تسجيل الدخول

هل بات الجولاني في مأزق كبير .. هذا ما قالته تركيا !!

12 يناير 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
Advertisements
هل بات الجولاني في مأزق كبير .. هذا ما قالته تركيا !!

أعلن وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أن بلاده وروسيا قد تنفذان عملية عسكرية مشتركة ضد “جبهة النصرة” في محافظة إدلب السورية حال تطلبت الضرورة ذلك.

Advertisements

وقال تشاووش أوغلو، في مقابلة تلفزيونية مع قناة “NTV” التركية نشرت أمس الخميس، رداً على سؤال حول هذا الموضوع: “نتحدث عما يمكننا فعله ضد التنظيمات الإرهابية، وخاصة في إدلب، مع كل الأطراف وليس فقط روسيا. وهذا الأمر قد يتم عند الضرورة”.

وأشاد تشاووش أغلو بالتعاون بين بلاده وروسيا في مجال مكافحة الإرهاب، مشددا على أن كلا البلدين راضيان عن تطبيق الاتفاق حول محافظة إدلب الذي تم إبرامه في سوتشي العام الماضي بين الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ونظيره التركي، رجب طيب أردوغان على الرغم من أن هذه العملية شهدت بعض التأجيلات.

وأشار وزير الخارجية التركي إلى أنه “ليس من السهل إنجاز كل ذلك مع وجود التشكيلات المتطرفة”.

وتتعاون روسيا وتركيا في إطار منصة أستانا لتسوية الحرب السورية منذ يناير 2016 إلى جانب إيران، وتعتبر الدول الـ3 جهات ضامنة لتطبيق الاتفاقات المبرمة في إطار هذه العملية.

وفي 17 سبتمبر توصل بوتين وأردوغان في سوتشي إلى اتفاق حول إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب تفصل بين أراضي سيطرة النظام السوري والمعارضة المسلحة في المحافظة.

ويقضي الاتفاق بانفصال مجموعات المعارضة المعتدلة عن “المتشددين” وكذلك تسيير روسيا وتركيا دوريات مستقلة في المنطقة منزوعة السلاح بالتنسيق بينهما.

وتسيطر المجموعات الإسلامية وفي مقدمتها تنظيم “جبهة النصرة” المصنف إرهابيا دوليا على نحو 70 بالمئة من إدلب، آخر معقل للمعارضة في سوريا.

Advertisements

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.