والد إعلامي خدم النظام السوري يطلق النداءات للافراج عن ابنه المعتقل في سجون النظام

2 يناير 2019آخر تحديث :
إعلان
وسام الطير مع جنود النظام السوري
وسام الطير مع جنود النظام السوري

أعرب “محمد يونس إسماعيل”، والد “وسام الطير” مدير شبكة “دمشق الآن” الموالية للنظام السوري عن يأسه من مناشدة اﻷخير للكشف عن مصير ولده الذي اعتقلته قوات اﻷسد الشهر الماضي.

وقال “إسماعيل” في منشور على صفحته بموقع “فيسبوك”: إنه يناشد بشار اﻷسد للكشف عن مصير ولده الصحفي “الذي اعتقلَتهُ وأخفَتهُ الأجهزة الأمنية منذ أكثر من عشرين يوماً ، ونحن أهله لا نعلم عنهُ شيئاً منذ ذلك الحين”.

وطالب بمعرفة مكانه أو سبب اعتقاله أو رؤيته على الأقل مضيفاً: “فإن كان مُذنباً فليُحاكمْ وليَنلْ جزاءه، وإلا فليُطلق سراحه”.

وعاد “إسماعيل” ليكتب منشوراً آخر بعد ذلك بساعات قال فيه: “هل حقّاً كما أخبروني (لا تندهوا ما في حدا)، إن كان ذلك صحيحاً فباطن الأرض خير لي من ظاهرها”.

ويملك “وسام الطير” شبكة “دمشق الآن” التي تعتبر من أكبر الصفحات الموالية على موقع فيسبوك، ونشطت في العاصمة دمشق وخاصة أثناء العمليات العسكرية في الغوطة الشرقية.

إعلان

وكانت أجهزة النظام الأمنية قد اعتقلت “وسام الطير” المقرَّب من أسماء الأسد منتصف الشهر الماضي، ثم اقتحمت المكتب التابع لصفحته “دمشق اﻵن” وسط العاصمة وصادرت محتوياته.

 

المصدر: نداء سوريا

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.