تسجيل الدخول

هذا ما فعلته ميليشيات طائفية بمسجد يحمل اسم “أبو بكر الصديق” في الرقة

15 مايو 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
هذا ما فعلته ميليشيات طائفية بمسجد يحمل اسم “أبو بكر الصديق” في الرقة

تركيا بالعربي

هذا ما فعلته الميليشيات بمسجد يحمل اسمه في الرقة

قالت وسائل إعلام سورية أن الميليشيات الإيرانية الموالية للنظام السوري أقدمت على منع إقامة صلاة الجماعة والجمعة في مسجد “أبي بكر الصديق”، ببلدة معدان في ريف الرقة الجنوبي الشرقي، منذ سيطرة “قوات الأسد” عليها عام 2017.

وتعود الأحداث بحسب موقع الدرر الشامية إلى سيطرة “نظام الأسد” على البلدة، ومحاولة السكان تنظيف المسجد وتجهيزه للصلاة؛ إلا أن “الأمن العسكري” وبتوجيهات من الميليشيات الإيرانية منع إقامة أي صلاة في المسجد.

ويخشى سكان بلدة “معدان” من الذهاب إلى المسجد وإقامة الصلوات فيه، بسبب ما قد يلاقونه من اعتقال وقتل على يد الميليشيات الإيرانية و”الأمن العسكري” للنظام.

وكانت أنباء ذكرت أن الميليشيات الإيرانية تمنع صلاة التراويح في المسجد بسبب عدم وجودها في الإسلام، إلا أنها تمنع الصلاة كلها، بسبب كرههم لـ”أبي بكر الصديق”.

يشار إلى أن مسجد “أبي بكر الصديق” تعرض للقصف من جانب النظام، وتهدم جداره الجنوبي الغربي، كما لم يسلم من تعفيش الأسلاك الكهربائية والأجهزة والفرش من قِبَل الشبيحة.

اقرأ أيضا: علّق بنفْسه.. هل سينسحب بطل مسلسل “عبد الحميد” من النسخة القادمة؟

علّق الممثل التركي المعروف بولنت إينال، الذي يجسد دور البطولة في مسلسل “السلطان عبد الحميد”،

على أنباء انتشرت مؤخراً حول نيته الانسحاب من النسخة المقبلة من المسلسل التاريخي.

وفي تغريدة له عبر حسابه على تويتر، أفاد “إينال” أنه سيواصل العمل في المسلسل، نافيا الأنباء التي تحدثت عن انسحابه.

وأضاف النجم التركي أن المسلسل الشهير والمحبوب في العالم العربي،

“السلطان عبد الحميد”، “سيستمر عرضه الموسم المقبل، وذلك مع أسرة عمل إخراجي جديد”،

بعد أن أعلن مخرج العمل أنه لن يكون مع فريقه الموسم المقبل.

وأشار إلى أن “المسلسل سيتواصل من المكان الذي سينتهي به الموسم الحالي”، بحسب ما نقلته وكالة الأناضول.

يُشار إلى أن المسلسل يُعرض على شاشة القناة الرسمية التركية الأولى “TRT1” منذ عام 2017، إضافة إلى شاشات عدد من القنوات حول العالم.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.