ضباط كبار بالجيش التركي يصلون الحدود مع سوريا

1 يناير 2019آخر تحديث :
إعلان
ضباط كبار بالجيش التركي يصلون الحدود مع سوريا

قام وفد عسكري تركي رفيع المستوى بزيارة القوات المتواجدة بالمنطقة الحدودية مع سوريا، في ظل التحضيرات العسكرية للعملية المرتقبة في منبج وشرقي الفرات وتواصل حشد القوات التركية بالمنطقة.

وتتوعد تركيا بالقضاء على ميليشيات الحماية وتنظيم الدولة بالمنطقة وقد أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ذلك متعهداً بمحاربة التنظيم، فيما قال نظيره الأمريكي دونالد ترامب: “أبلغني رئيس تركيا بقوة أنه سيقضي على كل ما تبقى من تنظيم الدولة في سوريا، وهو رجل يمكنه أن يفعل ذلك، وتركيا لها حق الباب المجاور، وقواتنا ستعود للوطن”.

وقالت وكالة “الأناضول” التركية للأنباء: إن الوفد تضمن وزير الدفاع، خلوصي أكار، ورئيس الأركان العامة ياشار غولر، وقائد القوات البرية أوميت دوندار، وقائد القوات الجوية التركية الجنرال حسن كوجوك أقيوز.

وزار الوفد ضريح “سليمان شاه” في قرية “أشمة” على الحدود السورية ثم انتقل إلى قيادة فرقة العمل الخاصة في ولاية كلس الحدودية.

وقال “أكار” خلال الزيارة: إن “الجيش تحمل مسؤولية ومهمة محاربة تنظيم الدولة وسيلتزم بذلك بشكل فاعل خلال الأيام المقبلة، مشيراً إلى أهمية اتفاق إدلب الذي جنّب المنطقة “كارثة إنسانية”.

إعلان

وكان الجيش التركي قد نقل في عملية مفاجئة وسريعة ضريح “سليمان شاه” (جد مؤسس الدولة العثمانية) من مكانه الأصلي داخل الأراضي السورية بمحافظة حلب إلى قرية “أشمة” وذلك عقب سيطرة تنظيم الدولة على المنطقة عام 2015.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.