح والعتاد بشكل يومي على جبهات ريف حماة، إذ نعت صفحات موالية لنظام الأسد، خلال يوم واحد مقتل عدد من عناصر ميليشيا أسد الطائفية.

مقتل 7 ضباط خلال يوم واحد

وذكرت صفحة “بعرين الحدث” الموالية، أسماء الضباط القتلى وهم: الملازم أول، علي حيدر سلطاني، من قرية بصرمون بريف طرطوس، والنقيب، باسل يوسف، الملازم، نايف سلمان غانم، وهو من قرية الحاضرية بطرطوس، والملازم، سامر منير حسن، من بغمليخ بريف طرطوس، والملازم، حسن عباس سمره، من محافظة حمص – منطقة المخرم الفوقاني قرية الحراكي، والملازم شرف علي محمود اليوسف، من حمص منطقة المخرم الفوقاني، والملازم شرف عاطف نديم بركات، وهو من قرية بطره في ريف جبلة.

كما قتل عدد من العناصر وهم: بسام أحمد سمعول، من قرية بصرمون بريف طرطوس، ويزن هيثم إبراهيم، وحيدر حواط، من قرية شريفا بريف اللاذقية، وهو يتبع للفوج الأول (مهام خاصة)، وكذلك ميلاد أديب العيسى، الذي قتل على محور الجلِمة، وهو ابن العميد أديب العيسى الذي ينحدر من مدينة سلحب، ودانيال بسام الخطيب، الذي قتل على محور الجلمة.

يذكر أنه بعد ساعات من إعلان الفصائل بدء المرحلة الثانية من العمل العسكري على مناطق جديدة بريف حماة تحت مسمى معركة “الفتح المبين”، تمكنت الفصائل المقاتلة، من أسر ثلاثة عناصر لميليشيا أسد الطائفية بينهم ابن ضابط بالقرب من قرية الجلمة بريف حماة الشمالي، كما تمكنت الفصائل من قتل مجموعة من عناصر ميليشيا أسد في محيط تل ملح شمال حماة، بعد نصب كمين لهم.

المصدر: أورينت


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.